: آخر تحديث

غضب السماء أظهر زيف الحكومة العراقية

في وقت تبلغ فيه الحملات الانتخابية ذروتها بجميع أنحاء العراق على أعتاب الانتخابات التشريعية المقررة في 12 أيار الجاري , كشفت الأمطار يوم الاحد المصادف 6 ايار والتي اغرقت (مخيمات النازحين الايزيديين )*في إقليم كوردستان , كشفت عن فشل حكومة الفساد والمحاصصة المقيتة و اظهرت كل ادعاءاتها السابقة والحالية الباطلة من اجل (عراق آمن ومستقر وخالي من الفساد ) , كما أظهرت وجهها الحقيقي المزيف وعدم اهتمامها باعادة النازحين الى مناطقهم المحررة من وحوش داعش واخواتها . 

كنت هناك عندما زارت الممثلة الأمريكية الحائزة على جائزة الأوسكار، (أنجلينا جولي )سفيرة النوايا الحسنة للمفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة، كنت هناك عندما زارت (جولي) في (25/1/2015) مخيمات للاجئين السوريين والنازحين الايزيديين المقيمين في مخيم (خانكي ) في مدينة دهوك للاطلاع عن كثب على وضع النازحين واللاجئين المعيشي وتقديم المساعدة لهم, بعد ان فروا من أتون الحرب التي أشعلها تنظيم الدولة الإسلامية داعش في العراق وسورية , لم تفارق مشاعر الصدمة والحزن والالم ملامح (جولي) طيلة زيارتها لمخيمات الايزيديين , في وقت الذي انشغل الوفد العراقي المرافق لـ( جولي ) بالتقاط السيلفي والصور التذكارية معها (ورفع شارات النصر)ونسوا ان (جولي) في زيارة رسمية للعوائل النازحة للاطلاع على أوضاعهم المعيشية المزرية التي يمرون بها ...!!

صرحت (جولي) أمام صحافيين في مخيم (خانكي) بدهوك وقالت "لقد صدمت بما رأيت اليوم. إنها الزيارة الخامسة لي إلى العراق والمعاناة أسوأ من أي وقت مضى". واجهشت بالبكاء خلال لقائها مع اطفال ايتام فقدوا آعوائلهم أو معيليهم الذين أعدمهم داعشوحرموا من ابسط حقوقهم في التعليم والدراسة والعيش الكريم , وعليه وطالبت (جولي)، خلال مؤتمرها الصحفي ، المجتمع الدولي بتقديم مساعدات أكثر للنازحين الذين يعيشون في أوضاع متردية. وقالت "يجب علينا تعزيز الأمن والاستقرار في المنطقة، وان النازحين الذين هربوا من بطش إرهابيي داعش يحتاجون إلى رعاية ومساعدات أكثر" متعهدة بايصال صوتهم الى العالم وعمل ما في وسعها لايصال المساعدات اللازمة لنازحي العراق، بالضبط عكس حكومة المحاصصة العراقية المنشغلة بالفساد والمحاصصة والدعاية الانتخابية الرخصية على حساب دماء ودموع وآلام الضحايا .

يرى مراقبون ومتابعين للشأن العراقي أن الحديث عن إجراء انتخابات في هذا الوقت أمر مثير للسخرية، وخاصة في ظل هذه الازماتوالاوضاع المزرية والمشاكل التي تعصف بالعراق , في مقدمتها مشكلة النازحين والتي لا تزال دون حل , حيث لا يزال نحو مليوني نازح في المخيمات يعيشون حياة تفتقر الى الحد الادنى من حقوق الانسان في السكن والصحة والعمل والتعليم . 

كما يؤكد النازحون أن قضيتهم ومستقبلهم تحولت إلى لعبة انتخابية بين القوى السياسية العراقية الفاسدة , كما يرون ان عودتهم الى مناطقهم وتحريرالمختطفين الذين لا يزالون في قبضة تنظيم داعش أهم بكثيرمن الانتخابات والسياسيين الذين سيأتون عن طريقها ويجثمون على صدر الوطن لمدة اربع سنوات عجاف, ويسألون ايضأ : "ماذا جنينا من الحكومة في السابق كي نعود لننتخبهم مرة أخرى ونحن في هذا الوضع المزري . 

