قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

"طيران الإمارات" و "الخطوط الجوية القطرية" و"الاتحاد للطيران" شركات طيران إماراتية وقطرية تجاوزت إطارها الإقليمي وانطلقت الى العالمية بكل ثقة وجدارة وفقاً لما قاله أكبر الباكر الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية في حوار مع "إيلاف".

دبي: لم يكن طريق& شركات الطيران الخليجية هذه&مفروشاً بالزهور، حيث كان يتعين عليها كسب التحدي مع الشركات الأوروبية والأميركية صاحبة الخبرات الكبيرة، والتي كانت تثق في استمرارها مسيطرة على الأجواء دون منافسة، ولكن المنافسة جاءت من منطقة الخليج، حيث نجحت هذه الشركات في كسب مكانتها العالمية بجودة الخدمات، والأسطول الكبير لكل منها، والأسعار التنافسية.

الباكر نموذجاً

تحرص "إيلاف" على تقديم النماذج الملهمة التي تمنح محيطنا العربي والخليجي الأمل في واقع ومستقبل أفضل، وفي ظل حالة التوتر التي تسيطر على العالم أجمع ومنطقتنا على وجه الخصوص يأتي اللقاء مع أحد الكوادر العربية المشهود لها بالنجاح في مجال عملها ليساهم في تغيير نظرتنا للواقع "معنوياً" على الأقل.

"إيلاف" التقت أكبر الباكر الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية، الذي نجح في أخذها إلى العالمية من نقطة الصفر، ومن المعروف أن قوة خطوط الطيران لأي بلد ووجودها على الخريطة العالمية للسفر والسياحة هو أحد المؤشرات المهمة على تمتع هذا البلد بمكانة جيدة على الساحة العالمية.

الحوار مع الرئيس التنفيذي للخطوط الجوية القطرية اكبر الباكر كان متنوعاً، فهو العقل المفكر والمدبر في الشركة القطرية التي هي في تنافس ساخن مع نظيراتها الأميركية والاوروبية، و"إيلاف "كانت بدورها في تنافس مع سي ان ان وغيرها من المحطات الرائدة لاقتناص لقاء مع الباكر الذي لم يكن يتخذ مواقفه انطلاقا من الدفاع عن الطيران القطري فقط، بل كان يتحدث من منطلق خليجي يشمل طيران الامارات والاتحاد، فهذا الثلاثي هو المحور الذي يتحدى بجودة خدماته وتفوق اساطيله، الشركات الأميركية والاوروبية التي كانت في السابق تظن انها ستظل ملكة الأجواء بلا منافس .

وإلى تفاصيل الحوار مع عراب قصة نجاح الخطوط القطرية:

ما هو حجم أسطول الخطوط الجوية القطرية وماذا يميزه؟

يتألف أسطول الخطوط الجوية القطرية من 173 طائرة حتى اللحظة، ومن مختلف الطرازات وأحدثها مثل A350- A380-B787 وقريباً سوف تنضم للأسطول طائرة A320 NEO، ويتميز أسطولنا بحداثته حيث يبلغ معدل عمر الطائرة 4 سنوات فقط ويشمل مزيجًا من مختلف طرازت بوينغ وإيرباص، وفي العام 2014 أصبحت الخطوط الجوية القطرية أول خطوط طيران في العالم تستلم وتشغل طائرة A350.

حدثنا عن طائرة A350 وعن ماذا سيقدم هذا الطراز إلى المسافر على متنها؟

تضم درجة رجال الأعمال على متن طائرة A350 XWB& 36 مقعداً يمكن تحويلها إلى أسرّة مسطحة بالكامل بطول 80 بوصة ومزودة بشاشات تلفزيونية عالية الوضوح بحجم 17 بوصة. أما الدرجة السياحية فتضم 247 مقعداً يبلغ عرضها 18 بوصة موزعة ومزودة بشاشات تلفزيونية بحجم 10.6 بوصات ومساحة أكبر عند مستوى الأكتاف بالنسبة للمقاعد المطلة على النوافذ.

