قرائنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

لندن: خلصت دراسة طبية حديثة إلى أن "استخدام الأدوية التي تعالج أمراض ضغط الدم قد يوقف الخلل في الأوعية الدموية الذي يؤدي بدوره للإصابة بالخرف".

وأجريت الدراسة على فئران، وعكف الباحثون خلالها على دراسة الطرق التي يمكنهم إجراء فيها تعديلات على التغييرات أو الأضرار التي تطرأ على الأوعية الدموية في الدماغ التي تؤدي بدورها إلى الإصابة بمرض الأوعية الدموية الصغيرة وبالتالي إلى الخرف الوعائي أو خرف الأوعية الدموية، حسب ما ذكرت صحيفة "التايمز".

ويعد الخرف الوعائي ثاني أشهر نوع من الخرف بعد مرض الزهايمر الذي يصيب نحو 40 في المئة من المرضى.

وهذا المرض يصاب به المرء عندما تضيق الأوعية الدموية الدماغية وتسبب تلفاً للدماغ وخاصة للطبقة البيضاء التي تحمي الخلايا العصبية.

وقالت آنا وليامز من جامعة إدنبره إن "هذا النوع من الخرف يمكن معالجته بطريقة أسهل من مرض الزهايمر الذي بالرغم من المليارات الأموال التي رصدت للأبحاث المتعلقة فيه، إلا أن هذ المرض يعتبر غير قابل للشفاء".