قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة - حسام عبد البصير

لا بد وان الرئيس مبارك يتنفس الصعداء هذه الايام، فالصحف التي شنت عليه حربا منذ زوال عرشه ووضعته في خانة اللصوص والمتامرين على شعوبهم، قد اثنت عليه مؤخرا حينما اضطرت لعقد مقارنة بين عدد حوادث القطارات التي وقعت في عهده وتلك التي وقعت في عهد الرئيس المنتخب محمد مرسي، فقد كشفت الاحصائيات ان عدد تلك الحوادث في عهد مرسي خلال ستة شهور يتجاوز ما وقع على مدار ثلاثين عاما من زمن المخلوع.. وبقدر ما يسعى رموز مكتب الارشاد ودعاة التيار الاسلامي ان يدعموا 'رجلهم' الذي يواجه ضربات شتى الا ان حالة الغضب في الشارع تمتد تجاه حكم الاسلاميين، خاصة مع وقوع تلك الحوادث فضلا عن تردي الاوضاع الاقتصادية وفشل الحكومة في السيطرة على الارتفاع المطرد في سعر الدولار وتهاوي قيمة العملة الوطنية الذي اسفر عن ارتفاع كبير في اسعار السلع الغذائية.. وحفلت صحف الامس بالعديد من شواهد العنف والضحايا الذين سقطوا في انهيار مبان سكنية في الاسكندرية وسقوط ضحايا جدد اسفل عجلات قطار، واحدث الضحايا كان حمارا يمتلكه بائع فقير، وقد لاقى الحمار حتفه بالقرب من مزلقان ارض اللواء، فيما واصل الثوار استعداداتهم لمظاهرات الخامس والعشرين من يناير الحالي بمناسبة ذكرى الثورة تلك الذكرى التي تجعل مؤسسة الرئاسة ومكتب الارشاد ورموز الاخوان يضعون ايديهم على قلوبهم خشية غضبة الجماهير على حكمهم الذي لم يقدم انجازات كانت الجماهير تنتظرها. كما احتفت الصحف بقرار وزير الدفاع حماية المؤسسات في الخامس والعشرين من الشهر الحالي كما قررت وزارة الداخلية حماية مقرات الاخوان في سائر المدن المصرية، وحفلت الصحف بالعديد من المعارك الصحفية. والى التفاصيل:

نظام مبارك ما زال يحكم والدليل حوادث القطارات

احتل الحديث عن حوادث القطارات المتتالية مساحة الصدارة في صحف الجمعة وها هو حافظ ابوسعدة في صحيفة 'اليوم السابع' يشير الى ان الاهمال الذي لازم حكم مبارك ما زال مستمرا: استمرار السياسات الحكومية على نفس البرامج السابقة يعنل ان النظام السابق ما زال مستمرا، لذلك فوجئنا بحملة تبريرية من الاخوان لحادث قطار البدرشين.. كارثة قطار البدرشين التي سقط فيها 19 قتيلا واصابة العشرات من شباب مصر، الذين يخدمون بلدهم وينتقلون في اول يوم لهم بالخدمة الوطنية لن تكون الاخيرة، وسوف تتكرر طالما ان النظام ذاته لم يتغير، وانا اقصد هنا النظام المستمر مما قبل الثورة حتى الان.. نعم ليس خطأ لغويا، النظام لم يتغير بل استمر بعد تغير الاشخاص، واصبح هو ذاته بنفس اهماله واخطائه، وليس كما قال الدكتور الكتاتني انها تركة النظام السابق، ولكنها نفس السياسات المستمرة، وكأن مصر لم تشهد ثورة ولم نغير النظام ولم ننتخب رئيسا؛ المفترض ان تكون سياساته مختلفة واختياراته للقيادات وفقا للكفاءة والعلم والخبرة وليس الاهل والعشيرة.. تاريخيا، بدأت تتسارع وتيرة الحوادث في هيئة السكة الحديد في عقد التسعينيات، وقد استقال عدد من الوزراء ورؤساء الهيئة عقب عدد من حوادث القطارات التي راح ضحيتها المئات من المصريين، فاستقال الدكتور الدميري وعصام شرف، ثم في 2010 استقال الوزير محمد منصور بعد ان حصل من الحكومة على مبلغ 6 مليارات جنيه لتنفيذ خطة احلال جرارات جديدة، وطار وزير السكة الحديد ولم يمهله القدر، حيث استقال في حادثة مشابهة قبل الثورة بأيام.. يضيف ابو سعدة لا يمكن ان نعزل الانهيار الحادث في قطاع السكة الحديد عن انهيار شامل شهدته الدولة المصرية في جميع مرافقها ومؤسساتها، التي بلغت ذروتها مع اقتراب نهاية عام 2010، وكانت ابلغ وابرز الحوادث هي حادث العبارة السلام - التي تعمل في نقل الركاب بين موانئ مصر والمملكة السعودية- ومقتل اكثر من الف مواطن مصري غرقا في عرض البحر الاحمر، رغم وصول اشارات الاستغاثة الى اكثر من بلد في المنطقة في ظل حالة نوم كاملة لكل مؤسسات الدولة المعنية بالانقاذ، فظل المصريون يصارعون الموت في البحر لاكثر من اثنتي عشرة ساعة، ومن قبل كان حادث قطار العياط الذي اشتعل بالمواطنين وتوفي اكثر من ثلاثمائة مصري، واصيب اكثر من الف، فضلا عن تدهور شامل في الخدمات التي تقدم للمصريين وسيادة الفساد والرشوة والمحسوبية.
مرسي يضحك ايضا في الحوادث

