: آخر تحديث

حرق الاعلام والوعود أميركيا

قبل أيام في الاول من شباط تم احالة علم امريكي الى التقاعد .

العلم كان يرفرف مند سنوات طويلة فوق قاعدة انجرليك الامريكية الشهيرة في تركيا والتابعة لولاية اضنة في جنوب البلاد والقريبة من الحدود السورية .

بعد احالة العلم على التقاعد جرى حرقه في ظل مراسيم رسمية مهيبة حيث وقف افراد من الجيش في وضعية الاستعداد مع التحية العسكرية والقسم بالولاء للعلم الامريكي كما تقتضي القوانين الامريكية .

بدت العملية وكأنها مراسيم دفن رسمية تجري لجنرال ينقل الى مثواه الاخير ولكن الجثة هنا لم تكن لعسكري بل كانت لهذا العلم المتقاعد موضوع البحث .

طبعا يحق لكل شعب احترام العلم الذي هو رمز وطني بالاسلوب الذي يريده ويرضيه .

حرق العلم المتقاعد عرف امريكي وهم احرار في ذلك ولكن مشكلة امريكا في ما يقرب من نصف قرن هو انها اصبحت تحرق وعودها وتعهداتها مع اصدقائها وحلفائها وليس فقط الرايات المتقاعدة .

الوان واشكال الاعلام او الرايات لا تتبدل بتبدل الادارات والحكومات او الرؤساء بل هي رموز مقدسة دائمية وان وجدت هناك حالات شاذة كما هو الحال في بعض بلدان الشرق الاوسط . انا شخصيا عاصرت اربعة اعلام سورية وهي علم الاستقلال وعلم الوحدة مع مصر وعلم الاتحاد الثلاثي بين ليبيا ومصر وسورية واخيرا العلم الحالي وهو علم البعث .

المفروض ان لا تتبدل المواثيق والمعاهدات والوعود ايضا مع تبدل الرؤوساء والحكومات ولكن امريكا اصبحت الدولة التي يضرب فيها المثل في حنثها لوعودها  .

امريكا فقدت مصداقيتها في هذا المجال اذ ان انقلاب امريكا على التزاماتها  ووعودها بدأ تاريخيا من الغدر والخذلان الذي تعرض له شعب فييتنام الجنوبية في النصف الثاني من القرن الماضي . 

حينها انسحبت امريكا بشكل فجائي ودون سابق انذارمن فييتنام  تاركة حلفائها الفييتناميين الجنوبيين عرضة للابادة والمذابح الهمجية على يد اخوتهم الشماليين و التي قل نظيرها في التاريخ .

لا يمكن الدفاع عن الفييتناميين الجنوبيين الذين خانوا شعبهم وكانوا عملاء لامريكا ضد اخوتهم في الجزء الشمالي ولكن كان بالامكان التقليل من هول المآسي والخسائر . 

مهندس تلك المؤامرة اللاخلاقية كان هنري كيسنجر مستشار الامن القومي ولاحقا وزير الخارجية .

الكرد ايضا تعرضوا لنفس المصير وذلك بعد اتفاقية الجزائر عام 1975 بين شاه ايران رضا بهلوي ورئيس العراق صدام حسين حيث تخلت امريكا عن دعم الثورة الكردية دون سابق انذار وضربت بكل وعودها للكرد عرض الحائط وانهارت الثورة .

 من سخرية القدر هو ان يكون المسؤول عن ماجرى للكرد هو نفسه هنري كيسنجر الذي كان مشهورا بالانتهازية المفرطة . 

في عهد الرئيس اوباما تعرضت السعودية ودول الخليج ايضا الى الانقلاب الامريكي على الوعود حيث انحازت امريكا الى ايران ضد حلفائها التقليديين دول الخليج .

بمجرد ان تعطي الادارات الامريكية وعودا او تعهدات لبعض الدول او التنظيمات الصديقة لها حتى نجد في نفس الوقت التساؤل المفزع و المشروع و الذي بات معروفا وهو هل ستفي امريكا بوعودها ؟

 امريكا حاليا هي في تحالف مع الكرد السوريين من خلال حزب الاتحاد الديمقراطي ب ي د وقواته المسلحة اي قوات سورية الديمقراطية ووحدات حماية الشعب .

امريكا تعيد وتكرر انها لن تتخلى عن حلفائها حتى ....الآن .

طبعا حتى الآن .... اذ ان امريكا فقدت المصداقية في اخلاصها لتعهداتها ووعودها . الكرد جميعا قلقون وخائفون من انفجار قنبلة امريكية موقوتة تطيح بكل الوعود والتعهدات التي اعطتها  لحلفائها الكرد الذين طهروا الارض السورية من براثن ارهابيي داعش جنبا الى جنب مع التحالف الدولي تحت قيادة امريكا .

