قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ايلاف من لندن: اكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي السبت دعم بلاده للعراق وتعزيز دوره القومي العربي ووبحث مع وزير الدفاع العراقي مواجهة التحديات المشتركة وفي مقدمتها مكافحة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية.
جاء ذلك خلال اجتماع عقده مع السيسي في القاهرة اليوم وزير الدفاع العراقي جمعة عناد سعدون الذي نقل له رسالة خطية من رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي حيث بحثا عددا من القضايا والملفات العربية والتعاون الثنائي العسكري بين البلدين.
وقال المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية السفير بسام راضي ان المباحثات حضرها الفريق أول محمد زكى وزير الدفاع والإنتاج الحربي المصري .. موضحا ان الوزير العراقي نقل الى السيسي رسالة خطية من رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي "تضمنت التأكيد على تقدير العراق للجهود المصرية الداعمة للشأن العراقي على كافة الأصعدة، والتطلع لتعزيز أطر التعاون مع مصروالاستفادة من تجربة النجاح المصرية بقيادة السيسي في المجال التنموي ونقلها إلى العراق.

مواجهة التحديات المشتركة
واضاف ان الرسالة نضمنت ايضا "تثمين الدور المصري الداعم للعراق ذلك الدور الذي يمثل عمقًا استراتيجيًا للأمة العربية خاصةً فيما يتعلق بمواجهة التحديات المشتركة وعلى رأسها مكافحة الإرهاب وتحقيق الأمن والاستقرار والتنمية" كما قال في بيان صحافي تابعته "ايلاف".
واوضح ان الرئيس السيسي طلب من الوزير "نقل تحياته إلى شقيقيه السيد برهم صالح الرئيس العراقي، والسيد مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء العراقي، مؤكدًا حرص مصر على التعاون مع العراق الشقيق في جميع المجالات، وذلك في إطار ثوابت السياسة المصرية بدعم العراق الشقيق وتعزيز دوره القومي العربي، وتحقيق كل ما من شأنه أن يحقق مصالح العراق وشعبه على مختلف الأصعدة، ويساعده على تجاوز كافة التحديات، ومكافحة الإرهاب، ويحافظ على أمنه واستقراره".

تعاون عسكري
وأشار المتحدث الرئاسي أن الاجتماع تناول التباحث بشأن التعاون الثنائي العسكري بين البلدين بما في ذلك برامج التدريب المشتركة وتبادل الخبرات ورفع القدرات فضلًا عن استعراض عدد من القضايا والملفات العربية والإقليمية ذات الاهتمام المشترك.
يشار الى ان العراق ومصر اضافة الى الاردن ترتبط بمجلس تنسيق اعلى مشترك عقد ثلاث قمم في القاهرة في آذار مارس عام 2019 وعمان في آب أغسطس عام 2020 ثم في بغداد اواخر حزيران يونيو الماضي بمشاركة الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي والعاهل الاردني الملك عبد الله الثاني اضافة الى رئيس الدولة المضيفة مصطفى الكاظمي.
وبحثت قمة بغداد الثلاثية تنفيذ الاتفاقا المعقودة بين البلدان الثلاثة لتطوير علاقاتها في مختلف مجالات التعاون السياسي والامني والاقتصادي والتجاري والاستثماري في إطار آلية التعاون الثلاثي. كما شكلت 8 لجان للنقل والاستثمار والإعمار- وللطاقة والصناعة والمالية والمصرفيةاضافة الى لجنة سياسية وامنية ولجنة للتعليم والشباب واخرى ثقافية واعلامية وزراعية.