"إيلاف" من الرباط : أعلنت الحكومة المغربية الثلاثاء أنه تقرر منع جميع الاحتفالات الميدانية ذات الصلة باليوم السنوي للعمال يوم اول مايو 2021، تفاديا لكل ما من شأنه خرق حالة الطوارئ الصحية.

وأوضح بيان للحكومة أنه "في سياق تسجيل بعض الدعوات لتنظيم احتفالات أول مايو بشكل حضوري بالشارع العام، وفي إطار الحرص على تطبيق التدابير الوقائية المتخذة للحفاظ على صحة المواطنات والمواطنين، وأخذا بعين الاعتبار تطور الوضعية الوبائية بالمملكة خاصة المخاطر التي قد تشكلها على مستوى التجمعات بالفضاءات العامة، تعلن الحكومة أنه تقرر منع جميع الاحتفالات الميدانية ذات الصلة باليوم السنوي للعمال يوم أول مايو 2021، تفاديا لكل ما من شأنه خرق حالة الطوارئ الصحية".

وأضاف البيان أنه "وإذ تشيد الحكومة بروح المسؤولية والانخراط القوي للمركزيات النقابية (الاتحادات العمالية) في مواجهة التداعيات السلبية لهذه الجائحة، فإنها تهيب بالجميع مواصلة المجهودات المبذولة والالتزام، على غرار السنة الماضية، بجميع التوجيهات المعلنة والتدابير المقررة، حفاظا على النتائج الإيجابية التي تم تحقيقها في مواجهة هذا الوباء الخطير منذ ظهوره ببلادنا".

مواضيع قد تهمك :