: آخر تحديث

عندما يغضب الشعب يحدث المستحيل

بدون مقدمة بليغة للمقال، أدخل فى صلب الموضوع , يعيش المواطن الكردستاني في إقليم كردستان ـ العراق في دوامة البحث عن لقمة العيش نتيجة أوضاعهم المتردية جراء عدم دفع رواتب الموظفين وهو ما اثر بشكل كبير على الحياة العامة في الإقليم ...

وان المواطن الكردستاني المغلوب على امره يعيش اليوم في احلام الغد الموعود بها والتي رفعت كشعارات انتخابية من قبل ساسته الفائزين في حملاتهم الانتخابية، تلك الاحلام وتلك التطلعات قد يراها البعض صعبة المنال على الاقل في السنوات القريبة القادمة بسبب عمق الازمة المالية والديون المترتبة على الإقليم و إنتشار البطالة ولجوء الكفاءات إلى الهجرة و إنفلات الأسعار وعدم السيطرة عليها وذلك بإتباع سياسة اقتصاد السوق الحرة و عدم مراعاة المصلحة العامة ,واتباع سياسة خصخصة الخدمات وبيع القطاع العام للشركات الخاصة وتفشي الفساد , وافلاس البنوك في حين (إن أقبية منازل الكثير من الفاسدين تمتلئ بأكياس مكدسة من الدولارات ( حسب تصريح مسؤول الهيئة العاملة للمكتب السياسي للاتحاد الوطني السيد( ملا بختيار) ,اضافة الى الصراعات والتناحرات الحزبية الداخلية المعلنة وغير المعلنة بين الاحزاب الكردية التي انشغلت بخلافاتها ومصالحها الشخصية و تناست معها مشاكل واحتياجات ابناء البلد وابتعدت عن همومهم ومشاكلهم وطموحهم ....

ومن المفارقات العجيبة والأمور الغريبة انطلقت في اربيل يوم الثلاثاء المصادف 13 / 12/ 2016 أعمال مؤتمر "التسامح والتعايش" بمشاركة مسؤولين رسميين في إقليم كردستان وعلى رأسهم رئيس الحكومة السيد نيجيرفان بارزاني ونائبه السيد قوباد طالباني اضافة الى العشرات من المفكرين والمسؤولين والمعنيين.

في الوقت الذي تمنع حكومة اربيل رئيس البرلمان السيد يوسف محمد المتواجد في السليمانية من الدخول إلى اربيل ، كما منعت أربع وزراء من ممارسة عملهم في أربيل، وهؤلاء جميعا اعضاء في حركة التغيير, بينما تدعوا حركة التغيير بزعامة السيد ( نوشيروان مصطفى ) إلى إلغاء ما سمته تفرد الحزب الديمقراطي الكردستاني بالقرار السياسي في الإقليم، معتبرة تمسك السيد مسعود البارزاني بالرئاسة تجاوزا للدستور والقوانين... 

بالرغم من ان هناك محاولات عديدة لإعادة تفعيل برلمان الإقليم من خلال عقد تحالفات بين بعض الأحزاب ومنها اتفاق الاتحاد الوطني الكردستاني وحركة التغيير مؤخرا الذي نص في احد بنوده على إعادة تفعيل البرلمان، مع تأييد بعض الكتل والنواب لهذا الاتفاق، اضافة إلى وجود وساطات دولية في هذا الاتجاه من اجل تصحيح الاوضاع السائدة في كردستان، الا ان الواقع الحالي يقول إن الامور تتعقد يومأ بعد يوم ولا بصيص ضوء في هذا النفق المظلم والخاسر الوحيد هو الشعب ....

ويرى المراقبون إن المشكلة الرئيسية اليوم تكمن في ان حكومة الإقليم او بالاحرى ( الفئة البلوتوقراطية ) والادارة البيروقراطية والمتطفلة عاجزة عن اسعاف الوضع الاقتصادي المتردي بعد ان تجاوزت مديونية الإقليم 22 مليار دولار،, وعليه دفعت هذه الاوضاع الصعبة حكومة الإقليم للتفاوض مع الحكومة المركزية لمواجهة الازمة الاقتصادية التي تعصف بالشعب بعد ان رفضت الحكومة المركزية في بغداد دفع 17% من عائدات النفط لإقليم كردستان وكذلك تقليص بغداد حصة الإقليم من الميزانية، بعد أن شيّد الإقليم خط أنابيب يصل إلى تركيا، سعياً لتحقيق الاستقلال الاقتصادي , الا ان المشاكل بين حكومتي اربيل وبغداد لازالت قائمة وترتفع حدتها بين حين واخر كما حدث مؤخرا عندما رد المكتب الإعلامي لرئيس وزراء العراقي السيد حيدر العبادي على تصريحات السيد مسعود البارزاني حول عدم نية الأخير الانسحاب من المناطق التي تم السيطرة عليها في معركة الموصل، وأشار البيان إلى أن "الاتفاق يتضمن بندا صريحا بانسحاب قوات البيشمركة من المناطق المحررة بعد السيطرة على الموصل إلى أماكنها السابقة التي كانت تمسكها قبل انطلاق عمليات التحرير وهذا الامر تم تطبيقه في عدد من المناطق".

