قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

اسطنبول: وصفت تركيا "بالكذبة" اتهامات واشنطن للرئيس التركي رجب طيب إردوغان بالإدلاء بتصريحات "معادية للسامية" بعد شنّ إسرائيل غارات على قطاع غزة.

وكتب المتحدث باسم حزب العدالة والتنمية الحاكم عمر تشيليك في تغريدة أن "اتهام رئيسنا بمعاداة السامية ينبع من نهج غير منطقي وخاطئ. إنها كذبة ضد رئيسنا".

وندّدت وزارة الخارجية الأميركية الثلاثاء بتصريحات إردوغان معتبرةً أنها "معادية للسامية"، داعيةً إلى تجنّب "التصريحات التحريضيّة التي قد تؤدّي إلى مزيد من العنف" في الشرق الأوسط.

وقال المتحدّث باسم الوزارة نيد برايس إنّ "الولايات المتحدة تدين بشدّة التصريحات الأخيرة للرئيس إردوغان، المعادية للسامية".

وانتقد الرئيس التركي الذي نصّب نفسه مدافعاً عن القضية الفلسطينية، الاثنين بشدة قادة إسرائيل بسبب الضربات على قطاع غزة. وقال "إنّهم قتلة لدرجة أنّهم يقتلون أطفالاً بعمر خمس وستّ سنوات. لا يُشبعهم إلا سفك الدماء".

واتّهم إردوغان الإسرائيليين بممارسة "الإرهاب" ضد الفلسطينيين واعتبر مؤخراً أن ذلك "في طبيعتهم".

وحمل الاثنين أيضاً على الرئيس الأميركي جو بايدن بسبب دعمه الدبلوماسي لإسرائيل قائلاً إن يديه "ملطّختان بالدماء".