قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

قدمت منظمات خيرية أدلة الى البرلمان البريطاني تشير إلى مدى تأثير المواد التي تبث عبر الانترنت في استدراج الأطفال إلى ممارسات جنسية مؤذية دون علم الآباء بالمحتوى الفاضح الذي يتبادله ابناؤهم في ما بينهم، فيما شدد خبراء على فئة عمرية من الاطفال، يمكن ان تكون ضحية اشخاص على مواقع التواصل الاجتماعي.

لندن: حذرت دراسة في بريطانيا من ان اطفالاً لا تزيد اعمارهم على خمسة أعوام يرتكبون اعتداءات جنسية بسبب ما يرونه على مواقع التواصل الاجتماعي. وأن اعداداً متزايدة من اطفال المدارس الابتدائية يمارسون "سلوكاً جنسياً مؤذياً" بسبب الانترنت، فيما يجري إعداد أطفال آخرين لمثل هذه الممارسات، وهم في غرف نومهم بأفلام تُبث مباشرة على اجهزتهم المحمولة.  

وقالت المنظمات الخيرية التي اجرت الدراسة، إن الأطفال يصبحون معتدين وضحايا في آن واحد، يتحرشون بأقران أو يُجبرون على مشاهدة افلام اباحية.  

أدلة

وتسلط الأدلة التي قدمتها هذه المنظمات الى البرلمان، الضوء على إستدراج الأطفال لمثل هذه الممارسات بمواد حية دون علم الآباء بما يتعرض اليه اطفالهم، وبالمحتوى الفاضح الذي يتبادلونه في ما بينهم ، كما أفادت صحيفة الاندبندنت في تقرير عن الدراسة.   

الاجبار على التعري

ونقلت الصحيفة عن خبراء ان آباء الطبقة الوسطى ليست لديهم فكرة ان اطفالهم يُجبرون على التعري لغرباء في مشاهد تُبث على الهواء عالمياً وتستخدمها مواقع منحرفة.  

ودعت الدراسة التي قُدمت الى لجنة العلوم والتكنولوجيا في مجلس العموم الى فرض قيود صارمة على هذه المواقع واتخاذ اجراءات اخرى لمنع الأطفال من بث مواد على الانترنت.   

الانترنت 

وقالت منظمة برناردوز إن ثلاثة ارباع قضايا الاعتداء الجنسي على اطفال، التي تُحال الى الجهات المختصة، لها علاقة الآن بالإنترنت ، بزيادة 20 في المئة خلال ثلاث سنوات.  

وأعلنت مساعدة مدير السياسات والشؤون العامة في المنظمة اميلي تشيري في افادة امام اللجنة البرلمانية، "أن اطفالا يرتكبون اعتداءات جنسية ضد اطفال آخرين، وهذا مبعث قلق متزايد".  واضافت ان اطفالا أصغر  يرتكبون هذه الأعمال دون سن المسؤولية الجنائية.  

وقالت تشيري إن خبراء منظمتها يعالجون اطفالاً في الخامسة بسبب ارتكابهم اعتداءات جنسية، وهناك زيادة في عدد الاطفال ما بين 8 و10 سنوات الذين يراجعون المنظمة لهذه الاسباب. 

التحقق من العمر

ودعا الخبراء الى اجراءات أشد فاعلية للتحقق من العمر بهدف منع الأطفال من دخول مواقع يمكن ان يتصلوا فيها بأشخاص يغررون بهم، وتعزيز الضوابط على مواقع مثل فيسبوك لايف وبيرسكوب، تبث محتوى في الزمن الحقيقي. 

اعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الاندبندنت".  الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.independent.ie/world-news/europe/britain/children-aged-five-sexually-abusive-due-to-social-media-37166320.html