: آخر تحديث
اليونان اتخذت القرار حفاظا على أمنها القومي

أثينا وموسكو... تبادل طرد دبلوماسيين

نصر المجالي: تخوض أثينا، معركة "جاسوسية" تتعلق بالأمن القومي مع موسكو بعد طردها دبلوماسيين روسيين متورطين، وبالمقابل أعلنت الخارجية الروسية أن روسيا سترد بالمثل، وفقا للإجراءات المتبعة في مثل هذه الحالات، وستطرد دبلوماسيين يونانيين.

وكشف نائب رئيس لجنة مجلس الاتحاد الروسي للشؤون الدولية، أندريه كليموف، أن "روسيا ستطرد دبلوماسيين يونانيين"، مؤكدا أنه "بدون هذا الرد لن تكون روسيا قادرة على ضمان أمن عمل موظفيها".

وأضاف السيناتور أن روسيا لم تعتبر اليونان حليف أو شريك في القارة العجوز في أي وقت من الأوقات، قائلا:" اليونان تدخل في حلف الناتو، وهذا الأمر وحده كافي".

أمن قومي

وكانت صحيفة (كاتيمريني) اليونانية قالت إن اليونان ستطرد اثنين من الدبلوماسيين الروس وتمنع دبلوماسيين آخرين من دخول البلاد "لقيامهم بأعمال غير قانونية ضد الأمن القومي".

ونقلت الصحيفة عن مصادر دبلوماسية عالية المستوى أن التدابير التي اتخذتها أثينا، "هي رد على إجراءات غير قانونية على الأراضي اليونانية، والذي تعتبر تدخلا في الشؤون الداخلية لليونان".

ومن بين اتهامات أثينا ضد الدبلوماسيين هي محاولات لجمع ونشر المعلومات، وكذلك تقديم الرشوة للمسؤولين الحكوميين".

وقالت الصحيفة: "مبادرة أثينا لم تأت"من الفراغ "، ولكنها جاءت ردا على سلسلة من الإجراءات المنسقة في محاولة لتوسيع النفوذ الروسي في اليونان".

وأكدت نفس المصادر أن اليونان تريد الحفاظ على علاقات جيدة مع روسيا، وتعزيز الصداقة بين الشعبين، وتعاون الحكومات مع الجهات الفاعلة في المجتمع المدني على كلا الجانبين. ومع ذلك، وفقا لها، لا يمكن لهذا أن يتم إلا على أساس من التكافؤ والاحترام المتبادل لسيادة واستقلال البلدين، وفقا للصحيفة.

"وأوضحت الصحيفة أن أثينا كانت دائما حذرة وخصوصا في العلاقات اليونانية الروسية، كما هو الحال مع سكريبال حيث لم تحذو اليونان حذو الدول الغربية الأخرى بطردها الدبلوماسيين الروس.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. الغموض يلف قضية اختفاء أشهر ممثلة في الصين
  2. هل باتت أيام الأسد معدودة؟
  3. السعودية تدعو للتكاتف الدولي لمواجهة الإرهاب الإيراني
  4. نتانياهو يعزي بوتين متوعدًا طهران ودمشق
  5. الطب الجينومي يحل ألغازًا مرضية
  6. قادة أقدم حزب شيعي حكم العراق 13 عامًا يرسمون نهايته
  7. بوتين: ظروف عرضية ومأساوية وراء إسقاط الطائرة
  8. النواب الأردني يحسم مدة خدمة تقاعد الوزراء
  9. إسرائيل تحمّل الأسد وإيران مسؤولية اسقاط الطائرة الروسية
  10. الخارجية الأميركية تدافع عن نفسها من تهمة
  11. موسكو في فوضى و
  12. رئيس تحالف الحشد يسحب ترشيحه لرئاسة الحكومة العراقية
  13. الجيش الروسي: الدفاعات السورية أسقطت طائرتنا
  14. هل نشهد توترًا أمنيًا في لبنان مصدره المخيمات الفلسطينية؟
  15. وسط خلاف كردي.. بغداد تفتح باب الترشيح لرئاسة الجمهورية
  16. جنرال ترمب في الأمن القومي يواجه مصيرًا أراده لكلينتون
في أخبار