قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: استقبلت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا، اليوم الأحد، الرئيس الأميركي جو بايدن وزوجته في قلعة وندسور، حيث تناولت الشاي معهما، وذلك في ختام قمة مجموعة السبع. وأقام حرس الشرف الملكي مراسم استقبال رسمية للرئيس الأميركي وزوجته فور وصولهما للقلعة التاريخية في مقاطعة بيركشاير غربي لندن.

يذكر أن بايدن هو الرئيس الثالث عشر الذي يلتقي بالملكة اليزابيث الثانية خلال فترة حكمها منذ 1952. , وتم لقاء اليوم في غرفة البلوط في قلعة وندسور. وأحيت زيارة الرئيس الأميركي جو بايدن لبريطانيا "ميثاقا" لرئيس الوزراء الراحل وينستون تشرشل والرئيس الأميركي الراحل فرانكلين روزفلت.

سافر الرئيس والسيدة الأولى الدكتورة جيل بايدن من كورنوال على متن طائرة الرئاسة ، بعد قمة مجموعة السبع ، إلى وندسور، وعند وصولهما إلى القلعة بطائرة هليكوبتر، تم اصطحاب الزوجين إلى الساحة الرباعية حيث استقبلتهما الملكة.

استعراض عسكري
وعزف حرس الشرف النشيد الوطني الأميركي قبل أن يتفقده الرئيس. ثم شاهد آل بايدن والملكة استعراضا عسكريا قبل أن يمشوا إلى القلعة عبر مدخل الملكة لتناول الشاي، الذي تصبه الملكة بنفسها، وتستمتع بالسندويشات والكعك.
وبينما كانوا يسيرون في القلعة، قالت الملكة لبايدن: "لقد أكملت محادثاتك". قال: نعم فعلنا. وغادر الرئيس والدكتور بايدن القلعة بعد حوالي ساعة مع الملكة. ويكرر الاجتماع صدى اجتماع سلف بايدن، دونالد ترمب ، الذي تناول الشاي أيضًا مع الملكة في قلعة وندسور في عام 2018.

وتم اجتماع الملكة مع بايدن وزوجته في غرفة البلوط في القلعة لمدة 20 دقيقة. وكان بايدن التقى بالملكة، وكذلك دوق ودوقة كامبريدج، والأمير تشارلز وكاميلا، يوم الجمعة في مشروع إيدن في كورنوال خلال قمة مجموعة السبع.

مؤتمر صحفي
وعقد بايدن مؤتمرا صحفيا في مطار نيوكواي قبل مغادرته متوجها إلى مقاطعة بيركشاير للقاء الملكة، قال فيه إن الولايات المتحدة أعادت وجودها على المسرح العالمي بعد فترة ولاية دونالد ترمب.

استخدم بايدن أول رحلة خارجية له منذ توليه منصبه قبل 120 يومًا للتواصل مع قادة من بعض أقوى دول العالم ولتوحيد الحلفاء بشكل وثيق في معالجة جائحة الفيروس التاجي وممارسات التجارة والعمل في الصين.
وقال: "عادت أميركا إلى العمل في قيادة العالم إلى جانب الدول التي تشاركنا قيمنا الراسخة". وأضاف: أعتقد أننا أحرزنا تقدمًا في إعادة ترسيخ المصداقية الأميركية بين أقرب أصدقائنا.

ويقوم الرئيس بجولة أوروبية تستغرق ثمانية أيام حيث سيزور بروكسل لحضور قمة الناتو ثم يلتقي بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين في جنيف.