: آخر تحديث
بيانها لم يذكر إيران حليفة دمشق ومصدر إزعاج نتانياهو

روسيا قلقة من الهجمات الإسرائيلية

نصر المجالي: أعربت روسيا، الحليفة لسوريا وإيران، اليوم السبت، عن قلقها العميق إزاء الهجمات الإسرائيلية، وخاصة بالقرب من مناطق خفض التصعيد، التي أصبحت عاملا مهما في الحد من العنف في سوريا.

ودعت روسيا، في بيان لها، نشره موقع وزارة الخارجية كلا من إسرائيل وسوريا إلى ضبط النفس وتجنب الأعمال التي يمكن أن تؤدي إلى تعقيد الوضع، كما دعت إلى احترام السيادة السورية على أراضيها.

كما أكدت روسيا، التي لم يشر بياها إلى إيران، أن أي تهديدات لقواتها العسكرية  الموجودة في سوريا هو أمر غير مقبول. وأضاف البيان "من غير المقبول إطلاقا تهديد أرواح وأمن الجنود الروس الموجودين في سوريا".

ويأتي التصعيد العسكري، بعد أيام من اتهام رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتانياهو، خلال محادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، ايران بالسعي إلى تدمير بلاده، و"محوها" من خارطة العالم.

النيران مشتعلة في حطام المقاتلة الاسرئيلية

ضبط النفس

وزار نتانياهو، سوتشي في 29 يناير 2018 وأفادت التقارير الأمنية الإسرائيلية، بأنه سيبحث مع بوتين التواجد الإيراني العسكري في سوريا، بالإضافة إلى سعي إيران لإنشاء مصانع لإنتاج الصواريخ في لبنان.

وإلى ذلك، فإنه  وفي تعليق على تقارير عن قيام الطيران الإسرائيلي، ليلة 9 إلى 10 من الشهر الجاري، بتوجيه ضربات صاروخية عدة على أهداف في سوريا، وإسقاط إحدى الطائرات الإسرائيلية في منطقة الجولان، دعت الخارجية الروسية جميع الأطراف إلى ضبط النفس، مشيرة إلى عدم قبول تعريض أمن وحياة العسكريين الروس المتواجدين في سوريا لخطر.

وذكّرت الوزارة بأن القوات الحكومية السورية ملتزمة بالاتفاقات الخاصة بضمان ثبوت عمل منطقة وقف التصعيد في جنوب غرب سوريا.

وتابعت الخارجية: "نحث جميع الأطراف المعنية على ضبط النفس وتجنب أي خطوات من شأنها أن تؤدي إلى تردي الوضع. ونعتبر من الضرورة الاحترام الكامل لسيادة وسلامة أراضي سوريا وغيرها من دول المنطقة. ومن غير المقبول على الإطلاق خلق تهديدات على حياة وأمن العسكريين الروس المتواجدين في سوريا تلبية لدعوة من حكومتها الشرعية من أجل مساعدتها في الحرب ضد الإرهابيين".

 


عدد التعليقات 4
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. احترام السيادة السورية
Rizgar - GMT السبت 10 فبراير 2018 18:13
احترام السيادة السورية ...اي احترام واي سيادة ....الكيان منتوج كولونيالي سخيف .... 4 ملاين هارب ....2 مليون في تركيا ....2 مليون في المانيا.
2. نعم لاسرائيل .....دمروا
Rizgar - GMT السبت 10 فبراير 2018 18:16
نعم لاسرائيل .....دمروا الكيان السخيف ....النصر لكم ايا ابناء يورشلايم وزايون والقيم الانسانية النبيلة .
3. قلق وتنسيق وفتة مقادم
بسام عبد الله - GMT السبت 10 فبراير 2018 18:37
ماعاش القلق، الله يبعد عن المجرم بوتين ومعتوه القرداحة شر القلق وقلة النوم والراحة. أكيد مو اسرائيل ولا امريكا ولا تركيا سبب القلق لأن التنسيق معهم على ابو موزه، ما في غير أطفال الغوطة وادلب ودرعا ولادين ال.... هم مسببين القلق مو هيك يا أولاد الستين.... كما قال فيصل القاسم؟ ثم أين تقع مناطق خفض التصعيد يا أوغاد ؟ في جنوب افريقيا أم في بلاد الواق الواق ؟ ، وغاراتكم وصواريخكم عابرة القارات ونابالكم وكيماويكم وبراميلكم المتفجرة لم تتوقف عن القصف لحظة عن الغوطة وادلب ودرعا منذ سنوات؟ ستندمون وستدفعون الثمن رهيباً وستلعنكم أجيالكم قبل أجيالنا على ما إقترفت أيديكم من مجازر ومذابح وإبادة بحق أطفالنا..
4. رزكار-الكردي التائه
الى الواهم - GMT السبت 10 فبراير 2018 22:57
رزكار سوريا ودمشق منذ الخليقة وجماعتك الاخلامو-او العابيرو-هم من العصاة الاوائل في صحراء ملاصقة لارض النهرين والحضارة -وبعد ان تم جلبهم لتاديبهم -سرقوا حقائق تاريخية وحرفوها بل ادعوا انهم شعب الله المختار-وانا اسميعهم المحتار؟لعلمك منذ 1948 واحتلال فلسطين لا يملكون دليل واحد اثري-جغرافي تاريخي في فلسطين والا كانوا دوخوا الدنيا بهم وهذا حالهم كحالكم ايها الواهمون العنصريين الاكراد لا تملكون ولو حصوة عمرها 140 عام سواء في شمال العراق او في الخابور-سورية وكلها ارض اشورية معروفة بمليون دليل ودليل ولكنكم يا -اداة الممحرفين-الاسرائليين من اجل ا الوهم المسمى-سرائيل الكبرى؟وطبعا كما تحقد على العراق -طبعا ستحقد على سوريا وانت ترى بعينك سقوط طائرتهم وهي في اجواء فلسطين المحتلة -نعم انتهى وهم تقسيم سوريا كما فشل في العراق وفي سوريا لا داعش وسيدها اسرائيل نفعتكم -لانها اي اسرائيل كلما انتصر الجيش السوري -تذهب اسرائيل وتقصف والان قيل لها انتهت اللعبة وانتم حتى تركيا الناتو-قلبت على امريكا وانتم يا جيش امريكا واسرائيل في سوريا -الحلقة الاخيرة -ستنتهي مع سقوط الطائرات الاسرائلية والقلق الروسي بالغ الاهمية والمعنى واهديك معلومة يا رزكار -بان فلمك التافه وتعليقاتك وصراخك -لن ينفع وانتحر الوهم -الفاشل بعد ان انهزم اسيادك ودخلنا المرحلة الاخيرة فأذهب وابحث عن تفاهات جديدة -وحقد جديد وتحريف جديد او ابحث عن سيد اخر في كوكب اخر لتدواي مرضك النفسي والعقلي وحقدك -الذي لا حدود له واتعجب من شيئ واحد وهو هل انت لك عقل وتعاند وتكثر من حقدك وتفاهاتك مع كل هزيمة وفضيحة؟اي نوع من التافهين انت؟لا اتصور هناك اتفه منك ؟فعلا كلمة معتوه كثيرة عليك ايها الكردي-العنصري -الواهم والتائه -ومع هذا اتمنى لك ولامثالك الشفاء العاجل علما اننا دخلنا ربع الساعة الاخير من تبديد اوهامكم واوهام اسيادكم ومقبرة الفشل ستكون على ارض سوريا المقدسة والطاهرة ومنذ بداية التاريخ وستستمر وشكرا ايلاف


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الأطباء في بريطانيا يعالجون الشعور بالوحدة بدروس الرقص
  2. البحرين تشارك بوفد رفيع المستوى في منتدى الاستثمار بالرياض
  3. هندوراس تتحدى ترمب!
  4. فريق التحقيق المشترك يبدأ عمله بشأن اختفاء خاشقجي
  5. القضاء الاداري العراقي يعيد رئيس الحشد الشعبي لمناصبه
  6. ترمب: بومبيو سيلتقي الملك سلمان لبحث قضية خاشقجي
  7. إيران: لا تعليق لدينا على اختفاء خاشقجي
  8. قراء
  9. الملك سلمان يأمر بإجراء تحقيقات داخلية حول اختفاء خاشقجي
  10. الكربولي للصدر: (يا أيّها الرجلُ الْمُعَلِّمُ غَيْرَهُ..)
  11. القوات الجوية الأميركية متفائلة بشأن مقاتلات أضرّها
  12. الأردن يعيد فتح معبر جابر نصيب الحيوي مع سوريا
  13. مع وجود أزمة النازحين كيف يمكن مقاربة العلاقات اللبنانية السورية؟
  14. الإكوادور تسمح لأسانج بتواصل جزئي مع العالم الخارجي
  15. لندن: التوصل إلى اتفاق حول بريكست أساسي لأمن أوروبا
  16. آخر تكهنات ستيفن هوكينغ: بشر بقدرات خارقة!
في أخبار