: آخر تحديث

الحوثيون يقيمون مراسم دفن جماعي لقتلاهم في صنعاء

صنعاء: أقام الحوثيون الخميس مراسم دفن جماعي لمقاتليهم الذين قتلوا في المعارك الأخيرة مع قوات الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح.

ودفن الحوثيون العشرات من مقاتليهم الخميس بحضور حشد كبير في ساحة سابين الشهيرة، فيما أحاط مقاتلون باللباس العسكري بالجثامين.

وحكم صالح اليمن لمدة 33 عاما وتنحى عام 2012، بعد عداء طويل مع الحوثيين الذين عاد وتحالف معهم لثلاث سنوات، وسيطروا سويا على العاصمة عام 2014. 

وقال مدير دائرة التوجيه المعنوي الحوثي يحيى المهدي لوكالة فرانس برس إن جثة صالح لا تزال مع فريقه وأن "المجلس السياسي (الحوثي) الأعلى فقط معني بقضية تسليم الجثمان وكيفية دفنه في المكان والزمان المناسبين".

ويواصل الحوثيون عمليات التمشيط في العاصمة بحثا عن عناصر مؤيدين لصالح.

وتسببت المعارك التي دارت في صنعاء بمقتل 234 شخصا وإصابة 400 آخرين بجروح منذ الاول من ديسمبر، بحسب اللجنة الدولية للصليب الاحمر.

وقد يؤدي الوضع الجديد في صنعاء الى تعقيد أكثر للنزاع في اليمن.


عدد التعليقات 1
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. الى جهنم
Salah - GMT الخميس 07 ديسمبر 2017 19:43
ان شاء الله يحشرون الى جهنم مع خميني وخامنئي واتباعهم


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. شينزو آبي سياسي طموح ساعدته الظروف
  2. ماي: لن نسمح بتفكيك المملكة المتحدة
  3. مارين لوبن تنتقد أمرًا قضائيًا بإخضاعها لفحص نفسي
  4. ترمب يقترح بناء جدار على طول الصحراء الكبرى
  5. لما نكره الدبابير ونحب النحل؟
  6. رغم التحفظات... لندن ماضية في بيع طائرات لقطر
  7. محمد كريم العمراني... عجلةالاحتياط السليمة في السياسة والاقتصاد
  8. خلاف عراقي بريطاني حول طبيعة الحكومة الجديدة
  9. الزعيمان الكوريان يستعرضان وحدتهما على جبل بايكتو
  10. رحيل رئيس الوزراء المغربي الأسبق محمد كريم العمراني
  11. عمران خان: سنلعب دورًا إيجابيًا لإنهاء أزمة اليمن
  12. بغداد تعيد سفيرها في طهران... وتعتذر!
  13. آراء متعددة بشأن التفاهم حول ما يجري في إدلب
  14. تسمية شارع باسم بدر الدين تفجّر أزمة سياسية في لبنان
  15. محمد بن راشد: لا قوة تستطيع الوقوف أمام طموحات شعبنا
  16. فرنسا تغيّر سياستها في ليبيا... ولّى زمن هولاند
في أخبار