قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

خفف الجيش الإسرائيلي مستوى انتشاره على الحدود الإسرائيلية مع لبنان وسوريا، بعد توتر متنقل أخيرًا على طول الخط الأزرق، وفي منطقة الجولان السورية.

القدس: أعلن الجيش الإسرائيلي الإثنين تخفيف انتشاره على طول الحدود مع لبنان وسوريا التي شهدت مؤخرًا تصعيدًا أثار مخاوف.

وكان الجيش الإسرائيلي نشر في يوليو تعزيزات جديدة على طول الحدود الشمالية للدولة العبرية مؤكدًا "أنه رفع مستوى جهوزه للتصدي لأي عمليات محتملة يشنها العدو". وأعلن في بيان الإثنين: "بعد تقييم الوضع قررنا سحب قسم من قواتنا من هذه المنطقة". وأضاف: "رفعت بعض القيود على تنقل الآليات العسكرية في المنطقة وكذلك الحواجز في المنطقة الحدودية الشمالية".

بنهاية يوليو، أعلنت إسرائيل أنها أحبطت هجومًا "إرهابيًا" وأطلقت النار على مسلحين عبروا "الخط الأزرق" الذي يفصل بين لبنان وإسرائيل، قبل أن يعودوا إلى الجانب اللبناني. ونفى حزب الله هذه الأنباء.

وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو قد حذر حزب الله من أنه "يلعب بالنار" بعد محاولة التسلل التي نسبت إليه. كما كان الجيش الإسرائيلي قد أعلن الجمعة إسقاط طائرة مسيرة من لبنان، في منطقة جبل الشيخ، على الجانب الاسرائيلي من "الخط الازرق" الذي يشكل الحدود بين إسرائيل ولبنان.