قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: قال يوري باليوفسكي رئيس هيئة اركان القوات المسلحة الروسية السبت ان موسكو قد تستخدم الاسلحة النووية بشكل وقائي اذا تعرضت لتهديد خطير. ولا تمثل تصريحات المسؤول الروسي تغيرا في السياسة الدفاعية ولكنها تؤكد ثقة عسكرية جديدة.

ونقلت وكالة انترفاكس الروسية للانباء عن باليوفسكي قوله ايضا ان روسيا التي اعادت بناء دفاعاتها في ظل الرئيس فلاديمير بوتين بعد تراجعها في اعقاب انتهاء الحقبة السوفيتية مباشرة ان روسيا لن تهاجم احدا.

وقال خلال مؤتمر علمي في موسكوquot; ولكن نعتقد ان كل شركائنا في المجتمع الدولي لابد وان يفهموا بوضوح والا يساورهم شك في ان روسيا ستستخدم قواتها المسلحة بما في ذلك الاسلحة النووية وبوسعها ان تفعل ذلك بشكل وقائي من اجل حماية سيادتها وسيادة حلفائها ووحدة اراضيها.quot;

وكان المبدأ العسكري في العهد السوفيتي يقضي بالا تستخدم موسكو الاسلحة النووية اولا في اي مواجهة مع الغرب. ومع تراجع قواتها التقليدية في التسعينات تخلت موسكو عن هذا العنصر في سياستها.

ويتعين على بوتين الذي طبق مبدأ جديدا في عام 2000 كرئيس بالانابة التقاعد بعد انتخابات تجري في مارس اذار من المرجح ان يفوز بها ديمتري ميدفيديف النائب الاول لرئيس الوزراء والذي اختاره بوتين ليكون خلفا له.

وسيبحث المحللون الغربيون عن اي تغيرات دقيقة في السياسة الدفاعية والسياسات الاخرى على الرغم من توقع احتفاظ بوتين بنفوذ قوي.

ويوجد حاليا خلاف بين موسكو والغرب بشأن خطط الولايات المتحدة لتطوير درع دفاعي صاروخي تخشى انه قد يجعل روسيا معرضة لهجوم صاروخي امريكي. وتقاوم روسيا ايضا تحركات غربية قد تؤدي قريبا الى انفصال اقليم كوسوفو عن صربيا حليفة روسيا.