قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الرباط: تمكن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني(مخابرات داخلية)، الأحد، من إيقاف عنصرين مواليين لتنظيم "داعش" يبلغان من العمر 30 و34 سنة، ينشطان بمدينة الرباط.

وذكر بيان للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أنه علاوة على انخراطهما الكلي في الأجندة التخريبية ل"داعش" وفي أعمال الإشادة والدعاية لفائدة هذا التنظيم الإرهابي، فقد أكدت التحريات الأمينة أن العنصرين الموقوفين كانا بصدد الإعداد والتحضير لتنفيذ مشاريع إرهابية بالمملكة.

وأضاف أن هذه العملية أسفرت عن حجز أجهزة إلكترونية مختلفة إضافة إلى أسلحة بيضاء.

وأوضح المصدر ذاته أن هذه العملية الأمنية تؤكد استمرار التهديدات الإرهابية التي يشكلها "داعش" ومناصروه، والذين مافتئوا يتوعدون بتنفيذ عمليات إرهابية انتقاما لاندحار هذا التنظيم بمعاقله بالساحة السورية -العراقية.

وأشار البيان إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهما تحت تدابير الحراسة النظرية(الاعتقال الاحتياطي) في إطار البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المكلفة قضايا الإرهاب، وذلك للكشف عن ظروف وملابسات تورطهما في الإعداد والتحضير لأعمال إرهابية.