ونبقى مع 'اليوم السابع' التي نشرت صورا يتهلل فيها وجه الرئيس مرسي بعد يومين من وقوع حادث قطار البدرشين، وكتب محمد الدسوقي رشدي معلقا: 'هذه الصورة التي يظهر فيها الدكتور محمد مرسي ضاحكا مقهقها مسرورا سعيدا مبتهجا وكأن مصر تفوقت على سويسرا في مستوى المعيشة والكرامة، لم يتم التقاطها الشهر الماضي او بعد لحظات من فوزه بالرئاسة او بعد ثوان من معرفته ان الجنيه المصري استعاد كرامته وعزته.. هذه الصورة التي يظهر فيها الرئيس المصري غير مستقر على كرسيه من شدة الضحك التقطها الزميل عمرو عبدالله لوكالة 'رويترز' بعد ساعتين فقط من مقتل 25 مواطنا مصر تحت انقاض عمارة الاسكندرية، وبعد 24 ساعة فقط من مقتل 19 شابا مصريا في كارثة قطار البدرشين، وقبل ان يحصل اهالي اكثر من 50 طفلا تحولت جثثهم الى اشلاء على قضبان قطار اسيوط على حقوقهم المادية والادبية، وقبل ان ينجح في القصاص لشهداء ثورة يناير.. هل تذكرون المشهد الذي كان يجمع مبارك باحد المواطنين وكيف ضحك مبارك بعد ان اخبره المواطن انه يذهب الى عمله بالعبارة فرد الرئيس المخلوع قائلا: 'عبارة من اللي بتغرق دي هاهاهاهاهاها'؟ هل تذكرون كيف اتهم الجميع مبارك بأنه رئيس لا يشعر باوجاع شعبه؟
الان يتكرر المشهد بنفس تفاصيله مع فارق بسيط ان سنوات كانت قد مرت على حادث العبارة الذي سخر منه مبارك، بينما دماء العشرات من ضحايا قطار البدرشين او عمارة الاسكندرية المنكوبة لم تكن قد بردت بعد! يضيف رشدي اضحك يا سيادة الرئيس كما تشاء، فان للغلابة ربا يحميهم من اهمالك ومن عدم تقديرك لحرمة الموت وجلل مصاب اهاليهم، اضحك يا سيادة الرئيس كما تشاء، فالواضح ان ارواح الناس عندك وعند جماعتك لا تساوي الكثير بدليل ان ضحكتك هذه تبعها تصريح من 'برنسك' حسن الذي عينته دون اي 'امارة' نائبا لمحافظ الاسكندرية ليفاجانا مساء امس بالرد على شكوى اهالي احدى المتوفين قائلا 'سبقوكي في الجنة.. ما كلها موتة وكلنا هنموت'.

