قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كييف: أعلنت الناطقة باسم المؤسسة الأوكرانية quot;المبادرات الديمقراطيةquot; ايرينا بيكيشكينا أن أكثر من 50 بالمائة من المواطنين الأوكرانيين المشاركين في استطلاع للرأي أجرته المؤسسة قد صوتوا ضد انضمام بلادهم إلى الناتو.

وأظهرت نتائج الاستطلاع أنه في حال أجري الاستفتاء حول الانضمام إلى الناتو في وقت قريب لكان نحو 53 بالمائة من مواطني أوكرانيا قد صوتوا ضد الانضمام و32 صوتوا لصالحه.

إلى جانب ذلك ذكر 51.9 بالمائة من الأشخاص الذين استطلعت آراؤهم أن الناتو هو حلف إمبريالي عدواني سيجر أوكرانيا في عملياته العسكرية.

وذكرت بيكيشكينا أن نحو60.4 بالمائة من الأشخاص الذين صوتوا بـquot;نعمquot; يتخوفون من أن الحلف سيزج أوكرانيا في عملياته العسكرية. ويرى52.7 بالمائة منهم أن الناتو حلف إمبريالي عدواني. أما 49.6 بالمائة ممن صوتوا بـquot;لاquot; فيرون أن انضمام أوكرانيا إلى الناتو سيفسد العلاقات مع روسيا.

وقد أجري الاستطلاع في الفترة 5-18 ديسمبر 2007 بمشاركة 1800 شخص.

ويذكر أنه في أواخر عام 2008 بعث كل من الرئيس الأوكراني فيكتور يوشينكو ورئيسة الحكومة يوليا تيموشينكو ورئيس البرلمان ارسيني ياتسينيوك برسالة إلى الأمين العام للناتو ياب دي هوب شيفر أعربوا فيها عن أملهم في أن أوكرانيا ستنضم إلى خطة العمل لنيل العضوية في الناتو خلال قمة الحلف في بوخارست في أبريل القادم. وقد نددت المعارضة المتمثلة في حزب الأقاليم والحزب الشيوعي بهذه الخطوة. وأعلنت وزارة الخارجية الروسية أنه في حال انضمت أوكرانيا إلى الناتو فستكون روسيا مضطرة إلى quot;اتخاذ خطوات جوابية مناسبةquot;.

مع ذلك تؤكد القيادة الأوكرانية أن مسألة الانضمام إلى الناتو غير مدرجة في أجندة أوكرانيا حاليا. وتشير إلى أن قرار الانضمام إلى الناتو سيتخذ بعد إجراء استفتاء شعبي.