قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غواتيمالا: طالب متظاهرون في غواتيمالا السبت باستقالة الرئيس أليخاندرو جياماتي الذي يحملونه مسؤولية نقص اللقاحات ضد كوفيد-19.

وقالت المتظاهرة كارلا بيريز (48 عاما) لوكالة فرانس برس "نتظاهر حتى يستقيل (جياماتي) ويخبرنا أين أموال اللقاحات".

ورفع المتظاهرون الذين تجمعوا بالعشرات أمام القصر الوطني مقر الحكومة وسط إجراءات أمنية مشددة لافتة كتب عليها "اللقاحات تذهب إلى الأذرع وليس إلى الجيوب".

وقد وصلت نحو 658 ألفا ومئتي جرعة من اللقاحات المضادة لفيروس كورونا منذ شباط/فبراير إلى غواتيمالا التي يبلغ عدد سكانها 16 مليون نسمة.

ويرى المتظاهرون أن هذه الأرقام تشير قبل كل شيء إلى سوء إدارة وتثير شبهات بالفساد. قال خورخي بيكارو رئيس رابطة طلاب جامعة سان كارلوس الحكومية الوحيدة في البلاد إن "الحكومة أبدت القليل من الشفافية في استخدام الأموال"، مؤكدا أن هناك "تقصير كامل من قبل الإدارة".

من جهته، قال الرئيس جياماتي وهو طبيب يبلغ من العمر 65 عاما إن نقص اللقاحات يرجع إلى ارتفاع الطلب في جميع أنحاء العالم، منتقدا برنامج كوفاكس الذي حمله مسؤولية التأخير في تسليم شحنات اللقاحات.

ومنذ آذار/مارس سجلت في هذه الدولة الواقعة في أميركا الوسطى 233 ألفا و696 إصابة بكورونابينه 7695 وفاة.