قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

إيران تنشر مشاهدها الخاصة عن الحادث مع السفن الأميركية في مضيق هرمز
يوسف عزيزي - طهران: شهدت الايام الستة من عملية تسجيل المرشحين للانتخابات التشريعية الإيرانية والمقرر إجراءها يوم 14 آذار (مارس) المقبل، حضورًا مكثفاً لوجوه إيرانية بارزة من مختلف الفئات السياسية المتنافسة والمشاركة في السلطة.

وزج المعسكر الإصلاحي المهزوم في الانتخابات البرلمانية السابقة بوزرائه ونوابه ومدرائه السابقين ليخوضوا حملة انتخابية قاسية ضد خصمهم المدعوم من قبل الفئات المهيمنة على الحكم.

وفيما يلي أبرز الوجوه الإصلاحية التي ترشحت في وزارة الداخلية الايرانية امس: عيسى كلانتري وزير الزراعة في عهد الرئيس السابق خاتمي ووزير الصناعة والمناجم في عهده اسحاق جهانغيري ومساعد وزارة الخارجية في في الحکومة السابقة محمد صدر ومساعد وزير الداخلية في الحكومة السابقة محمد حسين مقيمي ورئيس تحرير صحيفة همبستکي علي صالح آبادي و العضو القيادي في جبهة المشاركة الايرانية سعيد شريعتي والمدير التنفيذي لبيت الأحزاب الايرانية احمد شمس والعضو القيادي في رابطة رجال الدين المناضلين (روحانيون) مجيد انصاري.

وفي معسكر المحافظين تقدم يومي الثلاثاء والاربعاء الرئيس السابق لغرفة التجارة الايرانية علي نقي خاموشي والرئيس السابق لمنظمة الإدارة والتخطيط ونائب السابق للرئيس الايراني فرهاد رهبر ونصرت الله جواهري بوررئيس دائرة التعليم والتربية في حکومة أحمدي نجاد والمدرب الأسبق للفريق الاهلي لكرة القدم محمد مايلي کهن.

كما شاهدت الساحة السياسية ترشح الرجل القوي في السلطة الايرانية وامين عام رابطة رجال الدين المجاهدين ( روحانين) آية الله مهدوي کني للانتخابات التکميلية لمجلس الخبراء عن محافظة طهران. ويعد اية الله كني من الوجوه البارزة للمحافظين حيث انتشرت اخبار حول منافسته للرئيس الحالي لمجلس الخبراء هاشمي رفسنجاني اذا تم انتخابه في الانتخابات القادمة غيرانه نفى هذه الاخبار.

کما ترشح محمد رضا توسلي، المسؤول عن شؤون بيت الزعيم الراحل اية الله الخميني وعضو رابطة رجال الدين المناضلين (روحانيون) للانتخابات التکميلية لمجلس الخبراء عن محافظة طهران لينافس وباعتباره مرشح الاصلاحيين اية الله مهدوي كني .

هذا ونفى مستشار مرشد الثورة الايرانية ورئيس تحرير صحيفة laquo;كيهانraquo; حسين شريعتمداري أن يکون ترشح ضمن قوائم المحافظين في الانتخابات البرلمانية المقبلة. وتفيد الأخبار أن مستشار المرشد الأعلى للثورة علي لاريجاني قد يرشح نفسه عن دائرة قم الانتخابية في حين تجري مشاورات بين المحافظين لحضور لاريجاني في قائمة طهران.

وتضم قائمة المحافظين التي تحمل عنوان quot;الجبهة الموحدة للأصوليينquot; 77 مرشحا معظمهم يتنافسون على 30 مقعدا بمدينة طهران التي تحظى بأهمية سياسية خاصة. وبالإضافة إلى لاريجاني، تضم قائمة المحافظين رئيس البرلمان الحالي غلام علي حداد عادل ونائب رئيس البرلمان محمد رضا باهونر، ووزير الخارجية الأسبق علي أكبر ولايتي. هذا وأعلن عضو المجلس المرکزي لحزب کوادر البناء هداية الله آقايي عن احتمال وضع مصطفي معين وحسين موسويان ndash; المتهم بالتجسس من قبل المتشددين - ضمن قائمة الإصلاحيين. وقال آقايي: لقد تم تقديم محمد هاشمي- شقيق هاشمي رفسنجاني - کمرشح بارزعن حزب کوادر البناء إلي قائمة ائتلاف الإصلاحيين.

هذا وقال عضو حزب الثقة الوطنية ابوالفضل شکوري: أن وزير الداخلية الاسبق محتشمي بور سيترأس قائمة حزب الثقة الوطنية التي يتزعمه رئيس البرلمان السابق مهدي كروبي.

الى ذلك أفاد مصدر مطلع أن قوات الأمن الإيرانية ألقت القبض على أحد رجال الدين السنة المرتبطين بالتيار السلفي في مدينة خاش بسيستان وبلوشستان لتعاونه مع مجموعة quot;جند اللهquot; العارضة والمسلحة والعثور على خطة كانت في منزله لاغتيال مسؤول تنفيذي رفيع بهذه المحافظة. اوردت ذلك صحيفة جيهان وقالت أن قوات الأمن الإيرانية ألقت مؤخرا القبض على عدد من عناصر عبد المالك ريغي الذين كانوا ينوون القيام بتفجيرات في مراسم عرفة.

ويقوم عبد المالك ريغي الذي يقود مجموعة quot;جند اللهquot; بنشاطاته المسلحة في أحد المعسكرات الواقعة في باكستان القريبة من محافظة سيستان وبلوجستان الإيرانية.