مخطط سري لتصعيد الشاطر

قال ثروت الخرباوي، القيادي السابق بجماعة الاخوان المسلمين، ان الجماعة تخطط لتصعيد المهندس خيرت الشاطر، نائب المرشد العام للجماعة، لمنصب رئيس الوزراء، تمهيدا لان يكون الرئيس الفعلي لمصر، فيما نفت الجماعة صحة ذلك. واضاف 'الخرباوى'، في تصريحات خاصة لـ'المصري اليوم'، انه حصل على معلومات مؤكدة بهذا المخطط، منذ اسابيع، وان الجماعة سارعت بنفيها، الا ان الدكتور محمود غزلان، المتحدث باسم الجماعة، كشفه مؤخرا، واوضح: 'اعلان (غزلان)، زوج شقيقة (الشاطر) وكاتم اسراره هذا الامر، يعني ان هذه المعلومات مؤكدة'.. وكشف 'الخرباوي' عن ان الجماعة كانت تخطط لان يتولى 'الشاطر' رئاسة الوزراء في التغيير الحكومي الاخير، والجماعة ضغطت على الرئيس محمد مرسي لتنفيذ هذا المخطط، ما اثار خلافا عنيفا بين مرسى والشاطر، وتم الاتفاق بين الجماعة ومرسي على تنفيذ المخطط، بعد انتخابات مجلس النواب المقبلة.. وفي المقابل، قال الدكتور احمد عارف، المتحدث الرسمي باسم الاخوان، ان الجماعة لم تناقش في اي من اجتماعاتها اختيار الشاطر لرئاسة الحكومة. واضاف: 'لم يتم تداول رئاسة الدكتور سعد الكتاتني لمجلس النواب'. وتابع عارف، لـ'المصري اليوم'، ان الجماعة لا تفتئت على اي سلطة، وتحترم الدستور والاطار الحاكم للبرلمان، الذي يختار الحكومة ويطرح رئيسا على رئيس الجمهورية.

المتغطي بالعريان عريان

ومن الهجوم على خيرت الشاطر للهجوم على زميله عصام العريان فها هو حمدي رزق في 'المصري اليوم' يهاجم القيادي الاخواني بسبب دعوته لليهود بالعودة لمصر رغم تراجع عصام: 'فعلا المتغطي بالعريان عريان، عاجبك كده يا عريان، جبت للرئيس الكلام من الامريكان، فالح قوي، اليهود، اليهود،وعودة اليهود، يا سلام على الانسانية، يا سلام على الحنية، حنية العريان مثل حنية الوز، فرحان قوي ومتشملل، تفتح ملف اسود من قرن الخروب، اشرب، نشنت يا فالح، الرئيس هيلاقيها منين ولا منين، من قطارات السكة الحديد ولا من القطارات البشرية الجامحة في الجماعة قبل ان يلحس العريان كلامه، طلعت اسرائيل ولوبياتها لسانها، اوعى حد يصدق العريان، كيف نصدق العريان ورئيسه قال زمان في 2010، حسب 'نيويورك تايمز': 'علينا ان نرضع ابناءنا واحفادنا كراهية لهؤلاء.. الصهاينة.. اليهود.. انهم مصاصو الدماء مشعلو الحروب.. احفاد القردة والخنازير!!'. منك لله يا عريان، روح ربنا يشمت فيك العربان، الدنيا كانت بيس، امان، رايح تفتش في الدفاتر القديمة، فتحت النار على رئيسك، مطلوب منه التبرؤ، وبقوة، ويحترم الاديان، وبامر الامريكان، نعمل ايه دلوقتي يا عريان؟ اليهود لا يلعبون يا عريان، ولن تضحك عليهم بكلمتين معسولتين كما ضحكت على الليبراليين ايام زمان، هم يفتشون في اضابيركم، وادبياتكم، ووثائقكم، ورسائلكم، حتى رسائل الامام الشهيد، ويجمعون مأثوراتكم، ومقولاتكم، وحواراتكم المتلفزة والشفهية، ويعدون عليكم كما يعدون على المصريين الانفاس، ولا يتورعون عن وضع الرئيس المصري 'المنتخب' على قائمة معاداة السامية، كما تضعون انتم كـ'اخوان' نفرا من المعارضين على قائمة معاداة الاخوانية هؤلاء غيرنا، نحن نتسامح، وعفا الله عما سلف، ونديهم فرصة، اليهود يهود، كفاك، كفاكم عبثا بالسياسة الخارجية المصرية، كفاية لهو بمنطلقات الامن القومى، اليهود اتخذوكم هزوا، قبلوا كلامك باليمين، ويطالبون رأس رئيسك بالشمال..على طريقة كنت شغال في ناسا وكنت ناسي، قال الرئيس لماكين: 'التصريحات اذيعت مجتزأة وخرجت عن سياقها، وانه يحترم المبادئ الاساسية التي يؤمن بها وهي احترام الاديان والمنتمين اليها، مطالبا بضرورة الفصل بين الديانة اليهودية والمنتمين اليها وبين العدوان الاسرائيلي على الفلسطينيين' كلام جميل، لكنهم يهود سيطلبون ثمنا، والثمن اه من الثمن، الثمن غالٍ، حد يجيب سيرة اليهود يا عريان، فالح يا وله فالح.

