بكين: أفادت الصين الخميس بأن 31 شخصا توفوا جراء فيروس كورونا المستجد، لتتجاوز الحصيلة الاجمالية حاجز ال3000 حالة وفاة، مع زيادة طفيفة بعدد الإصابات.

وتوفي ما لا يقل عن 3,102 شخص في جميع مناطق البلاد منذ ظهور الفيروس في مدينة ووهان عاصمة مقاطعة هوباي في ديسمبر الماضي.

ومعظم الوفيات حصلت في ووهان التي سجلت 2,350 حالة وفاة، كما ان المدينة مغلقة بشكل غير مسبوق مثل باقي مناطق هوباي.

ولكن يبدو ان عمليات الحجر الصحي للمصابين وغيرها من القيود المفروضة قد بدأت تؤتي ثمارها، حيث تشير الأرقام الرسمية إلى انخفاض مستمر في الحالات الجديدة في الأسابيع الأخيرة.

وسجلت اللجنة الوطنية للصحة أيضا 139 إصابة جديدة، بارتفاع طفيف عن ال119 إصابة في اليوم السابق، ما يرفع إجمالي عدد الإصابات المؤكدة إلى 80,409.

وهناك خمس إصابات فقط من الإصابات الجديدة خارج هوباي.

لكن الصين متخوفة الآن من استيراد حالات من الخارج مع عودة المسافرين، خاصة بعد ان انتشر الفيروس في حوالي 80 دولة، مما أدى إلى إصابة أكثر من 10 آلاف، ووفاة نحو 200.

مواضيع قد تهمك :