قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أطلقت شركة "سبايس إكس" لصناعات الفضاء الخميس ستين قمرًا اصطناعيًا صغيرًا تشكل الدفعة الأولى من كوكبة "ستارلينك" التابعة لها، والتي قد تضم في المستقبل 12 ألفا منها.

وأقلع صاروخ "فالكون 9" من انتاج الشركة التي اسسها إيلون ماسك في كاليفورنيا، بنجاح من قاعدة كاب كانفيرال في فلوريدا عند الساعة 02,30 بتوقيت غرينتش حاملا ستين قمرا اصطناعيا.

وبعد ساعة على الإقلاع، أفرج الطابق الثاني من الصاروخ عن الأقمار الأصطناعية على ارتفاع حوالى 450 كيلومترا.

وستفترق هذه الأقمار لاحقا بشكل طبيعي لترتفع إلى 550 كيلومترا، أي فوق محطة الفضاء الدولية (حوالى 400 كيلومتر تقريبا) لكن على ارتفاع أدنى بكثير من غالبية الأقمار الاصطناعية الأخرى الموجودة في مدار الأرض ولا سيما تلك الموضوعة على مدار ثابت على علو 36 ألف كيلومتر.

وكانت عملية الإطلاق مقررة أصلا الأسبوع الماضي، لكنها أرجئت في اللحظة الأخيرة بسبب مشاكل في البرمجية المعلوماتية.

ويبلغ وزن كل قمر اصطناعي "ستارلينك" 227 كيلوغراما فقط، وقد صممتها "سبايس إكس" داخليا في ريدموند قرب سياتل.

وتريد "سبايس إكس" الاستحواذ على حصة من سوق الانترنت من الفضاء المقبلة لتتنافس في ذلك مع شركات كثيرة مثل "وان ويب" و"أمازون".

ويأمل إيلون ماسك ان يستحوذ على 3 إلى 5 % من السوق العالمية للانترنت، وهي حصة قدرت قيمتها بحوالى 30 مليار دولار سنويا.