قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إيلاف من لندن: وضع رئيسا الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي والأردني بشر الخصاونة حجر الأساس لمشروع الرَّبط الكهربائي الأردني - العراقي، على مقربة من الحدود بين البلدين داخل الأراضي العراقيَّة.

ويهدف مشروع الرَّبط الكهربائي الأردني العراقي في مرحلته الأولى إلى تزويد الجانب العراقي بقدرة كهربائيَّة من الأردن تصل الى 150 ميغاواط.

واكد رئيس الوزراء الأردني خلال كلمة له في حفل وضع حجر الأساس ان مشروع الربط الكهربائي بين البلدين يشكل نقلة نوعية للتعاون في مجال الطاقة بين البلدين ورافدا مهما للعلاقات الأردنية - العراقية، التي تشهد نموا مطردا في مختلف المجالات وتحظى بأولوية لدى الحكومة الاردنية.

تعاون وشراكة

وقال رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي "نضع اليوم حجر الأساس لمشروع خط الربط الكهربائي العراقي– الأردني، لنكرس مشروع التعاون والشراكة، والتفاعل الإيجابي مع محيطنا، خدمة لبلدنا وشعبنا".

ولفت الى ان هذا الجهد الاستثنائي، يؤمن مسار تبادل الطاقة بين العراق والأردن الشقيق، وهو انعكاس وترجمة حقيقية لسياسة الانفتاح والتعاون.

وأضاف، لقد عملنا سابقا على الربط الكهربائي مع السعودية ودول الخليج، وتم توقيع الاتفاقية في مؤتمر جدة قبل أشهر وعملنا على عدة مشاريع للطاقة النظيفة مع شركات عالمية مرموقة، لنواكب تطورات العصر، وتحديات البيئة.

واكد الكاظمي أن المشروع يؤكد على التعاون الجاد لتنفيذ مشروعات استراتيجية أخرى بين البلدين وصولاً إلى مرحلة التكامل الاقتصادي بين البلدين وتذليل العقبات لبناء اقتصاد يتواءم مع تحديات المستقبل.

وقال الكاظمي، إن العالم تغير ومفاهيم العلاقات السياسية والاقتصادية تغيرت لصالح التنمية والتعاون، وهذا ما نقوم به عندما نبحث عن شركاء لنا، ونتعاون معهم لتنمية بلدنا، وتأمين احتياجات أهلنا كافة.

محادثات

وعقد الخصاونة والكاظمي جولة مباحثات أكدا فيها على العلاقات التاريخية والاستراتيجية التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، لافتين إلى حرص البلدين المشترك على تعزيز آفاق التَّعاون الثنائي والتَّكامل في جميع المجالات.

ونقل رئيس الوزراء تحيَّات الملك عبدالله الثَّاني إلى القيادة والشعب العراقي الشقيق، مؤكدا حرص الأردن، قيادةً وحكومة وشعباً، على دعم أمن العراق الشَّقيق، وتعزيز استقراره وازدهاره وتقدُّمه وعودة العراق عضوا فاعلا ومتبوئا مكانته التي يستحقها على جميع الصعد عربيا وإقليميا ودولياً.

كما أكد الخصاونة خلال اللقاء الذي حضره وزيرا الطاقة والثروة المعدنية الدكتور صالح الخرابشة والدولة لشؤون الإعلام فيصل الشبول والسفير الأردني في بغداد منتصر العقلة أهميَّة مشروع الرَّبط الكهربائي بين الأردن والعراق كثمرة وخطوة استراتيجيَّة للتَّعاون المشترك بما يخدم مصالح البلدين الشَّقيقين، خصوصاً في المجالات الاقتصاديَّة.

أنبوب البصرة - العقبة

وأعرب الخصاونة عن الأمل بسرعة تنفيذ المشروعات الاستراتيجية بين البلدين سيما مشروع مد أنبوب النفط بين البصرة والعقبة والمدينة الاقتصادية المشتركة على الحدود بين البلدين.

وشدد الخصاونة بهذا الصدد على أهمية آلية التعاون الثلاثي التي تربط الأردن والعراق ومصر والتي تشكل انموذجا للتعاون والتنسيق العربي المشترك.

ولفت رئيس الوزراء إلى أهمية تكثيف الزيارات واللقاءات بين الوزراء والمسؤولين في الاردن والعراق لتعزيز فرص ومجالات التعاون المشترك وتذليل أي عقبات تعترضها، مؤكداً أهمية التشبيك بين القطاع الخاص في البلدين لاستثمار فرص ومجالات التعاون المشترك.

من جهته أكد رئيس مجلس الوزراء العراقي تقدير بلاده لمواقف الاردن بقيادة الملك عبدالله الثاني الداعمة للعراق. وأكد حرص العراق على تعزيز انفتاحه وتعاونه مع الدول العربية وفي مقدمتها الأردن.