3 شباط 2018

بنكي حاجو

كاتب كردي

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 20
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. لا شئ يربطهم
jj - GMT الأحد 04 فبراير 2018 20:54
اذا على مواقع التواصل الاجتماعي وغيره غير متفقين وقضية الغير اهم من القضية العادلة للاكراد عندهم ,اللة يساعد الشعب الكردي على ارض المعارك
2. لماذا تلوم امريكا ؟
فول على طول - GMT الأحد 04 فبراير 2018 21:35
لماذا تلوم امريكا ؟ الف باء السياسة تقول أن السياسة مصالح ولا يوجد صداقة دائمة أو عداء دائم بين الدول ولكن يوجد مصالح دائمة ...أى ان الدائم فى العلاقات السياسية هو المصالح ...نقطة ومن أول السطر . ولماذا لا تلوم أخوتك فى الدين - العراق وسوريا وتركيا وايران - قبل أن تلوم امريكا ؟ أليس اخوتك فى الدين هم الذين يظلمونكم ..وهم من نكثوا بوعودهم مع الأكراد مرات عديدة وأنت تعرفها أكثر منى ؟ وهل أهل الايمان فى بلاد الايمان يحترمون المواثيق والمعاهدت الدولية مثل قانون حقوق الانسان وحقوق الأقليات ...قبل أن تلوم امريكا ؟ هل يوجد مجرد ثقة بين السنة والشيعة ؟ أو حتى بين بين الفرق الشيعية أو السنية وبعضها ؟ هل لا تعرف أن صحابة رسول اللة انقلبوا على بعض ..وحاربوا بعض وكان بينهم دماء ..وحتى أحفاد الرسول أنفسهم قتلوهم ؟ وهل لا تعرف أن الرسول نفسة قتل أعمامة وأقرب أقربائة ؟ يا رجل كفاكم لوم امريكا وغيرها ....يبدو أن العالم وصل لقناعة تامة أن يترككم لمصيركم واقصد كل بلاد المؤمنين حيث أن العالم بدونكم أفضل ..المصيبة أنكم سوف تلقون اللوم على الأخرين فى كل الظروف . ترمب كان واضح جدا وأكد على أن امريكا أولا ...يعنى لن يتدخل خارجيا الا لمصلحة امريكا وهذا عين العقل . انتهى
3. لولا المسلمين لإنقرضتم
فوالين وبرزانيين وأشباههم - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 02:04
يقال أن جحا عندما وصل إلى بيته مع حماره وجد أن الحبل الذي يربط الحمار قد سُرِقْ فخاف أن يترك الحمار دون ربطه فيشرد خلال الليل، فذهب إلى بائع الحبال ليشتري حبلاً، فقال له البائع : لا حاجة للحبل ، كل ما عليك أن تفعله هو أن تقنع الحمار أنه مربوط، فقال له جحا كيف تقنع الحمار أنه مربوط؟ فقال البائع: قم ببعض الحركات بحيث توهم الحمار بأنك تلف الحبل حول رقبته ثم تربطه بالشجرة. نَفّذَ جحا ما قاله البائع وهو غير مقتنع وذهب لينام، وفي اليوم التالي عاد جحا إلى حماره فوجده في مكانه ، ففرح لنجاح الفكرة ، ولما حاول العودة إلى السوق رفض الحمار أن يتحرك ، شدّهُ وضربه ورفسه دون جدوى، فذهب إلى بائع الحبال ليشكو له ما حصل، فقال له البائع: هل فككت الحبل؟ قال جحا : لم يكن هناك حبل حتى أفكه! قال البائع: ولكنك أقنعته بأنك ربطته، ويجب أن تقنعه بأنك فككته. الفرق هنا أن الحمار يمكن إقناعه أما الدواعش من جميع أطياف المجتمعات سواء الدينية أو القومية أو العقائدية المتطرفة يقوم مرشديهم ببخ الأفكار المسمومة في عقولهم ووضع الفلاتر الخاصة بهم بحيث لا تسمح إلا بهذا النوع من الأفكار بالدخول وتمنع ما يناقضها من الدخول ثم يجري تبشيم هذه العقول حتى تجف وتصبح كالمستنقع الذي كلما نكشته خرجت منه رائحة تزكم الأنوف، وهنا يصبح الحوار معهم عقيم وغير مجدٍ.
4. الحرباء المتلونة
والأمراض المستعصية - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 03:22
