قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: حذرت دراسة جديدة من أن النظام الغذائي قليل الكاربوهيدرات الذي يروجه مشاهير وبعض الأطباء يمكن ان يزيد خطر اضطراب نبض القلب الذي بدوره يمكن أن يؤدي الى جلطة.

واكتشف باحثون بعد دراسة الآثار الصحية لمستويات مختلفة من تناول الكاربوهيدرات ان الأشخاص الذين يحصلون على قدر قليل من الطاقة التي يحتاجها الجسم من أغذية نشوية مثل الخبز والباستا والبطاطا يواجهون درجة أعلى من احتمالات الاصابة بالرجفان الأُذيني، كما افادت صحيفة الاندبندنت.

ويعاني ملايين الأشخاص في أنحاء العالم من الرجفان الأُذيني الذي يُعد من أكثر امراض القلب شيوعاً.

وتزيد هذه الحالة احتمالات الاصابة بجلطة خمس مرات بالمقارنة مع الآخرين وكذلك احتمالات الاصابة بعجز القلب.

ونقلت صحيفة الاندبندنت عن الدكتور شياودونغ جوانغ من جامعة صن يات سين الصينية ورئيس فريق الباحثين قوله "ان دراستنا تشير الى ضرورة الحذر لدى التوصية باتباع هذه الطريقة الشائعة للسيطرة على الوزن نظراً لتأثيرها المحتمل في الاصابة بعدم انتظام ضربات القلب".

وركزت الدراسة الجديدة على سلبيات عدم تناول الكاربوهيدرات وهي تأتي بعد أن توصلت دراسة واسعة شملت نصف مليون شخص الى ان هذه الأنظمة الغذائية تخطف سنوات من حياتنا.

واستخدمت الدراسة التي قُدمت في المؤتمر السنوي للمجمع الاميركي لأطباء القلب بيانات عن 14 الف شخص متطوعين في بحث طويل الأمد لخطر امراض القلب في الولايات المتحدة ولم يكونوا مصابين بالجرفان الأُذيني في البداية.

وبعد فترة متابعة استمرت 22 سنة أُصيب 1900 منهم بالرجفان الأُذيني وقسمهم الباحثون الى ثلاث مجموعات حسب مساهمة الكاربوهيدرات في ما يتناولونه يومياً من سعرات حرارية.

وجدت الدراسة ان الذين يتناولون أقل من 45 في المئة من سعراتهم اليومية من الكاربوهيدرات تزيد احتمالات اصابتهم بالرجفان الأُذيني بنسبة 18 في المئة مقارنة مع الذين يحصلون على ما بين 45 و52 في المئة من سعراتهم من الكاربوهيدرات ـ وتعتبر هذه كمية معتدلة.

ولكن أنواع الأنظمة الغذائية التي يروجها مشاهير وبعض الأطباء كثيراً ما تتضمن مستوى أقل كثير من تناول الكاربوهيدرات كأحد مصادر الطاقة التي يحتاجها الجسم.

وقال الدكتور جوانغ ان النظام الغذائي قليل الكاربوهيدرات يرتبط بزيادة خطر الاصابة بالرجفان الأُذيني بصرف النظر عن نوع البروتين أو الدهن المستخدم بديلا عن الكاربوهيدرات.

ويعتقد الباحثون ان الأشخاص الذين يتناولون القليل من الكاربوهيدرات يزيدون ما يتناولونه من لحوم حمراء ودهون مشبعة تسبب الالتهاب وجملة امراض في القلب والأوعية الدموية. كما من الجائز انهم يتناولون القليل من مضادات التأكسد التي تكافح الالتهاب والموجودة في الفواكه والخضروات.

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الاندبندنت". الأصل منشور على الرابط:

https://www.independent.co.uk/news/health/low-carb-diet-heart-atrial-fibrillation-carbohydrate-fat-protein-karsdashian-gwyneth-paltrow-a8810166.html