قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

في تكرار لسيناريو صنعاء العاصمة السياسية، سقطت العاصمة الاقتصادية، بينما تناقضت الأنباء عن الوجهة التي غادر إليها الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، وذلك بعد سيطرة القوات الحوثية على قاعدة العند الجوية الاستراتيجية، وكذلك مدينة الحوطة مركز محافظة لحج القريبة من عدن.

نصر المجالي: قالت مصادر يمنية في الداخل إن الرئيس عبدربه منصور هادي باقٍ في اليمن ولن يغادر إلى خارجه، وإنه في غرفة العمليات العسكرية لمتابعة التطورات، ذكرت تقارير إيرانية نقلاً عن مصادر في صنعاء أن الرئيس اليمني غادر إلى جيبوتي.

وسرت شائعات في صنعاء أن جماعة الحوثي اعلنت مكافأة قدرها 20 مليون دولار لمن يقبض على هادي، لكن مصادر قالت إن مثل هذا الكلام لا يعدو عن كونه جزءًا من الحرب النفسية التي تشنها جماعة الحوثي".

ياسين يتحدث عن موافقة دول الخليج ومصر والقاهرة تنفي
مراقبون في الخليج: لا حل إلا عسكرياً في اليمن

&

اعتقال وزير الدفاع

وإلى ذلك، أكدت مصادر مقربة من (انصار الله) الجناح العسكري لجماعة الحوثي تمكنها من اعتقال اللواء محمود الصبيحي وزير الدفاع الموالي للرئيس المستقيل عبدر ربه منصور هادي في مدينة الحوطة مركز محافظة لحج.

فيما ذكر شهود عيان أن قوات انصار الله تمكنت من اعتقال شقيق الرئيس المستقيل عبدربه منصور هادي في نفس المدينة مع العميد الركن فيصل رجب قائد اللواء 119 في لحج جنوبي البلاد. وقالت معلومات انه تم نقل الصبيحي وشقيق هادي والعميد رجب على متن طائرة عسكرية إلى صنعاء.

طائرة تغير على مجمع القصر الرئاسي في عدن
وزير خارجية اليمن يطالب بتدخل عسكري عربي

&

وتأتي هذه التطورات بعد ورود أنباء من مدينة عدن حيث يتخذها هادي مقرًا له، عن مغادرة الطواقم الدبلوماسية السعودية والاماراتية والمصرية لها ودعوة العاملين في القطاع العام الى العودة لمنازلهم.

قاعدة العند

كما أنها تأتي بعد سيطرة المسلحين الحوثيين على قاعدة العند العسكرية القريبة من عدن، حيث يقيم الرئيس عبد ربه منصور هادي، منذ خروجه من العاصمة صنعاء. وأفاد عدد من السكان أن المسلحين الحوثيين، المدعومين بقوات الجيش الموالية لهم، تقدموا نحو مدينة عدن الساحلية، وهم على بعد 40 كيلومترًا منها.

الحوثيون على مشارف المدينة
هادي لم يغادر اليمن ونقل إلى مكان آمن في عدن

&

وكانت القاعدة العسكرية، التي استعملتها القوات الأميركية في شن غاراتها الجوية على تنظيم القاعدة، في يد قوات الجيش الموالية للرئيس هادي، قبل أن يهاجمها الحوثيون ويسيطرون عليها. وكانت الولايات المتحدة سحبت الأسبوع الماضي، 100 من عسكرييها من القاعدة بسبب تدهور الأوضاع الأمنية في البلاد.