نحن في الإقليم اليوم احوج إلى الوحدة والتماسك والتسامح والتعايش للقضاء معا على الازمات المستفحلة وتطبيق القانون والقضاء على كل مخلفات الازمات التي تعصف بالإقليم وعليه يحق لنا ان نتساءل :

ماهو ذنب المواطن الكردستاني في صراع كسر العظم بين اربيل وبغداد ؟ الى متى يدفع المواطن الكردستاني البسيط ثمن اخطاء الاحزاب المتصارعة على السلطة ؟ ماقيمة انعقاد مؤتمر (التعايش والتسامح )في ظل استفحال الازمات والغاء الاخر وتعطيل البرلمان والتشرذم , بدل الوحدة والتواصل الضامن للاستقراروالتماسك للقضاء على الازمات المستفحلة التي تطحن الشعب طحن الرحي .....؟ّ!

اخيرا اختتم مقالتي بمقولة شهيرة انتسبت الى (ماري انطوانيت)ملكة فرنسا آنذاك وزوجة الملك لويس السادس عشر ذكرها الفيلسوف الفرنسي الشهير جان جاك روسو في كتابه ( اعترافات ) , كتب روسو يقول , عندما قالوا( لانطوانيت أنّ الشّعب يتضوّر جوعاً و لا يجد خبزاً يأكله.. ردت ( انطوانيت ) ساخرا وقالت( اذا لم يجدوا خبزا فليأكلواالكعك ) ...؟!

ولكن نست( انطوانيت) بان الجوع كافر لايعرف الحكمة .... وان الخبز هو مصدر الثورات .... !! 

نعم ...ان الشعب الكردي جائع وغاضب , وعندمل يجوع ويغضب الشعب يحدث المستحيل , فهل يمكن عندها لوم الجياع الذين ثارواعلى الجوع ؟ هل يمكن لوم الرياح التغيير عنما تجري عكس ما تشتهي الفئة البلوتوقراطية في الإقليم ؟ 

اترك الجواب لكل من يهمه الامر .

ــــــــــــــ

* The Power of Plutocracy ( البلوتوقراطية ـ حكومة الاغنياء وطبقه الاثرياء )

 

 

