: آخر تحديث

3 فائزين يحصدون جائزة التعليم من أجل التنمية المستدامة

باريس: أعلنت المديرة العامة لليونسكو، أودري أزولاي، أسماء الفائزين الثلاثة بجائزة اليونسكو - اليابان للتعليم من أجل التنمية المستدامة لهذا العام، وهم: الصندوق الاستئماني للتربية البيئية في صحراء ناميب من ناميبيا، ومؤسسة كالابيا "Kalabia" من أندونيسيا، ومؤسسة "Let’s Do It" من إستونيا. وستحصل كل منظمة من هذه المنظمات غير الربحية الثلاثة على جائزة نقدية بقيمة 50 ألف دولار أميركي.

وقع الاختيار على الصندوق الاستئماني للتربية البيئية في صحراء ناميب بفضل مشروع مركز ناميبراند الواقع في عمق صحراء ناميبيا، والذي ينفذ برامج تكفل مشاركة ملموسة في الجهود الرامية إلى بلوغ هدف التنمية المستدامة المعني بانتفاع الجميع بالتعليم بدءًا من تلاميذ المدارس وانتهاءً بفئات المجتمع المحلي، إضافة إلى المربين والآباء. فمن خلال ‏التعلم التجريبي الذي يسهم في إحداث التحول، تدخل جهود تحقيق العيش المستدام حيز النفاذ. ومع التركيز على الطاقة والنفايات والمياه، فإن الصندوق الاستئماني للتربية البيئية في صحراء ناميب يساعد الشباب في نضالهم لمكافحة الفقر.

أما مؤسسة كاليبيا، فقد حصلت على الجائزة بفضل برنامجها التجريبي المعنون "التعليم البيئي من أجل قلب المثلث المرجاني". يتألف من سفينة يبلغ طولها 34 مترًا، ومجهزة بمربين محليين، لإيصال التعليم التفاعلي للحفاظ على البيئة البحرية إلى القرى الساحلية النائية في مقاطعة غرب بابوا. يساعد ذلك شباب المنطقة على اكتساب المعارف وإدراك أهمية الموارد الطبيعية في مجتمعاتهم واحترامها، فضلًا عن تنمية حس المسؤولية لديهم من أجل صون النظم الإيكولوجية الفريدة المحيطة بهم.

حصلت مؤسسة "Let’s Do It" على الجائزة بفضل مشروعيها الدوليين: اليوم العالمي للتنظيف (World Clean Up Day) و"حافظوا على النظافة" (Keep it Clean)، إذ يعالجان المشاكل البيئية والاجتماعية الناتجة من النفايات الصلبة التي لا تُعالج على نحو ملائم. ويعمل هذان المشروعان، اللذان كانا في الأصل مخططًا وطنيًا في إستونيا، على حشد إنتاج تشاركي بمشاركة 20 مليون متطوع من 113 بلدًا لإجراء مسح للنفايات والتعامل معها ووضع خطط لإدارتها في المجتمعات المحلية.

وقد اضطلعت لجنة دولية مستقلة بمسؤولية اختيار الفائزين لهذا العام، وذلك من بين 87 ترشيحًا قدمتها حكومات الدول الأعضاء لدى اليونسكو ومنظمات أخرى ترتبط مع اليونسكو بعلاقات شراكة رسمية. وكانت المعايير الرئيسة لاختيار الفائزين هي قدرة هذه البرامج على إحداث التغيير، إضافة إلى جودتها الابتكارية وقدرتها على معالجة أبعاد الاستدامة الثلاثة، وهي: الاقتصاد والمجتمع والبيئة.

وقد أنشأ المجلس التنفيذي لليونسكو هذه الجائزة، التي تموّلها حكومة اليابان، في إطار برنامج العمل العالمي للتعليم من أجل التنمية المستدامة، وذلك بغية إبراز المشاريع والبرامج المميزة في ما يتعلق بالتعليم من أجل التنمية المستدامة ومكافأتها. وتجدر الإشارة إلى أن الجائزة تُمنح هذا العام للمرة الرابعة على التوالي.

وستقدم المديرة العامة لليونسكو وسفير ومندوب اليابان الدائم لدى اليونسكو الجوائز للفائزين الثلاثة في حفل سيُعقد في مقر اليونسكو في باريس بتاريخ 9 أكتوبر 2018، خلال الجلسة الخامسة بعد المائتين للمجلس التنفيذي لليونسكو.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. القمر بديلًا عن أعمدة الإنارة الليلية في الصين
  2. تشكيل الحكومة اللبنانية بات قريبًا جدًا
  3. هل يعود الدور الخليجي إلى عهده في لبنان بظل عرقلة حزب الله؟
  4. صنعت حلوى من رماد جدتها وقدمتها لزملائها
  5. كنز معماري غريب في بلغاريا!
  6. البحرين الأولى عربيًا في مؤشر رأس المال البشري
  7. رويترز تحذف خبر إعفاء القنصل السعودي في اسطنبول من منصبه
  8. السعودية: جسر جوي لإغاثة
  9. نصف سكان العالم تقريبًا يعيشون بأقل من 5,50 دولارات يوميًا
  10. ترمب: السعودية حليف دائم ومهم
  11. كندا ثاني دولة في العالم تقنن استخدام الماريجوانا لأغراض ترفيهية
  12. الاعلان عبر الفيديو يهز حملة الانتخابات الأميركية
  13. هبوط إضطراري لطائرة ميلانيا ترمب
  14. قرقاش: السعودية محورية في كلّ ما يهم المنطقة
  15. امرأة تتولى قيادة القوات الأميركية
في أخبار