يقال أن الفوال واللحام يغش أهل بيته، ولسانه يتبرأ منه لكثرة ما يديره وما يلونه على هواه وفي كل عرس له قرص والمهم عنده ليس تناقض أقواله بل أن يشتم ويسب المسلمين. اليوم يقول أن امريكا ليست جمعية خيرية ، وبالأمس قال بالحرف : العالم اليوم أحوج ما يكون لأخلاق السيد المسيح والذى أوصى بالفقراء وأوصى بعدم جعل المال هو الهدف فى الحياة وأوصى بالتكافل عندما قال : لا تحبوا العالم ولا الأشياء التى فى العالم لأن العالم يمضى وشهوتة تزول - المقصود بالعالم هو الخطية والشر ومحبة المال خاصة عن طريق الحرام - وقال أيضا : لا يقدر أحد أن يخدم سيدين اللة والمال ...حيث جعل المال فى مرتبة تساوى اللة عند البعض وجعلة سيد أيضا مثل اللة ..وبالفعل هناك من يعبدون المال . وقال أيضا من يطلب منك ثوبا فاعطة رداءك أيضا ومن لة ثوبان يعطى أحدهما للفقير ويحتفظ بالثوب الاخر ...وأوصى بمحبة حتى الأعداء أى لا يهم ديانة من تعطية وتحبة وتعطف علية بل يكفى أنة أخاك فى الانسانية ...وقال أيضا : اذا كنت لا تحب أخاك الذى تراة كيف تحب اللة الذى لا تراة - المقصود بأخيك هو الانسان ...أى انسان - وأغلب تعاليمة عن المحبة والعطاء للجميع ...إنتهى الإقتباس. أليس ترامب مسيحي ويفاخر بإيمانه أم أنه كافر بالمسيح مثلك لا يطبق أي من تعاليمه؟ لن ندعو لك بالشفاء لأن أمثالك حالة ميؤوس منها .
5. هل هذا صحيح يا فول ؟؟؟؟؟؟
شيراويه مهراني - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 08:33
أريد بالمناسبة من العزيز فول على طول إفادتنا حول ما كتبه عباس بن فرناس (و طبعاََ فهو إسم مستعار) عن " الطريقة "المرقصية" الأرثوذوكسية في مصر التي تتفرد وحدها من بين العالمين و تضرب الرقم القياسي العالمي "جينيس" Guiness " في "ظهورات" السيدة مريم العذراء على قباب و سطوح الكنائس كذباََ و زوراََ و بهتاناََ و سحتاََ و هي حيلة خداع بصري أتقنها بابا الطريقة الأرثوذوكسية "المرقصية" و الكهنة الأقباط لإبتزاز صدقات "المؤمنين" من المصريين البسطاء من عامة الشعب الأمي و الجاهل ...،بهذه الحيلة و غيرها يتم "تعميق" الإيمان لدى "شعب الكنيسة" المرقصية الأقباط و أغلبهم سُذج و على نياتهم ...و كله طبعاََ من قبيل ،رقصني يا جدع و على واحدة و نص!!!...و المسألة في غاية البساطة إذ تمت هذه الحيلة إلى "الفهلوة" و "الخفة" و الألعاب "السحرية" و شوية أساليب إضاءة و عدسات و تيكنولوجيا بصرية...أي تيكنولوجيا الهولوغرام HOLOGRAMME ...".... و بما أنك من "المؤمنين" الأقباط الأرثوذوكس، فـــهل هذا صحيح يا فول على طول؟؟؟؟؟؟,,,,
6. كندي وكيسنجر
Omar..jordan - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 09:29
واشنطن وموسكو كانا وما زالا من الاوزان الضروريه لحكم الماسونيه للعالم .. فما كانت هذه الماسونيه لتسمح للرئيس كندي باللعب بموازين قواها .. امبراطورية ماسونيه خرجت من رحم الاشتراكيه والارستقراطيه الاوروبيه .. امتصت ذهب ارستقراطيتهم مقابل الورق الاخض وامتصت ربيعهم الاشتراكي مقابل شعارات شيوعيه خرافيه جوفاء .... الان .. تفكيك الماسونيه للوزن السوفياتي كان بشكل سلسل للحفاظ على مخزونها الاقتصادي والعسكري فيه .. هذا التفكيك سبقه امران .. الامر الاول سحب الوزن الامريكي من الشرق الاقصى (مثلا فيتنام) لصالح رعرعة متسارعه للوزن الصيني هناك والامر الثاني تغذيه متسارعه لوزن المذهب الشيعي والمليشياويه السلفيه مع افتعال حروب صغرى في منطقة الشرق الاوسط حيث البترول والغاز والدين مما دفع الى توريط دول اوروبا فيها .. الامران معا خلقا ازمات اقتصاديه ذات وجوه ماليه وسياسيه عده في العالم .. مما اثر على اقتصاد شعوب الغرب بشكل قاتل .. كان من المفروض ان تؤدي هذه الظروف لحرب عالميه ثالثه بشراره