آل سعود انصفوا المرأة وفي مصر ظلموها

ونبقى مع 'المصري اليوم' والكاتب وحيد عبد المجيد الذي يندد بظلم المرأة حتى بعد ثورة يناير: 'يمثل قرار تخصيص 20 في المائة من مقاعد مجلس الشورى السعودي للنساء دليلا جديدا على مدى الظلم الواقع على المرأة المصرية، والذي سيزداد في الفترة القادمة اذا لم تقاوم القوى الحية في المجتمع الهجمة التي تتعرض لها وبهذا التطور، اصبح تمثيل المرأة السعودية في مجلس الشعب يزيد اكثر من عشرة اضعاف، مقارنةً بما كان للمرأة المصرية من حضور في مجلس الشعب المنحل 'تسع نائبات فقط من بين 498 عضوا'، وما هو متوقع بالنسبة لها في البرلمان المقبل ولم يكن تقدم السعودية على مصر في احد الجوانب الاساسية لحقوق المرأة متخيلا في اي وقت مضى، حتى بعد ان تفوق كثير من الدول العربية علينا في كثير من هذه الجوانب، بما فيها التمثيل البرلماني. وهذا امر يُفترض ان يخجل منه اعداء حقوق المرأة، الذين لا يكفون عن محاولات اعادتها الى 'الحرملك'، ويتصدون لأي اقتراح قد يدعم دورها، حتى اذا كان اثره محدودا، مثل النص في قانون انتخاب مجلس النواب على ان تضم القائمة - التي يزيد عدد المرشحين فيها على اربعة - مرشحة امرأة في النصف الاول منها ولان الاصرار على ظلم المرأة مقدم لديهم على اي اعتبار، فلم يبالوا بان محاولاتهم استبعاد هذا الاقتراح - الذي خرج من احدى الجلسات التي يُطلق عليها حوار وطني - انما تؤكد صحة موقف من رأوا في هذه الجلسات التفافا على دعوة 'جبهة الانقاذ الوطني' الى حوار حقيقي على أسس متفق عليها.. فمن ذا الذي يصدق ان هذه الجلسات يمكن ان تفيد في تعديل مادة واحدة من مواد الدستور المشوه بعد ان تم تمرير اقتراح شديد التواضع من حيث اثره على نسبة تمثيل المرأة في مجلس النواب القادم بصعوبة شديدة؟! فقد حاول وأد هذا الاقتراح من لا يطيقون ان يكون للمرأة اي دور في المجتمع، انطلاقا من تفسير للشريعة لا صلة له بمبادئها ولا وجود له الان الا في 'فقه' حركة طالبان في افغانستان تقريبا.

المرشد وغصن الزيتون والثوار

قبل ايام وجه مرشد جماعة الاخوان المسلمين رسالة حب لخصوم الجماعة مطالبا بالعمل المشترك وهو ما اعتبره حسين الزناتي في جريدة 'الاهرام' بمثابة فرصة ينبغي استثمارها: 'خطاب فضيلة المرشد جاء باختصار رافعا 'غصن الزيتون' من الجماعة للمصريين كافة, وهي دعوة محمودة لكن ان تأتي هذه الرسالة قبل يوم 25 يناير الحالى, مع الدعوات الحاشدة للنزول في الميادين، رفضا لما جرى على الساحة السياسية في عهد الرئيس مُرسي، لايضع تلك الدعوة في مكانها الصحيح، ومن الطبيعي ان تبدو وكانها احدى روافد خطة التهدئة الجارية للتخفيف من حدة امكانيات الحشد في هذا اليوم فالمرشد بديع هو نفسه، الذي تحدث منذ ايام وطالب شباب الاخوان بالاستعداد لتقديم الشهداء في هذا اليوم، وهو الذي انتقد الجيش منذ اسابيع بشدة واتهم بعض قادته بالفساد، وهو نفسه الذي لم ينتقد العنف الذي مارسه البعض ضد المعتصمين والمتظاهرين في التحرير تارة وفي الاتحادية تارة اخرى والمرشد محمد بديع هو ذاته, الذي لم يحاول ان يقارب بين قوى المعارضة والنظام الحالي الذي يمثله, ولم يحاول ان يسمع اويستمع لما طالبت به هذه القوى لتحريك الجهود للوصول الى التوافق، بل اصبحت الجماعة هي المتهم الاول امام المعارضين وقطاع واسع من ابناء الشعب، بانها هي التي تقف بين الرئيس وباقي هذا الشعب حتى يشعره بانه رئيسا لهم جميعا، وليس للتيار الذي يمثله لقد اظهرت كل ماسلكته جماعة الاخوان ومرشدها، ان اهم مايعنيها هو فقط ماتريده، وادارة الدولة بالطريقة التي تُكرس تمكينها وسيطرتها، بعيدا عن اية معارضه لها، وهو المنهج نفسه الذي ادى وابقى على حالة التوتر والانقسام السياسي الراهن في البلاد، بكل تداعياته السلبية علي الجميع وهو الامر الذي يحتاج بالفعل الى 'نوايا صادقة' وتسامح.

