قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: أكدت وزارة الدفاع الأميركية الخميس أن القوات الإيرانية أسقطت "دون أي مبرر" طائرة استطلاع تابعة للبحرية الأميركية كانت "في المجال الجوي الدولي".

وقالت قيادة الأركان الأميركية في بيان إن "الأنباء الإيرانية التي أفادت بأن الطائرة كانت تحلق فوق إيران، خاطئة"، في حين تتصاعد حدة التوتر بين واشنطن وطهران في منطقة الخليج.

ووفقا للقيادة المركزية للقوات الأميركية، أسقطت الطائرة المسيرة بصاروخ إيراني أرض - جو فوق مضيق هرمز الأربعاء في الساعة 23,35 ت غ.

وقال بيل أربان المتحدث باسم البحرية الأميركية في البنتاغون "إنه هجوم غير مبرر لطائرة مراقبة أميركية في المجال الجوي الدولي".

وكانت إيران أعلنت أن الحرس الثوري أسقط طائرة تجسس أميركية مُسيرة في إقليم هرمزجان، الذي يطل على مضيق هرمز جنوب البلاد، محذرة من أن انتهاك حدودها "خط أحمر". 

وقالت وكالة "إيرنا" الحكومية، ووكالة "سباه نيوز" الذراع الإعلامية للحرس الثوري، إن الطائرة أُسقطت عندما دخلت المجال الجوي الإيراني، قرب منطقة كوه مبارك جنوبا.