قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

أعلنت إيران الأربعاء 94 وفاة إضافية بفيروس كورونا المستجد لكنها اوضحت أن حالات الإصابة في البلاد تسجل انخفاضا.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور إن الوفيات المسجلة في الساعات الاربع والعشرين الماضية ترفع الحصيلة إلى 5391 وفاة.

وارتفع عدد حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 بواقع 1194 ليصل عدد المصابين إلى 85 ألفا و996 شخصا. وقال جهانبور في مؤتمر صحافي متلفز إن "منحى التراجع التدريجي لحالات العدوى يتواصل".

غير أن الرئيس حسن روحاني حض المواطنين على البقاء يقظين. وقال خلال اجتماع اسبوعي لحكومته "إذا ظننا بغرور أن المهمة انتهت وأننا ربحنا، ستكون تلك أكبر مشكلة يمكن أن تطاولنا".

وتبذل إيران جهودا حثيثة لاحتواء تفشي الفيروس منذ الإبلاغ عن أولى الحالات في 19 فبراير -- حالتا وفاة في مدينة قم. لكن يعتقد أن أعداد الإيرانيين الذين قضوا أو أصيبوا بالفيروس أعلى بكثير.

ومع ذلك سمحت إيران للعديد من الأنشطة التجارية باستئناف أعمالها منذ 11 أبريل بعد إغلاق معظمها في منتصف مارس لمنع انتشار الوباء.