لماذا خرج ابو الغيط الان؟

مذكرات اخر وزير خارجية في زمن مبارك احمد ابو الغيط التي تنشرها حاليا جريدة 'الوطن' اثارت جدلا واسعا حول الرجل وسبب ظهوره الان والسؤال يطرحه وائل قنديل في جريدة 'الشروق': غريب جدا ان يختار السيد احمد ابوالغيط هذا التوقيت بالذات لكي يطل بمذكراته، في اللحظة التي تستعد فيها مصر لاستقبال الذكرى الثانية لثورتها التي قامت ضد نظام كان ابوالغيط احد اذرعه الباطشة.
لكن الاغرب هو هذا الاحتفاء الاعلامي والاحتفال المجتمعي بها، وان كان لا ينفصل عن سياق جديد سمح لفلول مبارك بالحضور نكاية في نظام الحكم الحالى.
غير انه في وقت صار فيه احمد شفيق يتحدث عن الثورة وباسمها لم يعد غريبا ان يعود ابوالغيط الى فاترينات الكلام، بالطريقة ذاتها التي تسرب بها اعداء الثورة الى ميادين الثورة نهارا جهارا ولو تابعت ما يصدر عن معسكري السلطة والمعارضة على السواء من مغازلات وعبارات تدليل لبقايا النظام الساقط بمناسبة مولد الانتخابات، ستصبح الدهشة من طرح ابوالغيط مذكراته في اسبوع ذكرى الثورة عملا مدهشا وغريبا.. دهشة من الدهشة على طريقة جنرال دبي 'ثورة على الثورة' والسؤال هنا: هل كان ابوالغيط يقدم على نشر مذكراته قبل عام مضى؟ بالتاكيد لا.. ذلك ان المناخ الثوري قبل سنة لم يكن قد صار قابلا للتشبع بابخرة الفلول وغازاتها على غرار ما نراه الان.. بل ان احدا من هذه الوجوه لم يكن ليجرؤ على الظهور على الشاشات وفي حفلات المجتمع الفوقى واذا كان وزير الاعلام القادم من جماعة الاخوان يتحدث عن المصالحة مع ماضي مبارك في مناسبة عامة، بينما مبارك وعصره لم يصبحا ماضيا بعد، واذا كانت بعض اطياف المعارضة الثورية تكد وتشقي في اعادة تعريف 'الفلول' كي تلعب بهم في مباراة الانتخابات القادمة، فلا غرابة ان ياتي السيد ابوالغيط ليلتحق بقطار الثورة وكانه لم يكن في طليعة المحاربين ضدها.

