قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واغادوغو: تسلمت قوات الدرك في واغادوغو الخميس جيلبير دياندريه قائد المحاولة الانقلالية في 17 ايلول/سبتمبر، بحسب ما اعلنه مصدر امني لوكالة فرانس برس.

وكان الجنرال دياندريه الذي اكد مرارا انه يضع نفسه بتصرف العدالة، لجأ الثلاثاء الى ممثلية الفاتيكان في واغادوغو قبل هجوم شنه الجيش على ثكنة الانقلابيين، كما افادت مصادر مقربة من الملف.

ولا يبعد مكان اقامة القاصد الرسولي عن ثكنة الانقلابيين الواقعة في منطقة القصر الرئاسي.

والجنرال تواجد مساء الخميس في معسكر باسبانغا القريب من وسط المدينة.

وامس الاربعاء، كانت الحكومة اعلنت أن الجنرال "متحصن في بعثة دبلوماسية" وان "مفاوضات لا تزال جارية لتسليمه الى السلطات الانتقالية".

واعتقلت السلطات الاربعاء ستة من ضباط الانقلاب، في حين استسلم ضابط آخر، هو العقيد مامادو بامبا للشرطة الخميس.

يذكر ان الجنرال دياندريه استولى على مقاليد السلطة في بوركينا فاسو في 17 الشهر الماضي بعد احتجاز الرئيس والوزراء في الحكومة الانتقالية من قبل فوج امن الرئاسة.

لكنه سلم السلطة الى رئيس الجمهورية ميشال كافاندو في 23 الشهر بعد فشل الانقلاب الذي خلف 11 قتيلا و271 جريحا وفقا للارقام الرسمية.