قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاربعاء ان عملية إطلاق النار في سوق للميلاد في فرنسا تعزز مطالبه بتمويل بناء جدار على الحدود مع المكسيك.

وكتب ترمب في تغريدة "هجوم إرهابي رهيب آخر في فرنسا. سنعزز حدودنا بشكل إضافي".

وتابع "يجب على تشاك ونانسي أن يعطونا الأصوات لكي يكون لدينا المزيد من الأمن على الحدود" في إشارة الى تشاك شومر زعيم الديموقراطيين في مجلس الشيوخ الاميركي ونانسي بيلوسي التي ستتولى في كانون الثاني/يناير رئاسة مجلس النواب.

وكان الرئيس الأميركي استقبل الثلاثاء في البيت الابيض الابيض المسؤولين وجرى بحث معمق لاقامة جدار على حدود المكسيك والذي وعد به ترمب خلال حملته الانتخابية، فيما يرفض الديموقراطيون منحه الأصوات اللازمة في الكونغرس لتمويله.

وأضاف أن "الديموقراطيين والرئيس أوباما قدموا 150 مليار دولار لايران ولم يحصلوا على شيء في المقابل لكن لا يمكنهم تقديم 5 مليار دولار للامن الوطني ولبناء جدار؟".

ومنفذ إطلاق النار في ستراسبورغ رجل في التاسعة والعشرين من العمر معروف لدى أجهزة الامن بتطرفه الاسلامي، ولا يزال فارا وتبحث عنه قوات الامن. وقد ولد في ستراسبورغ وهو من أصحاب السوابق.