اخواني سابق يؤكد ان احمد عز غلبان بالنسبة للشاطر

قال عبد الجليل الشرنوبي احد القيادات الشابة المستقيلة من الاخوان ان جميع القرارات الرئاسية تعلم بها جماعة الاخوان المسلمون قبل ان تصدرها الرئاسة، وان القرارات لا تخرج الا بعد انعقاد اجتماعات داخل مكتب الارشاد، بما يؤكد ان الجماعة هي من تحكم مصر وليس الرئيس مرسي، متحديا ان يتخذ الرئيس قرارا دون العودة للجماعة جاء ذلك خلال الندوة التي نظمتها الجبهة الشعبية لمناهضة اخونة مصر بالاسكندرية مساء امس الخميس، بحضور الناشط السياسي احـمـد دومـة، و محمد سعد خير الله مؤسس الجبهة الشعبية لمناهضة اخونة مصر اضاف الشرنوبي ان جماعة الاخوان المسلمين تسعى لاحداث حالة سيطرة تدريجية على الدولة، وانها لاتزال تحاول الوصول لمرحلة التمكين من خلال السيطرة على الاوساط التي لم تتوغل فيها وعلى راسها وزارات الاعلام والقوى العاملة والشباب، والتي تم تعيين رجال خيرت الشاطر كوزراء عليها من اجل السيطرة على تلك القوى التي ليس لهم تواجد حقيقيا بها، تخوفا من ان تنفجر تلك القوى في اي لحظة كما حدث مع الرئيس المخلوع وقال 'احمد عز كان راجل غلبان بالنسبة للشاطر' موضحا ان عز كان يسعى فقط للحصول على المال، الا ان عقليته كانت لا تستند على مرجعية شرعية وغير قادرة على تصنيع النص الديني الذي يحقق ارباح، على عكس عقلية الشاطر القادرة على المتاجرة بالدين والقضايا وتابع 'ان الشاطر وتنظيمه الدولي يسعون لتنفيذ مشروع تمكين عالمي يبدأ بمصر، وان الجماعة يمولها التنظيم الدولي، مدللا على ذلك بحجم ما تم انفاقه على الحملة الرئاسية لمرسي والمقدرة بمليارين دولار، بما يؤكد ان ما تنفقه الجماعة اكثر بكثير من ما يتم جمعه من اشتراكات اعضائها بمصر واكد ان الانتخابات القادمة لن ينجح فيها احد الا من يختاره خيرت الشاطر، مطالبا القوى المدنية ان لا تستلم لما وصفه بـ 'الضحك على الدقون'، مؤكدا ان من سيربحون الانتخابات هم من يعتبرون انفسهم في جهاد مقدس ضد المعارضين 'العصاة من وجهة نظرهم، حتى تتم هدايتهم سواء بالحسنى او بالقوة'، مضيفا ان الاخوان قاموا باقصاء الكفاءات من داخل مؤسسات الدولة لاستبدالهم باصحاب الثقة من من التابعين للجماعة او من يقبل الانصياع لها وكشف الشرنوبي عن قرار مجلس شورى الجماعة الاخير بان يتم التصدي بكل عنف لمن ينزل الشارع للتظاهر ضد النظام يوم 25 يناير القادم، متحديا كافة قيادات الجماعة بان يكذبوا ذلك القرار.

الحوار مع الرئاسة وجع دماغ


والى مزيد من الهجوم ضد الرئيس مرسي والذي يعد ابراهيم عيسى رئيس تحرير صحيفة 'التحرير' احد فرسانه اذ يمطره كل يوم تقريبا بمزيد من القنابل: 'كي تعرف ان الحوار مع الدكتور مرسي بلا اهمية وبلا جدوى، تأمل تصريحات المتحدث باسم الرئاسة وهو يتنصَّل من مسؤولية مرسي عن العبث بنتائج الحوار المزعوم الذي عقده مع من سمَّاهم القوى السياسية ممن اختارهم من الموالين الموافقين والمتوافقين مع سيادته وسياسته، فاذا به هو قبل اي واحد اخر يصفع هذا الحوار كفًّا على الوجه يشبه صفعة وزير عدله احمد مكي لموظف في وزارة العدل صفعة مرسي هي ما قاله د. ياسر علِى المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، من ان الرئاسة غير مسؤولة عن تغيير مجلس الشورى بعض النصوص في مشروع قانون الانتخابات الذي تقدمت به لجنة الحوار الوطني برعاية الرئيس، مؤكدًا ان الرئيس ليست له مصلحة في دعم رأي محدد في ما يتعلَّق بهذا القانون اذن الحوار مع الرئيس بلا قيمة والوعد منه بلا معنى والاتفاق معه بلا اي اهمية تامَّل ياسر علِي المتحدث باسم رئاسة الجمهورية، وهو يصل الى ذروة العبث السياسي حين يقول في مؤتمره الصحافى، اول من امس، ان 'الجهة المنوط بها اقرار القانون فقط هي مجلس الشورى صاحب السلطة التشريعية' ولَمَّا تسال نفسك: طيب وما فائدة هذا الكائن الشائه المشوَّه الذي يدعونه حوارًا وساعات الثرثرة الرئاسية؟ يردّ عليك المتحدث الرئاسي بكلام اخواني صميم 'الحوار الوطني في حد ذاته هدف لجمع القوى السياسية والاجتماعية المؤثرة في مصر على مائدة واحدة وفتح جميع الملفات والنقاش حولها، وليس الهدف من الحوار ان نملي على اي احد شيئًا'، مشددًا على ان الرئاسة تدعم الية الحوار في حد ذاتها كسبيل لحل المشاكل العالقة'.

