قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: دعا وزراء خارجية الدول الأعضاء في مجموعة السبع الاثنين روسيا الى وقف "استفزازاتها" وبدء "نزع فتيل التصعيد" على الحدود الأوكرانية حيث تحشد قواتها.

وقال الوزراء في بيان مشترك "ندعو روسيا الى وضع حد لاستفزازاتها والعمل فورا على نزع فتيل تصعيد التوترات انسجاما مع التزاماتها الدولية".

واعتبروا أن "تحريك تلك القوات على نطاق واسع، ومن دون إخطار مسبق، يشكل تهديدا وعاملا لزعزعة الاستقرار"، داعين موسكو أيضا الى "الشفافية على صعيد التحركات العسكرية" بناء على التزامها داخل منظمة الامن والتعاون في اوروبا.

وكرروا "دعمهم الراسخ لاستقلال وسيادة وسلامة أراضي اوكرانيا ضمن حدودها المعترف بها دوليا"، مرحبين ب"ضبط النفس" الذي التزمته.

وتخشى اوكرانيا أن تبحث موسكو عن ذريعة لمهاجمتها، واتهمت روسيا بحشد أكثر من ثمانين الف جندي قرب حدودها الشرقية وفي شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو في 2014.

وحذرت الولايات المتحدة الاحد روسيا من أي اعتداء على كييف. ونبه وزير الخارجية الاميركي انتوني بلينكن الى أنه "ستكون ثمة عواقب" لذلك، علما بأنه يجري مشاورات الثلاثاء في بروكسل مع حلفاء واشنطن في حلف شمال الاطلسي تتناول ملفات ساخنة عدة بينها التوتر الروسي الاوكراني.

بدوره، يتوجه وزير الخارجية الاوكراني دميترو كوليبا الثلاثاء الى مقر الحلف الاطلسي لاجراء مباحثات محورها تحرك القوات الروسية على حدود بلاده.