قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

مانيلا: قُتل 11 شخصاً على الأقل إثر انقلاب شاحنة صغيرة تقل أشخاصاً بينهم أطفال كانوا متجهين للمشاركة في حفلة في جنوب الفيليبين، على ما أعلنت الشرطة.

وكان المركبة متّجهة إلى منتجع بحري في جزيرة ميندانا وحيث كانت تقام حفلة ميلادية متأخرة الأربعاء، حين فقد السائق على ما يبدو السيطرة على المكابح عند منحدر على الطريق.

وكانت الشاحنة الصغيرة تعج بحوالى خمسين شخصاً، أكثريتهم في الجانب المفتوح منها، حين انحرفت عن الطريق واصطدمت بشجرة قبل أن تنزلق نحو كتل صخرية، وفق ما أعلن قائد شرطة بالينغاساغ تيودورو دي أورو.

وقُتل 11 شخصاً في الحادثة، بينهم طفل في الحادية عشرة من العمر، وفق دي أورو الذي أشار إلى أن الشرطة تعمل على التأكد من ثلاث وفيات أخرى.

وأدى الحادث أيضاً إلى جرح ركاب آخرين بينهم حوالى اثني عشر طفلاً. كذلك أوقفت السلطات السائق الذي جُرح في الحادثة وحاول التخفي بعد تلقيه العلاج الطبي، وستوجه في حقه اتهامات.

وكانت المركبة ضمن موكب يضم ثلاث حافلات، لكن المركبتين الأخريين لم تواجها أي مشكلة وفق دي أورو.

وغالباً ما تحصل حوادث مرورية قاتلة في الفيليبين خصوصاً بسبب القيادة المتهورة ونقص صيانة الطرقات المكتظة.

وفي 2019، قضى 19 مزارعاً في منطقة جبلية شمال الفيليبين إثر سقوط شاحنة كانت تقلهم مع أكياس من الأرز في واد سحيق.