قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الفاتيكان:اكد السفير الاسرائيلي في الفاتيكان الخميس ان العلاقات بين اسرائيل والكرسي الرسولي quot;جيدة اكثر من السابقquot;، وذلك بعدما اثار مسؤول في الفاتيكان الاربعاء استياء اسرائيل حين قارن قطاع غزة بquot;معسكر اعتقالquot;.

وقال موردخاي ليفي في مقابلة مع وكالة الانباء الايطالية ان العلاقات بين الدولتين quot;جيدة اكثر من السابقquot; وتستند الى quot;اسس صلبةquot;. لكن السفير الاسرائيلي انتقد التصريحات التي ادلى بها الاربعاء الكاردينال ريناتو مارتينو وزير العدل والسلام في الفاتيكان والتي اعتبر فيها ان ظروف الحياة في غزة quot;تشبه اكثر فاكثر معسكر اعتقالquot;.واضاف ليفي quot;هذا الامر يعني انه (مارتينو) لم يشاهد (معسكر اعتقال) في حياتهquot;، مؤكدا ان كلامه انطوى على quot;مبالغةquot;.

من جهة اخرى، اكد ليفي ان النداءات العديدة التي اطلقها البابا بنديتكوس السادس عشر من اجل السلام منذ بداية النزاع، quot;محقة وتساعد في ابقاء الاملquot;. واعتبر البابا الخميس ان quot;الخيار العسكري ليس حلاquot; لمعالجة النزاع بين اسرائيل وحماس.

كذلك، اكد السفير الاسرائيلي ان المسؤولين في الدولة العبرية والفاتيكان quot;يعملونquot; على زيارة quot;مرجحة جداquot; يقوم بها البابا لاسرائيل العام 2009. واضاف ان quot;رحلة للبابا الى الاراضي المقدسة سيكون لها بعد تاريخي كبير (...) ونعمل بحماسة لاتمامها العام 2009quot;.

ولم يعلن الفاتيكان رسميا اي زيارة يقوم بها بنديكتوس السادس عشر لاسرائيل خلال هذا العام، في حين تحدثت الرئاسة الاسرائيلية في كانون الاول/ديسمبر عن تحضيرات لهذه الزيارة.