قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: انتقدت تركيا الاربعاء قيام مجلس محافظة كركوك برفع علم كردستان الى جانب علم العراق على المباني الحكومية قبل يوم محذرة ضد اتخاذ "اجراءات أحادية الجانب".

واقر اعضاء المجلس الثلاثاء اقتراح رفع العلم الذي تقدم به محافظ المدينة نجم الدين كريم وسط مقاطعة الاعضاء العرب والتركمان.

وقال رئيس وزراء تركيا بن علي يلديريم لقناة "ان تي في" الخاصة انه "ليس الأمر الصواب. انه وضع مخالف للدستور العراقي".

وأعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو لقناة "تي ار تي" الحكومية "برأينا التصويت الذي تم في مجلس المحافظة غير صائب".

واضاف الوزير "ليس من الصواب اولا تغيير التركيبة الاتنية لهذه المنطقة"، مضيفا ان "فرض الامر الواقع" و"الاجراءات الاحادية الجانب" وسائل لا جدوى منها.

وشدد تشاوش اوغلو "نحن نؤيد وحدة أراضي العراق وسوريا".

كانت بعثة الامم المتحدة في بغداد عبرت الثلاثاء عن "قلقها من هذه الخطوة التي رأت انها من اختصاص الحكومة المركزية ولا ينبغي رفع أي علم في المحافظة غير العلم العراقي".

ويسعى الاكراد الى ضم منطقة كركوك المتنازع عليها بين بغداد واربيل الى اقليم كردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي.

ورغم أن محافظة كركوك الغنية بالنفط خارج اقليم كردستان، إلا أن الاتحاد الوطني الكردستاني يسيطر على معظم أراضيها منذ اندحار القوات الاتحادية اثر هجوم تنظيم الدولة الاسلامية على المحافظة العام 2014.

يشار الى أن نصف آبار النفط الواقعة في شمال المحافظة تقع تحت سيطرة الحزب الديموقراطي الكردستاني بزعامة رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني وذلك منذ اجتياح الجهاديين لمناطق في شمال وغرب البلاد.