تصفحوا إيلاف بثوبها الجديد

: آخر تحديث
مستشار خامنئي يزعم أن دعم محور المقاومة شلّ "الكيان الصهيوني"

ولايتي: إيران العنصر الأكثر حسمًا في المنطقة

قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

نصر المجالي: أكد مستشار كبير للمرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي أن تواجد إيران في المنطقة أمر لا مفر منه، وقال إن بلاده "ستواصل هذا النهج لكي نبقى العنصر الأكثر حسمًا في المنطقة".

وقال علي أكبر ولايتي، مستشار الشؤون الدولية لخامنئي في كلمة أمام المؤتمر الجامعي دعماً لانتفاضة فلسطين، اليوم الخميس، إن "دعم إيران لمحور المقاومة ساهم في شل الكيان الصهيوني في اعتداءاته على غزة ولبنان"، قائلا: "إننا نفتخر بدعم المسلمين في مواجهة الصهاينة".

وحسب وكالة (فارس)، فإن ولايتي، وهو سياسي محترف وطبيب أطفال سابق، أفاد بأن "المسؤولين في المقاومة الفلسطينية في حرب غزة قالوا أيضاً إن ايران زودتنا كل شيء من رغيف الخبز إلى السلاح".

وقال إن هذا الكلام أعلنه الأمين العام لحركة الجهاد الاسلامي رمضان عبدالله شلح، عقب الحرب، "ونحن نفتخر بدعمنا للمسلمين في مواجهة الصهاينة"، مشيراً إلى أن حزب الله في لبنان تم دعمه أيضاً من قبل إيران، وقال: "إن حزب الله اليوم بات في وضع يتهرب ساسة الكيان الصهيوني من مواجهته على غرار حرب تموز".

مخطط تقسيم 

ولفت مستشار المرشد الأعلى للثورة الإيرانية، إلى ما وصفه "المخطط الأميركي الرامي إلى تقسيم الدول"، وقال إن مخطط الشرق الأوسط الجديد يرمي إلى تقسيم الدول وإيران ترفض هذا المخطط، مشيراً إلى وقوف إيران دوماً بوجه هيمنة الاستكبار، مؤكداً أن الشعب الإيراني رفض على مر التاريخ فرض الهيمنة عليه.

وأكد ولايتي: "أن تواجد إيران في المنطقة أمر "لا مفر منه"، ولكي نبقى العنصر الاكثر حسمًا في المنطقة سنواصل هذا النهج". وتابع: "وجودنا في العراق وسوريا وفلسطين ولبنان جاء بالتنسيق وبرغبة من حكومات هذه البلدان، وكذلك إذا كنا ندعم اليمن فذلك من منطلق الواجب الإنساني ولتعلم السعودية أن تشبثها بهذا النهج سيجعل من اليمن أشبه بفيتنام للسعوديين (!) ".

وفي الأخير، أكد ولايتي رفض طهران أي دعوات لربط مهمة الحفاظ على الاتفاق النووي بتقييد برنامج إيران الصاروخي أو تمددها الإقليمي، مشددًا على أن تواجد إيران في المنطقة "أمر لا مفر منه، ولكي نبقى العنصر الأكثر حسمًا في المنطقة سنواصل هذا النهج".


عدد التعليقات 2
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. صدقت
طالب محمد_كندا - GMT الخميس 01 فبراير 2018 17:25
لهذا اسرائيل دمرت اغلب قواعدكم وصواريخكم ومواقعكم ولم تردوا عليها لانكم ولسبب بسيط (اسود على بعظكم جبناء على عدوكم ) تاريخكم اسود وعار لانكم امة الطائفية والحرق والجهاد النكاح والقتل والتشريد
2. ذوقوها
مغترب - GMT الخميس 01 فبراير 2018 18:04
غاب القط العب يافار.ذهب العراق وجيشة سقط الكل ,حتى عملاء امريكا واسرائيل لم يجدوا مكانا يحتمون به من هذا الفأر المخيف الذي تسمونه ايران. تأمرتم علينا بأسم تحرير ابار النفط في الكويت وتكالبتم في جعل الحصار على العراق قاتلا حضرتم كل مستلزمات الغزو الامريكي وضعتم المال والارض والسماء والشرف كلة لتدمير العراق انتم من ادخل ايران في العراق وفي سوريا والآن سوف يأتوكم من كل مكان وبرعاية امريكية.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. جونسون يعد ببريطانيا منفتحة على العالم بعد بريكست
  2. الزفزافي وخمسة من رفاقه يعلنون التخلي عن الجنسية المغربية
  3. بولسونارو يسمح بمشاركة الجيش في مكافحة حرائق الأمازون
  4. الرئيس البرازيلي: حرائق الأمازون لا تستوجب عقوبات على بلادنا
  5. مجموعة السبع تعقد قمتها وسط خلافات حادة في بياريتس الفرنسية
  6. زعيم السكان الأصليين في البرازيل يدعو إلى الإطاحة ببولسونارو
  7. اعتراض طائرتين مسيّرتين حوثيتين باتجاه خميس مشيط
  8. كوريا الشمالية تطلق
  9. ترمب يعرض المساعدة في مكافحة حرائق الأمازون
  10. إردوغان يتّهم رؤساء البلديات المقالين بخدمة
  11. مواجهات في فرنسا على هامش قمة مجموعة السبع
  12. السودانيات يكافحن للحصول على تمثيل أفضل
  13. بغداد تستدعي القائم بالاعمال الاميركي حول الضربات الاسرائيلية
  14. أردوغان إلى موسكو الثلاثاء للقاء بوتين
  15. هيئة الاعلام في تونس تمنع ثلاث مؤسسات من تغطية الانتخابات
  16. باريس تتظاهر احتجاجا ضد زيارة ظريف
في أخبار