قراؤنا من مستخدمي واتساب
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق واتساب
إضغط هنا للإشتراك

سجلت البرازيل التي تعد مركز وباء كوفيد-19 في أميركا اللاتينية، الخميس أكثر من ألف وفاة وعددا قياسيا من الإصابات في الساعات الـ24 الأخيرة.

وقالت وزارة الصحة في ثاني بلد من حيث عدد الإصابات في العالم بعد الولايات المتحدة، إن 26 ألفا و417 إصابة سجلت ليرتفع المجموع إلى 438 ألفا و238. وبلغ عدد الإصابات في الولايات المتحدة 1,7 مليون.

وشهدت البرازيل الخميس أيضا ثالث أكبر حصيلة يومية للوفيات بلغت 1156، ليرتفع العدد الإجمالي إلى 26 ألفا و754 وفاة.

وباتت البرازيل قريبة من الأرقام التي سجلت في اسبانيا وفرنسا (27 ألفا و119 في الأولى و28 ألفا و662 في الثانية)، حسب حصيلة أعدتها وكالة فرانس برس استنادا إلى أرقام رسمية.

لكن بالمقارنة مع عدد السكان البالغ 210 ملايين نسمة، يعد معدل الوفيات في البرازيل أقل من دول أخرى ويبلغ 125 لكل مليون نسمة، مقابل أكثر من 300 في الولايات المتحدة و580 في اسبانيا.

لكن العلماء يرون أن الأرقام الرسمية قد تكون أقل بـ15 مرة من الواقع لأن السلطات لا تقوم بفحوص على نطاق واسع.