: آخر تحديث
رغم التقدم في زيادة تمثيل الأقليات العرقية والاثنية

شرطة لندن ستبقى بيضاء لمئة سنة قادمة

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

لندن: اعترف قادة شرطة سكوتلاند يارد أنها ستبقى بيضاء بدرجة لا تتناسب مع التنوع العرقي للعاصمة البريطانية إلى مئة سنة قادمة على الأقل لكنها لم تعد مؤسسة عنصرية على نحو متأصل كما في السابق. 

وجاء الاعتراف خلال مؤتمر صحفي عقدته قائدة شرطة لندن كريسيدا دك ورئيسة قسم الموارد البشرية فيها كلير ديفيز بمناسبة مرور 20 سنة على تقرير ماكفيرسن الشهير الذي خلص في حينه إلى أنّ العنصرية مترسخة في شرطة لندن. 

وذكرت صحيفة الغارديان أن تقرير 1999 وجد أن شرطة العاصمة البريطانية "عنصرية مؤسسياً"، مشيرة إلى أنّ هذه العنصرية كانت أحد الأسباب التي اسهمت في إفلات مجرمين عنصريين من العدالة. 

وقالت ديفيز إن الاستمرار على هذا المنوال حتى مع التقدم المتحقق في زيادة تمثيل الأقليات العرقية والاثنية في شرطة لندن يعني ان 100 سنة ستمر قبل ان تصبح شرطة سكوتلاند يارد ممثلة لمدينة لندن. 
 
وتبين الأرقام ان نسبة افراد شرطة سكوتلاند يارد من الأقليات الإثنية تبلغ 14 في المئة لمدينة لندن، التي تشكل الأقليات العرقية والإثنية 43 في المئة من سكانها. وبالمقارنة مع هذه النسبة، فإن تمثيل الأقليات في شرطة نيويورك يبلغ نحو 50 في المئة من افرادها وهم أقرب إلى تركيب التجمعات السكانية التي يخدمونها. 

وكانت نسبة أفراد الشرطة من الأقليات 3 في المئة فقط في عام 1999. 

وتهدف شرطة لندن إلى زيادة تمثيل الأقليات بين افرادها لتبلغ 19 في المئة بحلول عام 2022 ولكنها تحتاج إلى انّخراط آلاف من افراد الأقليات في صفوفها لتحقق هذا الهدف، ومن المتوقع ان يستمر نقص تمثيل الأقليات عقوداً من السنين. 

وأكدت كريسيدا دك قائدة شرطة سكوتلاند يارد ان شرطة لندن لم تعد "عنصرية مؤسسياً" وان هذا التوصيف الذي أصبح عنوان تقرير ماكفيرسن قبل 20 سنة أصبح غير مناسب. 

وأعلنت دك ان هناك تصميماً على عدم التسامح مع العنصرية ومراجعة كل خطوة تتخذها شرطة لندن لتحسين عملها وتركيبة كادرها. 

وعلى صعيد بريطانيا عموماً، تبلغ نسبة السود والأقليات الإثنية 7 في المئة من افراد الشرطة بالمقارنة مع 14 في المئة هي نسبتهم من السكان. 

وكان قادة كبار سابقون في شرطة لندن اعربوا عن القلق من ان الفجوة العرقية في تمثيل الأقليات يمكن ان تنال من شرعية عمل الشرطة وقدرتها على تنفيذ واجباتها في الحفاظ على الأمن بموافقة من عموم السكان. 

أعدت "إيلاف" هذا التقرير بتصرف عن "الغارديان". الأصل منشور على الرابط التالي:

https://www.theguardian.com/uk-news/2019/feb/19/met-police-disproportionately-white-for-another-100-years


    


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. خمس شخصيات أساسية في الانتخابات الأوروبية
  2. تقرير أممي: البريطانيون يزدادون فقرًا
  3. واشنطن تريد استعادة ثقة العالم بطائرة بوينغ ماكس
  4. تقدّم المعارضة السورية... مأزق النظام بعد العقوبات على إيران
  5. عرض ماي الأخير لإنقاذ بريكست يبدو محكوماً بالفشل
  6. احتجاجات طلابية إثر فشل نظام التعليم الإلكتروني في مصر
  7. عبد المهدي يبحث مع أمير الكويت دورًا إقليميًا لحل الأزمة الأميركية الإيرانية
  8. مراهق عبقري إحتاج أيامًا لينال البكالوريوس من هارفرد
  9. دول غربية تحث على إنجاز اتفاق سريع لإرساء حكم مدني في السودان
  10. كوريا الشمالية: جو بايدن أبله!
  11. الأمم المتحدة: العراق يواجه تحديًا خطيرًا في منع استخدام أراضيه في صراع دولي
  12. الإمارات تقر قانونًا ينصف
  13. مسؤول أممي يدفع ثمن إشادته بقيادي بارز في حزب الله!
  14. القيادة الكويتية تقرع جرس الإنذار متخوفة من مشهد قاتم
  15. التحالف العربي: إيران تزوّد الحوثيين بقدرات نوعية
في أخبار