قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: دخل المتحدث باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إدوين سموأل ومقره دبي على خط التصريحات المواكبة للمعركة التي أطلقتها القوات العراقية وميليشيات الحشد الشعبي بدعم التحالف الدولي لاستعادة الموصل من داعش. 

ووجه المتحدث البريطاني خطابه إلى زعيم التنظيم المتطرف أبو بكر البغدادي في تغريدة عبر حسابه على تويتر قال فيها: "الخليفة الحقيقي لا يختبئ كما يفعل البغدادي، بل ينام تحت شجرة في وضح النهار كما كان يفعل الخليفة العادل الفاروق عمر بن الخطاب."

وحسب موقع (سكاي نيوز عربية) فقد استعاد سموأل حادثة تاريخية شهيرة في صدر الإسلام، عندما أوفد كسرى ملك الفرس رسوله إلى خليفة المسلمين عمر بن الخطاب، فوجده نائما تحت ظل شجرة قريبة من بيته المتواضع فقال "حكمت، فعدلت، فأمنت، فنمت يا عمر".

ونظمت قصائد شعرية عديدة في عدل الفاروق عمر كان أشهرها تلك التي مطلعها "أمنت لما أقمت العدل بينهم.. فمنت فيهم قرير العين هانيها."

وأثار سموأل في تغريدته عاصفة من الجدل عبر ردود متابعيه على موقع (تويتر)، الرابط: https://twitter.com/EdSamuelFCO/status/790553307945238528

ولم يظهر البغدادي على العلن إلا مرة واحدة في مدينة الموصل، حين ألقى خطبة الجمعة من أحد مساجد مدينة الموصل عقب إعلان قيام "الخلافة" المفترضة.

ويعتبر البغدادي المطلوب رقم واحد بالنسبة للتحالف الدولي بقيادة واشنطن والعديد من حكومات العالم بعد سلسلة هجمات شنها التنظيم في الشرق الأوسط وآسيا وأوروبا وأميركا.

وشوهد البغدادي في الموصل يحفز مسلحيه بعد إطلاق القوات العراقية وميليشيات الحشد الشعبي معركة استعادة المدينة، حسب ما قال وزير الداخلية العراقي.