: آخر تحديث
دول الحلف الأطلسي تشكل قاطرة هذا الارتفاع

أكبر زيادة في ميزانيات الدفاع عالميًا منذ عشر سنوات

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: شهدت ميزانيات الدفاع في دول العالم خلال العام 2018 أكبر زيادة لها منذ عشر سنوات، مدفوعة بالزيادات التي شهدتها الدول الأعضاء في الحلف الأطلسي، حسب ما جاء في تقرير لمكتب "اي اتش اس ماركت" نشر الثلاثاء.

وأشار التقرير الى ارتفاع ميزانيات الدفاع في العالم بنسبة 4,9 بالمئة لتبلغ 1780 مليار دولار في 2018. وشكلت دول الحلف الأطلسي، وخاصة الولايات المتحدة، قاطرة هذا الارتفاع بزيادة هي الأهم في ميزانياتها للدفاع بلغت نسبتها 5,8 بالمئة (54 مليار دولار).

نفقات دول الحلف الاطلسي

وأوضح التقرير أن نفقات دول الحلف الاطلسي ستفوق الف مليار دولار في 2019 مقابل 989 مليارا في 2018.

وأشار التقرير أيضا الى أنه بسبب ارتفاع أسعار النفط، تجاوزت ميزانية الدفاع السعودية ميزانية فرنسا في 2018 وباتت تحتل المرتبة الخامسة عالميا بـ 56 مليار دولار مقابل 53,6 مليار دولار لميزانية الدفاع في فرنسا رغم رفع هذه الأخيرة نفقاتها الدفاعية.

ولاحظ التقرير ان الارتفاع الكبير المسجل في 2018 "يتجاوز بشكل واضح الرقم القياسي المسجل في 2010 بعد نهاية الحرب الباردة والذي بلغ 1690 مليار دولار".

 وأوضحت فانيلا ماكغيرتي المحللة الرئيسية في مجلة جينس التابعة لمكتب اي اتش اس ماركت "بعد فترة صعبة بالنسبة لأعضاء الحلف الأطلسي في خضم الأزمة المالية العالمية، بدأت الدول الأعضاء رفع ميزانياتها الدفاعية في مواجهة التهديدات الناشئة".

وأضافت "ان ذلك أبطأ حركة ميزانيات الدفاع في الدول الناشئة".

وتوقعت مجلة جينس أن يشهد العالم في السنوات الخمس القادمة نموا معتدلا للنفقات ذات الصلة بالدفاع في حدود 2 بالمئة، مع تباطوء نموها في أوروبا والولايات المتحدة وعودة لنموها في الدول الناشئة.

آسيا والشرق الاوسط

وقال كريغ كيفري، وهو أيضا محلل رئيسي في مجلة جينس، "لوحظ خلال العام 2018 تغير في الاتجاهات بحيث باتت الدول الغربية تقود النمو" في هذا المجال. وأضاف أنه في نهاية المطاف "سنرى آسيا والشرق الاوسط محركين أساسيين لنمو مستدام للنفقات المرتبطة بالدفاع".

ولاحظ المكتب أن تسع دول من أعضاء الحلف الأطلسي ستبلغ نفقاتها في 2019 نسبة 2 بالمئة من ناتجها الاجمالي مقابل اربع فقط في 2014. وهذه الدول هي الولايات المتحدة واليونان واستونيا وليتوانيا ولاتفيا والمملكة المتحدة وبولندا ورومانيا وفرنسا.

ورفعت الولايات المتحدة بمفردها ميزانيتها الدفاعية بـ 46 مليار دولار في 2018 لتبلغ 702,5 مليار دولار بزيادة نسبتها 7 بالمئة هي الأكبر منذ 2008.

ونمت ميزانيات الدفاع في دول غرب أوروبا للعام الثالث على التوالي في 2018 لتبلغ 248 مليار دولار (زيادة ب 2,4 بالمئة). ويفترض أن تستمر في الارتفاع في 2019  بنسبة 3,6 بالمئة بدفع من زيادة بنسبة 11 بالمئة في ميزانية الدفاع الألمانية.

ونمت ميزانيات الدفاع في منطقة آسيا والمحيط الهادىء بنسبة 3,6 بالمئة في 2018، وهي نسبة أقل من النسبة العالمية، لكنها بلغت رقما قياسيا هو 465 مليار دولار.

وفي اميركا اللاتينية نمت ميزانيات الدفاع بنسبة 10,4 بالمئة في 2018 لتبلغ نحو 62 مليار دولار منها 29,9 مليارا للبرازيل لوحدها.


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. مصر: اغتصاب طفلة معاقة عقليًا وتزويجها من مغتصبها
  2. السعودية: الإرهاب الحوثي يمثل جرائم حرب
  3. 1000 متابع كل ساعة لحساب الشيخ مكتوم بن محمد
  4. اتفاقات مهمة في لقاء القدس
  5. نازحون في شمال غرب سوريا يبيعون أثاثهم ومقتنياتهم لتأمين قوتهم
  6. الكشف عن آمر ومخطط ومنفذ الهجوم على ناقلات النفط
  7. جونسون يقر بحاجة لندن إلى دعم الاتحاد الأوروبي
  8.  إردوغان قبل لقاء ترمب:
  9. الخطاب السياسي في لبنان يصبح استفزازيًا بامتياز
  10. طهران: العقوبات الأميركية تغلق مسار الدبلوماسية
  11. هواوي تدعو كندا إلى إلغاء طلب تسليم مديرتها التنفيذية إلى واشنطن
  12. الرئيس الإيراني يتّهم واشنطن بـ
  13. لماذا درس معظم رؤساء الحكومات البريطانية في جامعة أوكسفورد؟
  14. ترمب يلتقي شي وبوتين ومحمد بن سلمان في قمة مجموعة العشرين
  15. ترمب للسيدة التي اتهمته بالاغتصاب: لستِ من النوع الذي أهوى!
في أخبار