عقاب الجماهير من اجل الهام شاهين لا يجوز

اصدرت محكمة القضاء الاداري هذا الاسبوع حكما بوقف برنامج 'في الميزان' الذي يذاع على قناة الحافظ لمدة شهر وبمنع الاعلامي عاطف عبدالرشيد والشيخ عبدالله بدر من الظهور في وسائل الاعلام للمدة نفسها ويرى علاء فهمي في الشروق انه ان كانت المحكمة في حيثيات حكمها ذكرت من الاسباب ما يؤكد ان البرنامج المعني دأب بالفعل على نشر مشاهد وموضوعات يعف اللسان عن ذكرها، الا ان ذلك لا يبرر ما انتهت اليه المحكمة من ضرورة وقف البرنامج. كما ان الحيثيات نصت صراحة على ان المحكمة بنت حكمها على الاخلاق والاداب العامة، وهو امر يثير الانزعاج اذ ان القاضي يجب ان يحتكم لا لقراءته لاخلاق المجتمع وادابه بل للقانون والدستور يضيف انا لم اشاهد الحلقة المحددة التي تم فيها سب الفنانة الهام شاهين، وهي التي قامت، مع غيرها، برفع دعوى اغلاق القناة، ولكني اتابع بانتظام قناة الحافظ على التليفزيون وخاصة برنامج 'في الميزان' ومن خلال متابعتي لحلقات هذا البرنامج تبين لي انه بالفعل كثيرا ما يستضيف ضيوفا لا يتوارون عن استخدام اكثر الالفاظ بذاءة، وان كانوا عادة لا يفعلون ذلك اعتمادا على العامية المصرية التي بها ما بها من الفاظ بذيئة، بل يرتكنون على العربية الفصحى وخاصة المصطلحات الشرعية التي تصف اوضاعا واعضاء جنسية. وكغيره من البرامج الحوارية على الفضائيات المصرية هناك فرق بين معاقبة من يقوم بالسب والقذف بالغرامة او السجن مثلا وبين اغلاق المنبر الذي استخدم للقيام بواقعة السب والقذف تلك مثل مصادرة جريدة او وقف بث برنامج. ففي الحالة الاولى تقع العقوبة على عمل تم بالفعل في الماضى، اما في الحالة الثانية فان العقوبة تبغي منع وقوع فعل محتمل في المستقبل. وهنا تحديدا تكمن خطورة قرار المصادرة او المنع.

هل ينجح المصريون في خلع مرسي الاسبوع المقبل؟

يفصل مصر عن الاحتفال بالذكرى الثانية لثورة يناير اسبوع واحد وهو ما دفع يوسف القعيد في 'الوطن' لان يحلم بزوال عرش مرسي خلالا تلك المناسبة: 'نحن في الطريق الى 25 يناير وحال البلد لا تسر حبيبا. تسر فقط الاعداء. الموقف من رموز النظام السابق يمر بمنحنى خطر. دعك مما يقال، وتكذيب ما يقال. ولكن وراء الاكمة ما وراءها. والموقف من القضاء يتحول لاتجاه اخر.. من التطويع والاخونة الى ما هو اخطر ورغم احتياج الدولة الراهنة للمعارضة كجزء من ديكور النظام فان فرق الموت المنتشرة في الميادين بالشوارع الرئيسية في القاهرة تقول ان المطلوب بعض الاصوات العالية من اجل الغرب. ولكن في الداخل قصة اخرى. ها هو يناير يأتي بعد ان تم ضرب الامن المصري في مقتل. انزل الى شارع طلعت حرب، قبل وبعد جولة وزير الداخلية الجديد. بعد العقاب الذي انزلوه بالوزير السابق، قالوا ان الوزير الجديد اشرف بنفسه على اجلاء الباعة ولكنهم عادوا الى اماكنهم قبل ان تمضي ساعات على جولته انظر الى مصر بعد ان وصلت الى مشارف الدولة الفاشلة. حدق معي في طريقة التعامل مع حادث قطار البدرشين وانهيار عمارة الاسكندرية وحادث ارض اللواء بالجيزة، حيث نعجز حتى عن تعداد القتلى في يومين فقط في 2002 طالب مرسي مبارك بالاستقالة او الاقالة بعد حادث قطار الصعيد. وقبل شهرين اقيل وزير النقل بعد قطار اسيوط. ولكن هذه المرة لان الوزير 'اخوانى' فقد قال رئيس الوزراء 'بعظمة لسانه' ما فائدة اقالة الوزير؟ المهم هو الاصلاح اسبوع واحد فقط يفصلنا عن الخامس والعشرين من يناير.. فهل يغير المصريون الذين فاجاوا الدنيا حالة مصر؟ هل هم قادرون على اعادة المفاجاة وتكرار الذهول؟

