قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كييف (أوكرانيا): دعا الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي الأربعاء الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلى المساعدة في "إنقاذ" الجرحى في موقع مصنع الصلب في آزوفستال الذي تحاصره القوات الروسية وتقصفه.

وقال زيلينسكي خلال اتصال هاتفي مع غوتيريش إن "حياة الأشخاص الذين بقوا هناك في خطر، الكلّ يهمّوننا، نطلب مساعدتكم لإنقاذهم"، وفق ما نقل عنه مكتب الرئاسة.

ودعا الأمم المتحدة إلى "المساعدة في إخراج جميع الجرحى من آزوفستال".

ويتحصّن مئات المقاتلين والمدنيين، بينهم عشرات الأطفال، في صالات تحت أرض المصنع.

وجاء البيان مع استمرار عمليات الإجلاء التي طال انتظارها بقيادة الصليب الأحمر والأمم المتحدة من ماريوبول والبلدات المجاورة.

وقالت نائبة رئيس الوزراء إيرينا فيريتشوك عبر تلغرام إنّه تم إجلاء 334 شخصا من المنطقة الأربعاء.

وأضافت "إنه نصر صغير آخر لنا".

والأحد شاركت الأمم المتحدة في تنظيم إجلاء نحو 100 مدني كانوا محاصرين في آزوفستال مع المقاتلين الأوكرانيين الذين يدافعون عن جيب المقاومة الأخير في المدينة الساحلية الاستراتيجية التي باتت القوات الروسية تسيطر عليها بالكامل تقريبا.

وفي محادثته مع غوتيريش، قال زيلينسكي إن عمليات الإجلاء هذا الأسبوع أظهرت للعالم "أن المنظمات الدولية يمكن أن تكون فعّالة".

كما أعرب عن "أمله في استمرار نجاح عملية الإجلاء الجارية".

من جهتها، أعلنت روسيا مساء الأربعاء أن قواتها ستوقف إطلاق النار على مصنع الصلب، وتفتح ممرا إنسانيا لمدة ثلاثة أيام اعتبارا من الخميس لإجلاء المدنيين.