قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

«إيلاف» من الرباط: كشفت مصادر مطلعة أن دبلوماسيين فلسطينيين طالبوا المسؤولين المغاربة بتشديد الضغط والتحركات الدبلوماسية لمحاصرة جهود إسرائيلية لإنجاح قمة مرتقبة مع الدول الافريقية في توغو، فيما أوضحت المصادر ذاتها أن عدداً من البلدان الافريقية والصديقة للمغرب أبلغت الرباط أنها ستقاطع القمة المرتقبة.

وأضافت "المساء" أن الدولة العبرية استاءت من دخول المغرب على خط الجهود المبذولة لعرقلة القمة الافريقية-الإسرائيلية، فيما عزا خبراء اسرائيليون، في تقرير لهم التحركات المغربية إلى أن المغرب يرى في التحركات الإسرائيلية الأخيرة في القارة منافساً له، خاصة بعد الحضور القوي الأخير للرباط وعودتها إلى الاتحاد الافريقي.

وتأتي التحركات المغربية بعد مشاورات مع مسؤولين فلسطينيين، والذين حذروا من تحركات إسرائيل من اجل تطبيع علاقاتها مع الدول الافريقية، وتوقيف وجودها ونفوذها مع القارة السمراء، بعد تمكنها من فتح سفارات في عدد من البلدان.

شبكات التنصير تستهدف المغاربة بالموانئ

"المساء" كتبت كذلك أن شبكات منظمة للتبشير ضاعفت من نشاطها قرب الموانئ الاسبانية لاستهداف المغاربة القادمين إلى المغرب، وحسب بعض المغاربة، لا يتردد هؤلاء في الدخول في محادثات ودردشات مع المغاربة قبل تقديم أناجيل وكتب تبشيرية باللغة العربية تشرح الديانة المسيحية، بالاضافة إلى معدات إلكترونية عبارة عن أقراص مضغوطة.

وفي الوقت الذي يفضّل بعض المغاربة الدخول في نقاشات دينية معهم، يختار آخرون تجاهلهم ورفض الكتب التي يقدمونها، تضيف المصادر ذاتها، وكانت الخارجية الأميركية كشفت، عبر تقريرها السنوي، أن عدد المسيحيين في المغرب قد يصل إلى ستة آلاف، فيما يحضر ما بين الف إلى ثلاثة آلاف مسيحي كنائس البيوت بشكل منتظم.

روسيا تراقب سماء المغرب بردار جديد

وتقرأ "إيلاف المغرب" في الصحيفة ذاتها أن روسيا بدأت أشغال وضع رادار جديد متطور جداً، يفوق في تكنولوجيته الرادار الذي يصل مداه الى مراقبة سماء المغرب.

وحسب وكالة الأنباء الروسية، فإن هذا الرادار يستخدم لكشف الصواريخ التي قد توجه صوب الاراضي الروسية، مضيفة انه متطور جداً، ويعد من الجيل الجديد، ويتميّز بخاصية مراقبة الأهداف على مساحة تصل إلى 6000 كيلومتر، ومراقبة الأهداف أيضاً على ارتفاع يصل إلى 8000 كيلومتر، ويعد هذا النظام عبارة عن رادار لكشف الصواريخ وإطلاق تحذير مسبق بخصوصها، بما يتيح إمكانية التصدي لها وتفادي هجوم، فيما يعد جزءاً من نظام رادارات متطوّرة جداً، ومن الجيل الجديد ، تعمل روسيا على إنشائها فوق أراضيها لتمشيط سماء العالم ، وكل ما يطير به. وقد تم إنشاء أربعة منها، وهي تعمل الآن على مراقبة الأجواء و 3 أخرى في وضع التجريب ، و 2 قيد الإنشاء، وواحد آخر في طور الإعداد وسينتهي إنجازه بحلول عام 2018.

مطالب بالتحقيق في "تهجير" مغاربة تحت غطاء حقوق الإنسان

وتطالع "إيلاف المغرب" في "المساء" كذلك أن مصادر من داخل الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان كشفت عن قضية مثيرة تتعلق بالتهجير السري لمغاربة تحت غطاء المشاركة في الندوات والملتقيات الدولية التي تعنى بحقوق الإنسان، إلى جانب وجود علاقة مشبوهة مع منظمات دولية إيرانية وسودانية.

ونسبة إلى مصادر الصحيفة، فإن القضية انكشفت إثر تقدم مواطن بشكوى ضد رئيس الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان، يطالبه فيها باستعادة أربعين ألف درهم( حوالي 4 آلاف دولار )، عبارة عن مبلغ مقابل التهجير، وهو ما دفع الجمعية إلى توجيه مراسلة إلى وزارة الداخلية تطالب من خلالها بفتح تحقيق في سفريات رئيس جمعيتها المجمدة عضويته، وفي أنشطته في التهجير السري.

مصير 19 مغربياً اختطفتهم" بوليساريو" مازال مجهولاً 

أما "الأحداث المغربية" فكتبت أن مصدراً مطلعاً قال إن مصير 19 مواطناً مغربياً مازال مجهولاً إلى حد الساعة، بعدما اختطفتهم جبهة البوليساريو منذ قرابة شهرين في وقت تطالب فيه عائلاتهم بإطلاق سراحهم .

ونسبة إلى المصادر نفسها، فإن المناطق التي قالت الجبهة إن المعنيين يوجدون بها شرق الحزام الأمني ليست تحت سيادة أي دولة، ولا توجد بها بنية تحتية عدا بعض المقرات العسكرية لقوات" بوليساريوء" ، وهي المقرات التي يحتمل أن يكون المواطنون المغاربة معتقلين بها.

عقوبات مشددة تنتظر مغتصبي فتاة الحافلة

"أخبار اليوم" كتبت أن الشبان القاصرين الستة المعتقلين في قضية فيديو محاولة اغتصاب جماعي لشابة في حافلة للنقل بمدينة الدار البيضاء تنتظرهم عقوبات سجنية تتجاوز الخمس سنوات.

وقال المحامي عبد الرحمن بنعمرو للصحيفة إن المشرع المغربي شدد العقوبات في مثل هذه الحالات، إذ اعتبر أن محاولة الاغتصاب تدخل في إطار الجنايات، ويسري عليها ما يسري على عملية الاغتصاب.

المفتشية العامة لوزارة الداخلية تحل قريباً بالخميسات

تختم "إيلاف المغرب" جولتها في الصحف المغربية بـ"الصباح" التي كتبت أن المفتشية العامة لوزارة الداخلية ستحط الرحال قريباً بالمدينة التي تم تبادل الاتهامات فيها بين الفنانة نجاة اعتابو وكبار مدبري الشأن العام بالخميسات للتدقيق في البرامج التنموية، التي تعثرت أو حصلت بها اختلالات، وترتيبًا للجزاءات القانونية انسجاماً مع الخطاب الملكي بمناسبة عيد الجلوس .

وشددت مصادر الصحيفة على أن مفتشية وزارة الداخلية تجري عادة التحقيقات اللازمة كلما ظهرت بوادر اختلالات، بعيداً عن لغة الاتهامات من دون حجج وأدلة، موردة أنه ستتم الاستعانة بشريط فيديو لنجاة اعتابو كشق فضائح تدبير المجلس البلدي، وضعف البنية التحتية والتلاعب في الصفقات الخاصة بالتبليط والإنارة العمومية والحدائق ومساحات الترفيه ومحلات الحرف المهنية.