: آخر تحديث

نتانياهو يؤكد دعمه لترمب في مواجهة "العدوان" الإيراني

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: جدّد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو الثلاثاء دعمه لموقف الرئيس الأميركي دونالد ترمب في مواجهة "العدوان" الإيراني، وسط تصاعد التوتر بين واشنطن وطهران.

وقال نتانياهو في احتفال بمناسبة الذكرى السنوية الأولى لافتتاح السفارة الأميركية في القدس إنّ "على إسرائيل وكافة دول المنطقة وكافة الدول الساعية للسلام في العالم أن تقف بجانب الولايات المتحدة ضدّ العدوان الإيراني".

وجاء نقل السفارة الأميركية في إسرائيل إلى القدس بعد أيام من انسحاب ترمب من الاتفاق النووي المبرم مع طهران في عام 2015، في قرار رحّبت به إسرائيل العدو اللّدود لإيران.

وقال نتانياهو الثلاثاء وفق بيان نشره مكتبه "علينا أن نواصل تقوية دولة إسرائيل وأن نستمر في تعزيز تحالفنا الذي لا غنى عنه مع الولايات المتحدة".

وجاءت تصريحات نتانياهو في وقت أرسلت فيه واشنطن حاملة طائرات وقاذفات قادرة على حمل قنابل نووية إلى الخليج من أجل التصدّي للتهديدات الإيرانية.

لكن على الرّغم من التوتر المتصاعد، أكّد الطرفان أنّهما لا يريدان الدخول في حرب. ونتانياهو من أشدّ مؤيّدي سياسة ترمب في الشرق الأوسط والتي شكّلت قطيعة مع إجماع دولي قائم منذ زمن.

وغواتيمالا هي الدولة الوحيدة التي حذت حذو الولايات المتحدة بنقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس. ويؤكّد المجتمع الدولي أنّ الوضع النهائي للقدس يجب أن يتقرّر في مفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين.

وأثار انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي غضب الدول الأوروبية وروسيا والصين والتي أكّدت جميعها تمسّكها به. 

لكن مع تزايد العقوبات الأميركية على إيران قالت طهران الأسبوع الماضي إنّها ستعلّق تنفيذ بعض تعهّداتها في الاتفاق النووي.

وبعد الإعلان الإيراني تعهّد نتانياهو عدم السماح لطهران بامتلاك السلاح النووي. وتنفي إيران السعي لامتلاك قنبلة نووية وتؤكّد على الطابع المدني الصرف لبرنامجها النووي.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

  1. لصقة مرنة قادرة على تبريد أو تدفئة الجسم
  2. لندن تجمد حساب ابنة بشرى الأسد
  3. فتح مراكز الاقتراع في هولندا وبريطانيا للانتخابات الأوروبية
  4. عبد المهدي يؤكد دخول العراق والكويت مرحلة تصفير المشاكل بينهما
  5. اعتقال متعاطف مع حركة حماس في الولايات المتحدة
  6. خطة أميركية جديدة ضد إيران ... هذه مطالب واشنطن
  7. واشنطن تصدر قانونا يسمح بتحويل جثامين الموتى إلى سماد عضوي
  8. أمثولات
  9. أسباب صحية تضع حدا لمهمة هورست كولر في حل نزاع الصحراء
  10. الكشف عن سر شيوع الاكتئاب بين النساء
  11. استقالة الوزيرة البريطانية لشؤون البرلمان أندريا ليدسوم
  12. التحقيق مع مغنية إيرانية غنّت أمام السياح وهي ترتدي زيا تقليديا
  13. خمس شخصيات أساسية في الانتخابات الأوروبية
  14. تقرير أممي: البريطانيون يزدادون فقرًا
  15. واشنطن تريد استعادة ثقة العالم بطائرة بوينغ ماكس
في أخبار