: آخر تحديث

الرجل المهووس بجسمه أكثر عرضة للاصابة بالكآبة

وجدت دراسة جديدة ان احتمالات الإصابة بالكآبة تكون أكبر بين الرجال المهووسين بإرتياد قاعات اللياقة البدنية لبناء جسم كامل الأوصاف.  

وقال باحثون من الجامعة النرويجية للعلوم والتكنولوجيا وجامعة هارفرد الأميركية ان زهاء 10 في المئة من الرجال الذين شملتهم الدراسة كانوا يعانون من اضطراب صورة الجسم متوهمين انهم بدناء ويريدون أن يكونوا أرشق ، كما افادت صحيفة الديلي ميل.  

وأشار الباحثون الى ان هذا الاضطراب يزيد احتمالات توجه المصابين به الى الافراط في تناول الكحول خلال عطلة نهاية الاسبوع واتباع حمية غذائية واستخدام ستيرويدات أيضية.   وقال فريق الباحثين ان دراسته هي الأولى التي تتناول علاقة الرجل بعضلاته والمطلوب توفير موارد أكبر لمساعدة العدد المتزايد من الرجال الذين يعانون من اضطراب صورة الجسم. 

وشملت الدراسة أكثر من 2400 رجل أميركي تتراوح اعمارهم بين 18 و32 سنة مع تقييم عاداتهم في ممارسة التمارين البدنية ونظرتهم الى صورة أجسامهم.  وجد الباحثون ان احتمالات استخدام مكملات قانونية وغير قانونية وستيرويدات أيضية تزيد اربع مرات بين الرجال المهووسين بإرتياد قاعات اللياقة البدنية وان أكثر من ثلثهم اتبعوا حمية غذائية لا علاقة لها بالبدانة.  
 
ونقلت صحيفة الديلي ميل عن الدكتور آيك نيس من قسم طب الأعصاب وعلم الحركة في الجامعة النرويجية للعلوم والتكنولوجيا ان المهنيين الصحيين كثيراً ما يغفلون الانتباه الى المشاكل المتعلقة بصورة الجسم بين الرجال.  

وأضاف نيس ان الشباب بخلاف الشابات لا يريدون ان يبدون رشيقين بل يريدون عضلات مرصوصة.  وقال العديد منهم انهم يعتبرون نجم الكرة البرتغالي كريستيانو رونالدو صاحب الجسم الأمثل الذي يطمحون اليه.  

وبحسب الدكتور نيس فان المشكلة تظهر عندما تكون أجسام رياضيين محترفين مثل رونالدو هي المثل الأعلى لشبان اعتياديين لديهم وظيفة ودراسة وعائلة في حين ان التمرين يتطلب تفرغاً كاملا له إذا أراد الشاب ان يبدو مثل رونالدو الذي ينتمي الى واحد من بين كل ألف من سكان العالم يكسبون عيشهم من الرياضة.

اعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "ميل اونلاين".  الأصل منشور على الرابط التالي
https://www.dailymail.co.uk/health/article-6368141/Men-obsessed-gym-likely-suffer-depression.html


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. شريط ذراع يكتشف نوبة الصرع قبل حدوثها
  2. التوتر اليومي يرفع خطر الإصابة بالسرطان
  3. تطبيق
  4. تبني حيوان أليف يمكن أن يساعد في تخفيف أعراض الاكتئاب !
  5. تومي هيلفيغر تقدّم ساعتها الجديدة
  6. نجوم ونجمات يتألقون مع فالنتينو في حفل جوائز الموضة بلندن
  7. هكذا يمكن أن ينتقل الزهايمر كعدوى إلى الإنسان!
  8. لونغشامب تطلق حقائب لربيع وصيف 2019 في دبي
  9. تشكيلة ساعات ميدو بارونشيلي النسائية لليل والنهار 
  10. شركة أمازون تستخدم
  11. ما هي الأضرار التي يسببها الطعام الذي تتناوله لكوكبنا؟
  12. بيير باولو بيسولي يفوز بجائزة مصمم العام 2018 
  13. أبل تستعين بـ 50 طبيبا للمنافسة في مجال التكنولوجيا الصحية
  14. ثمانية أسباب قد تجعلك تستمتع بتناول طعامك وحدك
  15. النسيان وفوائده: أفكار عظيمة لنسيان بعض المصاعب
  16. لا خطط لدى غوغل لإطلاق محرك بحث في الصين

فيديو

تانيا قسيس تجمع أطفال المدارس الرسمية اللبنانية في حلم الوطن الواحد
المزيد..

إبتكار

أنيمتة كلينكبي، ترجمة: أشرف أبو جلالة
في لايف ستايل