قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

باريس: دانت فرنسا الضربات الإيرانية "العشوائية" التي استهدفت الأربعاء في كردستان العراق، مواقع لأحزاب كردية إيرانية معارضة تنتقد قمع التظاهرات في الجمهورية الإسلامية.

وقالت وزارة الخارجية في بيان نشر في وقت متأخر من مساء الأربعاء "تدين فرنسا الضربات الكثيفة التي تبنّتها إيران ونُفّذت في إقليم كردستان المتمتّع بالحكم الذاتي، في انتهاك صارخ لسيادة العراق والقانون الدولي، مستهدفة المدنيين بشكل عشوائي".

وأضاف البيان "تدعو (باريس) إلى احترام سيادة وسلامة أراضي العراق، واستقرار وأمن منطقة كردستان التي تتمتع بالحكم الذاتي داخله".

وأسفرت الضربات التي تبنّتها طهران عن "13 قتيلاً بينهم امرأة حامل و58 جريحاً معظمهم من المدنيين، بينهم أطفال دون سنّ العاشرة"، حسبما أعلن جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان الأربعاء.

وتحدّث الجهاز عن "إطلاق أكثر من 70 صاروخاً بالستياً وقاذفة طائرات بدون طيار من الأراضي الإيرانية على أربع مراحل".

وتتخذ أحزاب وتنظيمات معارضة كردية إيرانية يسارية من إقليم كردستان العراق مقراً لها، وهي أحزاب خاضت تاريخياً تمرداً مسلحاً ضدّ النظام في إيران على الرغم من تراجع أنشطتها العسكرية في السنوات الأخيرة.

لكن هذه التنظيمات لا تزال تنتقد بشدّة الوضع في إيران على وسائل التواصل الاجتماعي، عبر مشاركة مقاطع فيديو للتظاهرات التي تشهدها إيران حالياً منذ وفاة الشابة مهسا أميني منتصف أيلول/سبتمبر بعد توقيفها من قبل شرطة الأخلاق.