بالإضافة إلى نظام الترفيه الجديد كلياً "أويكس ون" الذي يقدم مجموعة أكبر من الأفلام والبرامج التلفزيونية يبلغ عددها 2000 فيلم وبرنامج ويمكن للمسافرين البقاء على تواصل مع عائلاتهم وأصدقائهم حول العالم من خلال شبكة Wi-Fi وGSM المتوفرة على متنها.

ما هي التوسعات التي شهدتها الناقلة القطرية مؤخراً وكم عدد الوجهات التي تطير إليها الناقلة الوطنية؟

أضافت الخطوط الجوية القطرية عدداً من الوجهات الجديدة في العام 2015 مثل أمستردام وزنجبار وسيالكوت وفيصل أباد ومولتان وخلال شهر ديسمبر سنبدأ بتسيير رحلات ناجبور ودربان .

&ما هي الوجهات الجديدة في 2016؟

ستضيف الخطوط عدداً من الوجهات الجديدة في 2016 ليبلغ مجموع وجهات الناقلة أكثر من 150 وجهة حول العالم، كما أنها سوف تدشن 3 وجهات في الولايات المتحدة إلى لوس أنجلوس وبوسطن واتلاتنا وفي استراليا سيدني& واديلايد وبرمنغهام في المملكة المتحدة بالإضافة إلى رأس الخيمة في الإمارات العربية المتحدة.

وماذا عن النمو الذي شهدته الناقلة الوطنية من حيث الطاقة الاستيعابية؟

حملت الخطوط الجوية القطرية على متنها 3.3 ملايين مسافر خلال السنة المالية 2003/2004، ما يمثل زيادة بنسبة 35% عن السنة التي سبقتها. وخلال السنة المالية 2004/2005 ارتفع هذا العدد بشكل ملحوظ إلى 4.6 ملايين مسافر واستمر هذا العدد في النمو ليصل إلى 6 ملايين مسافر خلال السنة المالية 2005/2006. أما في السنة المالية 2006/2007، فقد سافر على متن القطرية أكثر من 8 ملايين مسافر.

ووصل هذا العدد مع نهاية السنة المالية 2007/2008 إلى نحو 10 ملايين مسافر وإلى أكثر من 12 مليون في نهاية السنة المالية 2008/2009. في نهاية السنة المالية 2009/2010، تخطى عدد المسافرين على متن القطرية 14 مليون. وبلغ عدد المسافرين خلال السنة المالية 2010/2011 أكثر من 16 مليون مسافر، وأكثر من 17 مليون مسافر في السنة المالية 2011/2012 وأكثر من 18 مليون مسافر للسنة المالية 2012/2013 وتجاوز أكثر من 26 مليون مسافر في 2014/2015.

إلى أين وصلت المفاوضات مع نادي برشلونة لتجديد عقد الرعاية وبقاء اسم قطر على أشهر قميص كروي ورياضي في العالم؟

المفاوضات جارية حالياً وليس لدينا أي تعليق على تفاصيل الموضوع، وما يمكنني التأكيد عليه أن المناقشات والمفاوضات مستمرة مع أكثر من كيان كروي أوروبي كبير.

وماذا عن مقياس حرارة الأسعار؟

نحن دائما حريصون على أن تكون أسعار التذاكر معقولة وان تبقى كذلك . وجدير بالذكر ان تذبذب أسعار النفط وارتفاعها الشديد سابقا لم يكن ليؤثر في تغير الأسعار بشكل لا يرضي المستهلك فثبات الأسعار ومعقوليتها يجعلان المسافرين مرتاحين وفي الوقت نفسه تحظى الخطوط القطرية بدوام الاحترام . هذه العلاقة المتميزة بين شركتنا والمسافرين أسفرت عن توسع مستمر بدليل اننا سنفتتح 21 وجهة جديدة الى أوروبا وآسيا وأفريقيا.