الشيخ حسان يطالب الرئيس بالتخلي عن الاستبداد

وجه الشيخ محمد حسان، الداعية السلفي، رسالة للدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية والدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء، بانه لا يجب ان يتكبرا او يتجبرا، ويستمعا لرأي العلماء واهل الرأي والمشورة، فان الاستبداد بالرأي فشل وان مَن تكبر عن استشارة العلماء فشل وخذل وكان من السفهاء.
وطالب حسان من الدعاة والاعلاميين الا يكونوا فظاظا خشناء في الالفاظ، ولا يكثروا في بذاءات الكلامات التي لم يعتد عليها الشعب المصري، وانه لا يجب ان يكون المسلم فحاشا في القول، وانه يجب الا نستغل مناخ الحرية بطريقه خاطئة ونعتدي على بعضنا البعض، ونسخر من بعضنا واكد حسان انه ليس بالحماس والاخلاص وحده تتحقق الامال ولكن بالانضباط بالشرعية وبعقول العلماء وبسواعد الشباب تنهض الامة، وانه يجب الا نخالف شرعيتنا واكد 'حسان' ضرورة ان يكونوا القادة والعلماء والسياسيين والاعلاميين حكماء وعقلاء من اجل البلاد، منتقدا ما يحدث الان من خشونة في اللفظ وبذاءة في كثير من الكلمات في الحوارات الاعلامية والدعوية، قائلا 'انه لا يليق ان يسب المسلم، بل لا بد ان تعود الى الله بالحكمة والموعظة الحسنة.

اختزال المعارضة في باسم وسما لا يليق بمصر


والى هجوم مباغت على قوى المعارضة يشنه رئيس تحرير صحيفة 'المصريون' جمال سلطان: المنطلق اشعر بالقلق الحقيقي من ضعف المعارضة المصرية الان وافلاسها، وغياب الاحساس بالمسؤولية عن قيادتها، وخضوعها للابتزاز الاعلامي، وتسليمها ادارة المعركة مع السلطة وحزبها لبعض الاعلاميين وربما الراقصات، عندما برز اسم باسم يوسف والضجيج الذي اثارته حوله بعض قوى المعارضة وتصدير برنامجه بوصفه الاكثر تاثيرًا في القوى الاسلامية واضرارًا بها علمتُ وقتها ان المعارضة 'بعافية'، وانها تشعر بالافلاس السياسي وبالتالي لجأت الى برنامج فكاهي او ساخر لكي يقود المعارضة نيابة عنها، ثم تدنت الامور الى حد الدفع براقصة من اجل ان تخرج كل عدة اسابيع بكليب يسب حزبًا اسلاميًا او شخصية اسلامية، وتحتفي بها كثيرًا المنابر الاعلامية التي يديرها شخصيات مالية شهيرة هي ذاتها التي تنفق على معظم احزاب المعارضة، وعندما تكون قيادة المعارضة المصرية في يد باسم يوسف وسما المصري وخالد يوسف فقل على مستقبلنا السياسي السلام، ان التعددية التي نحلم بها هي بين حزب الحرية والعدالة وحزب النور وحزب الدستور والتيار الشعبي ومصر القوية والوسط وبقية احزاب مصر، وليست التعددية بين حزب باسم يوسف وحزب سما المصري يا اولاد الحلال هذا الانحدار في قدرات المعارضة المصرية، وهذا الافلاس السياسي الذي يكشف ضعف وهزال البنية السياسية للتيارات الليبرالية واليسارية يثير قلقًا حقيقيًا على المستقبل السياسي لمصر، غير ان امل الامة في انقاذ التجربة الجديدة وتعزيز المشروع الديمقراطي سيكون عبر الحراك السياسي الذي يقوده باقتدار وجدية واحساس عالٍ بالمسؤولية الاحزاب الاسلامية واحزاب الوسط السياسي.