لندن: تمنى وزير الخارجية الياباني تارو كونو على بريطانيا الخميس إلا تخرج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق، معربا عن تخوفه من عواقب ذلك على الشركات اليابانية في هذا البلد.

وقال تارو كونو في مقابلة مع بي.بي.سي، "في كل اجتماع عقدناه (مع الحكومة البريطانية)، كان أحد ابرز المواضيع: +من فضلكم، لا تخرجوا من بريكست من دون اتفاق+". واضاف عشية قمة لمجموعة العشرين في أوساكا "نحن قلقون جدا من عدم الاتفاق".

واضاف "لا نريد تأثيرا سلبيا على المؤسسات الأجنبية، بما فيها المؤسسات اليابانية"، موضحا أن ثمة أكثر من ألف شركة يابانية تعمل في المملكة المتحدة، "وفي حال حصول طلاق من دون اتفاق تفاوضي يمكن ان تتراجع الاستثمارات، كل شيء ممكن".

وتحدد خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي اصلا في 29 آذار/امارس، لكن تأجل هذا الموعد حتى 31 تشرين الاول/أكتوبر.

واضطرت رئيسة الوزراء تيريزا ماي إلى الاستقالة بعدما فشلت ثلاث مرات في حمل النواب البريطانيين على اقرار اتفاق الخروج من الاتحاد الأوروبي الذي وقعته في تشرين الثاني/نوفمبر مع بروكسل.

ويرغب المرشحان لخلافتها، بوريس جونسون وجيريمي هانت، في إعادة التفاوض على هذا الاتفاق، ولا يستبعدان خروجا "قاسيا" لبريطانيا.

وقال وزير الخارجية اليابانية "يخشى عدد كبير من الشركات عواقب ذلك لأنها لا تعرف ماذا سيحدث". واضاف "بدأ بعضها بالفعل نقل عملياته الى أماكن أخرى في أوروبا".

واكد الوزير من جهة اخرى إن اليابان تريد التفاوض على اتفاق للتبادل الحر مع المملكة المتحدة بعد خروجها الاتحاد الأوروبي، لكن ذلك سيستغرق بعض الوقت.

وقال "سيكون هناك نوع من الفترة الفاصلة بين لحظة مغادرة المملكة المتحدة الاتحاد الأوروبي، ولحظة تمكننا من المصادقة على اتفاق تجاري جديد"، مشددا على أن على البلدين التقيد بقواعد منظمة التجارة العالمية خلال هذه الفترة.