قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

هافانا: أبدى الاتحاد الأوروبي الجمعة دعمه للتعاون من أجل التنمية مع كوبا في الوقت الذي تواجه فيه الجزيرة تصاعد حدّة الحصار الأميركي عليها.

وأعلن مفوّض الاتحاد الاوروبي للتعاون الدولي والتنمية نيفين ميميكا أنّ الاتحاد "يدين بشدة التدابير الأحادية التي تتجاوز الحدود الإقليمية ضدّ كوبا، والتي تتعارض والقانون الدولي".

وأضاف "إنّنا نشعر بالقلق إزاء تشديد الحصار الأميركي".

وجاءت مداخلة المفوّض الأوروبي أثناء مشاركته في منتدى للأعمال استضافته هافانا وجمع 120 رجل أعمال وقانون وأكاديميين، أتوا من الولايات المتحدة وإسبانيا وكندا لتشجيع الاستثمار في الجزيرة.

ولفت ميميكا أمام الصحافيين إلى أنّه "من المهم جداً المشاركة في هذا المنتدى (...) وإبراز دور الاتحاد الأوروبي الداعم في هذا الظرف الصعب".

وقال إنّ الاتحاد الأوروبي يرغب في "دعم التزام كوبا في تحسين مناخ الاستثمار بغية تشجيع الفاعلين الاقتصاديين والماليين في الاتحاد الأوروبي على تنفيذ مبادرات مشتركة".