قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حذرت دراسة من ان الدائرة الاجتماعية التي يتحرك فيها الشخص قد تكون هي السبب في زيادة وزنه فيما قال خبراء ان البدانة يمكن ان تنتشر بين جماعات من الأشخاص وكأنها "عدوى إجتماعية".

وقالت صحيفة الديلي ميل ان باحثين درسوا مئات من عائلات العسكريين التي لا تستطيع ان تختار مكان سكنها بحرية في انحاء الولايات المتحدة وان نتائج دراستهم كشفت ان انتقال الشخص الى منطقة تتسم بمعدلات بدانة عالية يزيد خطر انتقال عدوى البدانة اليه.

وبحسب النتائج فان مقابل كل زيادة بنسبة 1 في المئة في معدل البدانة المحلي تزداد احتمالات ان يكون الشخص ذا وزن زائد أو بديناً بنسبة تصل الى 6 في المئة. وقال الباحثون في جامعة ساوثرن كاليفورنيا ان الأشخاص يكتسبون سلوك الآخرين لا شعورياً.

وشاركت في الدراسة التي اجراها فريق الباحثين برئاسة الدكتورة اشليشا داتار عائلات افراد في الجيش الاميركي في 38 قاعدة عسكرية في أنحاء الولايات المتحدة تضم 1314 شخصاً من الآباء والأمهات و1111 طفلا تعكس معدلات البدانة بينهم المعدلات العامة في البلاد.

وأظهرت نتائج الدراسة ان الأشخاص الذين يُنسَبَّون الى قواعد في مقاطعات ذات معدلات بدانة مرتفعة تكون احتمالات أن يصبحوا ذوي أوزان زائدة أو بدناء أكبر. ومقابل كل زيادة في معدل البدانة العام بين سكان المقاطعة بنسبة 1 في المئة ترتفع احتمالات أن يصبح المراهق زائد الوزن أو بديناً بنسبة 4 الى 6 في المئة فيما ترتفع احتمالات ان يصبح احد الوالدين ذا وزن زائد أو بديناً بنسبة 5 في المئة.

ومن العوامل الأخرى التي تسهم في ارتفاع معدلات البدانة ان حجم الوجبات ازداد بنسبة 20 في المئة تقريباً على حجمها قبل 30 عاماً ، بحسب دراسة جديدة منفصلة. وأشار باحثون الى ازدياد عدد السعرات وكمية الصوديوم مع ازدياد حجم البرغر والبطاطا المقلية والآيس كريم في الوجبات رغم المحاولات لإضافة خيارات صحية الى قائمة المأكولات.

وقال فريق الباحثين من جامعتي بوسطن وتافتس ان النتائج تبين ان ازدياد حجم الوجبات وعدد السعرات قام على الأرجح بدور كبير في وباء البدانة الذي يجتاح الولايات المتحدة.

اعدت "ايلاف" هذا التقرير بتصرف عن "ميل اونلاين". الأصل منشور على الرابط التالي
https://www.dailymail.co.uk/health/article-6821615/Your-friends-making-fatter-Obesity-spread-like-social-contagion.html