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 35
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. تسلم كاكا شمال
نشميل احسان - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 08:28
عاش قلمك ايها الشجاع ـ نعم لابد ان يكنس الشعب هؤلاء الذين تاجروا بدما شهدائنا وخدعوا الشعب بوعوداتهم الكاذبة ... الكل ولا استثتي احد منهم ـ دەست خۆش
2. ظلم وقمع
هلكورد - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 12:52
مايحصل في كردستان ظلم مابعده ظلم، وكما يقول المثل " ظلم اهل القربى اشد مرارة"، شعب يعاني من مجاعة والبيشمركة رغم الالم والجوع والفقر يستميتون في الدفاع عن كردستان، وحكومة ظالمة، واحزاب فاسدة، والمواطن الكردستاني يعاني ويصمت خوفا من قمع الاسايش، والذي يتجرا ويتفوه بكلمة عن الوضع، يسجن واذا تمادى يقتل كما حصل اخيرا مع الصحفي وداد حسين الذي قتل في دهوك، والكل يعلم ان من قتله هم الاسايش بلباس مدني، الى متى الظلم، والى متى يبقى البارزاني متشبث بالحكم بعد ان اثبت فشله في ادارة الاقليم، الى متى يبقى الاتحاد منقسم بين مجموعة فاسدين حتى المنشقين منهم فاسدين، والتغيير التي شاركت بالحكومة وبعدها حصل ماحصل وابتعدت عن الحكم، مالذي جنيناه منهم؟ّ سؤال الى كل صاحب ضمير يعيش في كردستان وله قدرة على الحل او النصيحة...شعبكم يموت هذه المرة بايديكم ياقادة كردستان وليس بيد غرباء او محتلين لارضنا وجبالنا.
3. هل ??
خاله - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 14:40
بدون مقدمة بليغة للتعليق ، أدخل فى صلب الموضوع , احد ابناء الكرد او ما يسمى - اكراد المالكي - اقترح على المالكي بوضع كوردستان تحت الحصار الا قتصادي حقدا بالحزب الديمقراطي الكوردي.هل المواطن العربي العراقي تحت الحصار الاقتصادي الشيعي بسبب فساد الحكومة الشيعية ؟
4. تستاهلون
شون - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 15:01
الشعب العراقي بمكوناته يستاهل ما يجري له. هولاء من انتخبتموهم فذوقوا ما جنت ايديكم. عندما تكون القومية والدين اهم من العيش بالنسبة للشعب فهذا ما يحصل.
5. والقتل والا رهاب
توي مه ليك - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 15:05
في الوقت الذي تمنع حكومة اربيل رئيس البرلمان السيد يوسف محمد المتواجد في السليمانية من الدخول إلى اربيل ، كما منعت أربع وزراء من ممارسة عملهم في أربيل، وهؤلاء جميعا اعضاء في حركة التغيير .بدون مقدمة بليغة ، أدخل فى صلب الموضوع , المنظمات الفاشية ممنوعة في العالم الد يمقراطي , عن طريق القسوة والا غتيال والقتل نجح قائد حركة التغير في تصفية الكوادر القومية والديمقراطية في السليمانية , قتل ابو بكر الشاعر ,اغتال الشخصية ا لمعروفة عوسمان منور ,اغتال علي البوسكاني , قتل جزا علي كاتب , اغتال هيوا غفور يامى , هجم ١٣ حزيران على المشاركين في تشيع خاله عرفان في توي ملك في السليمانية , تم تصفية اكثر من ٤٠٠ كادر من كوادر الحزب الد يمقراطي في السليمانية . بالاضافة الى تصفة اعضاء ره وتي كوميونست .اعجاب الكاتب بالفاشية الكوردية نابع من حقده على الحزب الديمقراطي , ما لا يفهمه الكاتب ان مصير الحركات الفاشية والقتل والا رهاب الفكري مزبلة التاريخ .
6. جو كوكس
حزب العمال - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 15:10
يعيد اغتيال النائبة البريطانية قبل اشهر عن حزب العمال جو كوكس إلى الذاكرة تأثر الألمان بالدعاية النازية ضد اليهود زمن الحرب العالمية الثانية. فقد ركزت الأجهزة الإعلامية آنذاك على ربط الخطر المحدق بألمانيا من تهديدات السوفييت ودول الحلفاء باليهود الذين يعيشون داخل البلاد، فنتجت عن ذلك حملة إبادة لليهود في ما يعرف بمحرقة الهولوكست.
7. حقا الشعب الارمني غاضب
ثلثي الشعب الارمني دبحو - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 15:37
حقا الشعب الارمني غاضب ولكنه ليس متهور غاضب لان ثلثي الشعب الارمني دبحو واستكردو او تم تتريكهم الابادة الارمنية والمسيحية 1915-1923 على يد الاتراك وعملائهم المرتزقة الاكراد بندقية الايجار ولم يتم ابادة ارمن دولة الشر الامبراطورية العثمانية فقط بل ارمن روسيا وارمن ايران ايضا حيث كارس وارداهان في ارمينيا الشرقية احتلوها الشيوعيون وسلموها لمصطفى كمال الدكتاتور المجرم وتم ابادتهم 200,000 ارمني وقتل العثمانيون المجرمون مائة الف ارمني في ايران سكان اورميا وسلماسد 100,000 والان خمسة عشر مليون مستوطن كوردي ساكنين في اراضي الارمن احفاد المجرمين قتلة الارمن يتمتعون بخيرات بلاد الارمن بينما تم قتل ثلاثة ملايين 3,000,000 ارمني سنة 1894-1923 في الدولة العثمانية فقط ماعدا ارمن ارمينيا الشرقية وايران وماعدا قتلى اليونان والاشوريين والايزيديين واستكردو ثلاثمائه الف ارمني 300,000 فان عشرة ملايين ارمني 10,000,000 عايشين حول العالم خارج ارمينيا وكاراباغ وخارج الهضبة الارمنية المحتلة في تركيا ومشتاقين لبلاد اجدادهم ان موعد تحرير ارمينيا تقترب والتسونامي الارمني قادم كالسيل الجارف عاشت ارمينيا العظمى
8. عندما يغضب الشعب يحدث الم
آرام - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 15:38
عندما يغضب الشعب يحدث المستحيل ... غضب شعوب اوربا الشرقية فحدث المستحيل فقاموا بانتاج ابشع نظام ديكتاتوري شيوعي, والحصيلة داعرات اوربا الشرقية في كل زاوية من تايلند الى لبنان وباسعار مناسبة نتيجة المنافسة الشديدة. يقول بوذا : العاطفة لا ترغب أبدا بمعرفة الحقيقة.
9. عصائب اهل الحق
قيس الخزعلي - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 16:04
قيس الخزعلي زعيم فصيل عصائب اهل الحق (احدى فصائل الحشد الشعبي المسلحة) قال في مقابلة : ان اكبر مشكلة بعد داعش هم الكورد "
10. فرحان
آر - GMT الخميس 15 ديسمبر 2016 16:22
تفجيرات في عاصمة الانفال والتعريب والحقارة اليوم الخميس , سقوط ضحايا في ستة تفجيرات متعاقبة ضربت حيا يغلب الشيعة على سكانه في شمالي عاصمة الانفال من قبل السنة.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي