قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من الرياض: نجحت قوات التحالف العربي والمقاومة اليمنية بالسيطرة على منطقتي المشرعي ومفرق الجاح، وأصبحت على مشارف الحديدة في الساحل الغربي لليمن.

وأعلنت القوات المشتركة وصولها إلى مشارف مدينة الحديدة (غرب اليمن)، في حين قالت تقارير صحافية أنّ قوات الشرعية صارت على مسافة أقل من 50 كيلومترا من مركز الحديدة.

وقال المتحدث باسم القوات المشتركة العقيد الركن صادق دويد في تصريح تلفزيوني، إن"هذا الإنجاز تحقق بعد تحرير مناطق جديدة على الجبهة، حيث تخوض عملية واسعة لتحرير المدينة الاستراتيجية من قبضة الحوثيين".

ومن أبرز المناطق التي تم السيطرة عليها وطرد المتمردين الحوثيين منها، "مديرية «التحيتا» والتي بات أمرها محسوما وثمة تخطيط لما بعدها، وفق المتحدث، الذي أكد مقتل أكثر من 90 حوثيا كما جرح وأُسر آخرون.

والقوات المشتركة هي تشكيلات مسلحة تعمل في اطار الحكومة الشرعية، مكونة من "المقاومة الجنوبية" و"ألوية العمالقة" و"المقاومة التهامية" و"قوات طارق صالح"، وتحظى بدعم وتدريب من الإمارات العربية.

الى ذلك، أكدت مصادر ميدانية إن "القوات المشتركة أحكمت سيطرتها الكاملة على مفرق زبيد الاستراتيجي ومفرق الجبلية والفازة، كما حررت مناطق الجاح والمغرس والمجيلس والسويق، وسط انهيارات متواصلة في خطوط دفاعات ميليشيات الحوثي".