قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين : حذّرت ألمانيا الاثنين من أن التطورات الأخيرة المرتبطة بمنشأة نطنز النووية الإيرانية "غير إيجابية" بالنسبة للمحادثات الرامية لإحياء الاتفاق بشأن برنامج طهران النووي.

وقال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس قبل المحادثات المرتقبة في فيينا خلال الأسبوع الحالي "ما نسمعه حاليا من طهران لا يمثّل مساهمة إيجابية، خصوصا التطورات في نطنز".

وبعد يوم من تأكيد طهران بأنها بدأت تشغيل أجهزة الطرد المركزي المتطورة في منشأة نطنز في انتهاك لاتفاق 2015 النووي، أكدت أن الموقع تعرّض إلى انقطاع في التيار الكهربائي وصفته بأنه "إرهابي" وحمّلت إسرائيل المسؤولية عنه.

وأفاد ماس أن مفاوضات فيينا "لن تكون سهلة لكن حتى الآن كانت هناك روح بنّاءة" ظهرت في أوساط المشاركين.

أشار في الوقت ذاته إلى أن الوضع في نطنز سيكون له "معنى خاصا" وقد يعطي دلالات بشأن مدى إمكانية تطبيق طهران لاحقا الأمور التي ستتم مناقشتها في فيينا.