مذهبيه دينيه سوداء يتورط فيها الغرب مع الشرق على ارض البترول والاديان في سبيل استمرار حكم الماسونيه للعالم.. لكن الظاهر ان هناك شيء ما قد تحرك في داخل امريكا يمكن تسميته انشقاق او تمرد على هذا المخطط الماسوني والذي تمثل بصعود (اوباما) لمعالجة الوضع الذي خلقه الماسونيين باستخدام ال بوش في البيت الابيض .. فكان مما فعلته وما زال تفعله ادارة التمرد الامريكي هو محاولة تفجير الغام المنطقه وتنفيس ضغطها محليا .. اللحظه الان هي في استعمال الوزن الطائفي العرقي ليعادل متطلبات اللحظه في المنطقه للتخفيف من الوزن الطائفي الديني .. هذا الوزن له ابعاد متشعبه معديه وضاره لكنها للبعض قد تكون مفيده ..
7.
Rizgar - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 10:42
عندما أجرى إقليم كوردستان استفتاء الاستقلال فإن أول دولة عربية وقفت ضد إرادة الشعب الكوردي وحاربه سياسياً ودبلوماسياً كانت فلسطين، التي أعلنت عن رفضها للاستفتاء، على لسان سفيرها في العراق "أحمد عقل"..........حقد عنصري خبيث ضد الشعب الكوردي .
8. العراق كدولة صناعة بريطان
Rizgar - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 10:42
العراق كدولة صناعة بريطانية فرنسية بخارطة الشرق الاوسط القديم سايكيس بيكو، ولا يوجد بالتاريخ دولة باسم العراق، فالعراق معرف لمنطقة جغرافية .. والعراق تسميه غير اصلية لهذه البقعة الجغرافية، فهذه التسمية لم يطلعها اي من شعوب منطقة العراق الداخلية عليه، بل هي تسمية اجنبية اما فارسية او حجازية، وتعني الشاطئ، والعراق معرف لمنطقة جغرافية كما اشرنا.. حاله حال منطقة البلقان ومنطقة البلطيق والمنطقة الاسكندافية، ومن اجل الاستقرار بالعالم يجب ان تؤسس ثلاث دول فيه ليكون العالم اكثر امنا
9. “حلوة يا زلمي”..
Rizgar - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 16:05
“حلوة يا زلمي”.. قالها المسلح، وهو يقف مع رفاق له حول جثة الشابة الكوردية، بارين كوباني، بعد أن قتلوها وعروها من ثيابها ومثلوا بجثتها. وقفوا ينظرون إلى جسدها المشوه مرمياً على الأرض، فشرعوا يركلوه ويصوروه، وبدا النظر اليهم والى وجوههم مفزعاً على نحو يفوق فظاعة النظر الى جثة بارين. لقد اختلطت في نفوسهم العليلة غريزة القتل بشهوة مريضة. كان الفيديو لحظة أخرى للثقافة - والحضارة - العربية الخالدة . .
10. الى فول على طول
اصيل - GMT الإثنين 05 فبراير 2018 16:57
انت تهاجم دائما نبينا اشرف الناس و قرآننا الكريم و عندك حقد دفين ضد كل ما يمت الى الاسلام !!!؟؟؟... انت تعلم بأنني لا أقدر ان اشتم نبيكم لآننا نكرم كل الانبياء و الرسل , لكن انتم من تحرفون دينكم و كتبكم المقدسة كما يحلوا لكم الى وصل بكم الامر تقديس الشجرة و بائع الهداية او موزعها و جعلتم منه قديس و هو من اختراع شركة كوكا كولا و ربيتم اجيالكم على الكذب و البدع الخرافية و التماثيل التي تزرف الدموع و الزيوت و الدماء حتى... و اكثر التماثيل التي تزين الكنائس تشبيه لأشخاص كحوليين او ما شابه استعان بهم النحاتين او الرسامين... ألم يتآمر اصحاب المسيح عليه و باعوه لقاء بعض الدراهم ... أن حقدك الدفين على الاسلام لأنه بانتشار و المسيحية حتى بموطنها الى اندثار و قد ذكرت لك سابقا بأن الكنائس باوروبا برسم البيع و قد بيع منها و حولت الى ملاهي ليلية...اليهود من تآمروا على المسيح و كانوا السبب بصلبه و طعنوا بشرف الست مريم و الاسلام كرمهم و انتم توجهون حقدكم و سهامكم الى الاسلام...


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.