قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كييف (أوكرانيا): أعلن الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي أن بلاده لن تدع روسيا "تستأثر بالانتصار على النازية" في العام 1945، في وقت تنظم روسيا عرضاً عسكرياً ضخماً احتفالاً بذكرى الانتصار في الحرب العالمية الثانية.

وقال زيلينسكي في رسالة فيديو يظهر فيها ماشيا في الجادة المركزية في العاصمة كييف "نحن نعتز بأسلافنا الذين هزموا النازية مع شعوب أخرى في إطار التحالف ضد هيتلر" مضيفاً "انتصرنا آنذاك وسننتصر الآن" في إشارة إلى الهجوم الذي تشنه روسيا على أوكرانيا منذ 24 شباط/فبراير.

وتابع "عدونا كان يحلم بأن يرانا نعدل عن الاحتفال بالتاسع من أيار/مايو وبالانتصار على النازيين لإعطاء فرصة لتعبير (اجتثاث النازية)".

و"اجتثاث النازية" هي الحجة الرئيسية التي ذكرها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتبرير غزو أوكرانيا.

وتنظم موسكو الإثنين عرضاً عسكرياً ضخماً في الساحة الحمراء في ذكرى الانتصار على ألمانيا النازية التي تحتفل بها روسيا في التاسع من أيار/مايو.

وقال زيلينسكي "كافح ملايين الأوكرانيين النازية.. طردوا النازيين من لوغانسك، طردوا النازيين من دونيتسك، حرروا خيرسون وميليتوبول وبيرديانسك من المحتلين، طردوا النازيين من يالطا وسيمفيروبول وكيرتش ومن كامل القرم، حرروا ماريوبول من النازيين"، معدداً مدن شرق وجنوب أوكرانيا التي تحتلها القوات الروسية حالياً ومدن شبه جزيرة القرم التي ضمتها روسيا عام 2014.

وتابع "هم طردوا النازيين من كامل أنحاء أوكرانيا، لكن المدن التي ذكرتها اليوم تلهمنا بصورة خاصة، تمنحنا إيماناً بأننا سنطرد المحتلين من أرضنا".

وأكد أن "في يوم الانتصار على النازيين، نحن نقاتل من أجل انتصار آخر، الطريق إلى هذا الانتصار طويل لكن لا يساورنا أدنى شكّ في انتصارنا" مضيفاً "انتصرنا آنذاك، وسننتصر الآن".

وختم "قريباً جداً ستحتفل أوكرانيا بيومي نصر".