اخيرا , كشفت الأمطار يوم الاحد المصادف 6 ايار والتي اغرقت (مخيمات النازحين الايزيديين ) في إقليم كوردستان , كشفت عنحقيقة مفادها : ان وعودات المسؤولين الكاذبة اخطر بكثير من امطار 6 ايار والتي اغرقت مخيمات النازحين الايزيديين في إقليم كوردستان و اشد قسوة و ظلماً وإيلاماً بضحايا داعش ..الذين يعيشون في مخيمات المشردين التي تفتقر الى الحد الادنى من حقوق الانسان في السكن والصحة والعمل والتعليم والعيش الكريم . 

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

(*) هناك أكثر من 350000 من الايزيديين ما زالوا يعيشون في مخيمات مزدحمة، مرتجلة تفتقر إلى أدنى المتطلبات الحياتية الأساسية،

,

أية اعادة نشر من دون ذكر المصدر ايلاف تسبب ملاحقه قانونيه


عدد التعليقات 12
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. تسلم كاكا شمال
نشميل احسان - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 10:57
عشت وعاش قلمك ـ انت صوت المضظهدين مثل والدك الشهيد الذي يبقى خالدا في قلوبنا ـ حقا هذا الشبل من ذاك الاسد , ربي يحفظك ويبعدك عن كل مكروه ـ شكرا لك ولايلاف الغراء
2. شكرا
نارين شنكالي - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 11:03
الاستاذ الكاتب شه مال عادل سليم , وقف منذ الهجمة الداعشية مع الايزيدين وانا شاهدة على اخلاصه وتفانيه وعمله المثمر , فقد ساعد النازحين بجلب اطنان من الادوية مع منظمة كندية وتم توزيعها على المستشفيات والمستوصفات المتنقلة لعلاج النازحين كما ساعد الناجيين ووقف معهم ـ اذافة الى كتاباته عنهم وعن محنة الايزيديين , لايسعني الا ان اشكره من صميم قلبي كايزيدجية على انسانيته ومساعدته للشعب الايزيدي ـ نارين شنكاللي ـ دهوك
3. حكومة المحاصصة ولكن
احمد حسن - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 13:37
ـ 4 ايان يفصلنا عن الانتخابات ـ ولكن سوف ينتخبهم الشعب لاربعة سنوات اخرى ـ وقبل يومين كانوا يهتفون في ساحة التحرير وسط بغداد كلهم حرامية ـ الشعب فقد ذاكرته للاسف
4. شكرا
شورش - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 13:40
شكرا للاستاذ شه مال عادل سليم , ازلام البارزاني يتعدون على النازحات ويستغلونهن جنسيا و وهناك قصص مروعة عن بلطجية بارزاني في هذه المخيمات ....
5. رائع
مسعود رستم - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 13:41
سيل الفيضان زادعلى هموم ساكني المخيمات هماً مخيمات #الايزيديين يجتاحها الفيضان والخيم المهترئة لا تكفي لتقيهم منه و من يقول لماذالايعودواالى مساكنهم نقول حجم الخراب وكثرة التفخيخ في مجمعاتهم السابقة التي كانت قبل الاحداث صعب المعيشةفيها تحوّل دون عودتهم
6. الايزيديون
رحمان ابراهيم - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 13:46
محنة الايزيديين تستمر الى الابد لانهم الاقلية التي لااحد يدافع عنهم وكل من ادعى بحمايتهم اثبنت الايام عدم صحة الادعاءات , مسعود والعبادي واخرين كلهم يتاجرون بهم , الحل هو حماية دولية والا يتكرر الانفال للمرة 76
7. IS
نوروز قامشلي - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 14:11
الاقليات في العراق يدفعون ضريبة عمالة الحكومة بغداد واربيل , وبسبب السرقات والفساد اصبحت الاقليات ضحية الارهاب , والمؤلم تستمر المسرحية الى اشعار اخر ...
8. جيفارا
لولان حسن - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 18:34
لن احترم العالم طالما هناك طفل منكسر العينين. - تشي جيفار
9. كوجو
رشو كوجو - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 18:39
الاستاذ شمال عادل سليم ـ في الدورة الانتخابية السابقة مدرسة كوجو كانت مركزا انتخابيا ؛ وفي الدورة الانتخابية الحالية مركزا لعظام اهلها. In the previous election cycle, Kojo''s school was an electoral center; in the current electoral cycle, it is a center for the bones of its people.
10. نعم
الخفاجي - GMT الثلاثاء 08 مايو 2018 18:44
رغم ما حصل فيها من قتل وسبي ودمار طريق واحد فقط كان سالكا الى #سنجار واليوم قطع بسبب الفيضانات والامطار الغزيره . نتمنى فتح طريق دهوك -سنجار وطريق زمار.


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رأي